اخر الاخبار
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2053
ليرة لبناني 10 - 0.0213
دينار اردني - 4.5437
فرنك سويسري - 3.5196
كرون سويدي - 0.3725
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5109
دولار كندي - 2.5547
دولار استرالي - 2.3494
اليورو - 3.7991
ين ياباني 100 - 2.9325
جنيه استرليني - 4.4302
دولار امريكي - 3.222
استفتاء

الخارجية الاسرائيلية تهاجم الاردن:"تقدمون روح داعمة لكل من يمس بقدسية الأعياد"

هاجمت وزارة الخارجية الاسرائيلية مساء اليوم الاردن بسبب قرارها استدعاء القائم باعمال السفارة الاسرائيلية في عمان الى جلسة توبيخ في وزارة الخارجية الاردنية وقالت :"يقوضون الجهود لاحلال الهدوء في القدس ويمنحون روح داعمة للذين يمسون بقدسية الأعياد ويلجأون الى العنف بصورة تعرض حياة المواطنين المسلمين واليهود للخطر على حد سواء".

وذكرت القناة الاسرائيلية "13" ان في الأجهزة الأمنية الاسرائيلية هناك مخاوف من التصريحات الاردنية، حيث أن الجهاز الأمني مسؤول عن عدد كبير من قنوات الاتصال بين البلدية، وحتى الآن التعاون الأمني بين البلدين مستمر، ولا توجد نية لدى الأردنيين لكسر الأدوات. الى جانب ذلك، الجهاز الأمني يدرسون ردا، ايضا في الجهاز الأمني يفهمون أن الأحداث من وراءنا وإنه بقيت عدة أيام متوترة.

رسالة وزارة الخارجية الاسرائيلية اضافت:"نطالب الجميع مساعدة إسرائيل بالجهود لفرض الهدوء في القدس واتاحة حرية العبادة في الحرم القدسي" وايضا دعمت الوزارة انشطة وزارة الأمن :"شرطة إسرائيل تصرفت خلال الأسابيع الأخيرة بمسؤولية، وانضباط واتزان مقابل عشرات من مثيري الشغب والذين انتهكوا في أفعالهم قيم الاسلام وقدسية المكان".

ووجهت الرسالة انتقادا الى الاردن :"كل شريك مسؤول يجب عليه الاعتراف بذلك وأن لا يشارك في نشر الأكاذيب بتاتا، والتي تؤدي الى تأجيج الأجواء. تصريحات الدعم لأعمال العنف، بما يشمل القاء الحجارة، لا يمكن استيعابها وتساهم بالتصعيد. اسرائي تحافظ على الوضع القائم وتتوقع من شركائها ادانة المتطرفين الذين يمارسون التحريض والعنف".

ويشار إلى ان رئيس الحكومة الاردنية بشر الخصاونة انتقد بوقت سابق بشدة السلوك الإسرائيلي في الحرم القدسي، هذه الأمور قالها الخصاونة في جلسة البرلمان التي أجريت اليوم حيث صرح خلالها ايضا :"أحيي مل فلسطيني وكل موظف في الاوقاف في القدس يرشق الحجارة ضد الصهاينة لحمايته من الاحتلال ".

من جانبه اعلن وزير الخارجية ايمن الصفدي عن استدعاءه القائم بأعمال السفارة الاسرائيلية في الاردن لمحادثة توبيخ في وزارة الخارجية الاردنية وسيتم تسليمه خطاب احتجاج على خلفية الاحداث الأخيرة في الحرم القدسي، وبحسب وكالة بترا قال الصفدي "لا يمكن تجاوز القضية الفلسطينية للتوصل الى سلام عادل وشامل، الدفاع عن الاماكن المقدسة للمسلمين والمسيحيين موجودة على اعلى سلم اولويات الاردن والملك عبد الله يقوم بكافة الوسائل للحفاظ عليها".


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة