اخر الاخبار
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2053
ليرة لبناني 10 - 0.0213
دينار اردني - 4.5437
فرنك سويسري - 3.5196
كرون سويدي - 0.3725
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5109
دولار كندي - 2.5547
دولار استرالي - 2.3494
اليورو - 3.7991
ين ياباني 100 - 2.9325
جنيه استرليني - 4.4302
دولار امريكي - 3.222
استفتاء

العام الماضي : 19 حالة وفاة بصفوف الأولاد نتيجة الغرق نصفهم من العرب

افتتاح موسم السباحة يوم الجمعة القريب

معطيات بطيرم ترصد 19 حالة وفاة نتيجة الغرق العام الماضي نصفهم من الأولاد العرب

-          منذ العام 2012 حتى 2021 تم تسجيل 185 حالة وفاة لأولاد وأطفال على مستوى البلاد عامة

-          43% من حالات الوفاة كان الضحية حتى جيل 4 سنوات والربع كانت لفتيان بين 15 - 17 عام

-          الدلو او حوض المياه كان المكان المركزي لوقوع حالات الوفاة نتيجة الغرق لدى الأطفال البدو

يبدأ يوم الجمعة القريب الموافق 08.04.2022 موسم السباحة لهذا العام في شواطئ البلاد وبرك السباحة عامة. يأتي افتتاح موسم السباحة لهذا العام تزامنا مع بداية الشهر الفضيل من جهة، ومع حلول أعياد الفصح لدى اليهود والمسيحيين من جهة أخرى. 

وكانت مؤسسة "بطيرم" لأمان الأولاد وكعادتها في كل عام، أصدرت بيانا للجمهور الواسع يتضمن معطيات حالات الغرق لفئة الأولاد والأطفال من جيل الولادة حتى جيل 17، حيث اشارت "بطيرم" الى ان العام الماضي كان عاما مأساويا شهد موسم السباحة فيه 19 حالة وفاة لأطفال وأولاد، حوالي 9 وفيات كانت من نصيب الأولاد العرب.

وبحسب المعطيات التي جمعتها "بطيرم" على مدار سنوات يستدل منها انه منذ العام 2012 حتى العام 2021 تم تسجيل 185 حالة وفاة لأولاد وأطفال بسبب الغرق من جيل الولادة حتى جيل 17 عام، ثلث هذه الحالات وقعت في برك السباحة وربعها وقعت في مياه البحر.

وبناء على ما جاء في المعطيات فان 43% من حالات الوفاة كان الضحية ما بين جيل الولادة حتى 4 سنوات، بينما أكثر من ربع حالات الغرق كانت لفتيان ما بين جيل 15 عام حتى 17 عام.

وتشير المعطيات أيضا ان نصف حالات الغرق في أوساط الاطفال والرضع حتى جيل 4 سنوات، وقعت في برك السباحة، ربع حالات الغرق وقعت داخل دلو مياه او حوض للمياه.

كما اشارت "بطيرم" ان حوالي 60% من حالات الغرق التي وقعت لفئة الأولاد ما بين جيل 5 سنوات حتى 9، وقعت في برك السباحة، بينما معظم حالات الغرق للفتيان ما بين جيل 15 – 17 عام كانت قد وقعت في مياه البحر.

وتشير المعطيات أيضا ان ثلث ضحايا الغرق الذين توفوا في السنوات العشر الماضية كانوا من أبناء المجتمع العربي، مع العلم ان نسبتهم من مجمل فئة الأولاد وصلت الى 24% فقط، اما نسبة ضحايا الأطفال والأولاد البدو من مجمل حالات الوفاة نتيجة الغرق قد وصلت الى 14%.  

وأوضحت المعطيات أيضا ان 47% من ضحايا الغرق في العام 2021 كانت من نصيب المجتمع العربي وحوالي نصف هذه الحالات كانت من نصيب الأولاد البدو (21%).

واستنادا للمعطيات المذكورة فان نصف الضحايا الذي توفوا نتيجة الغرق من العرب كانوا من جيل الولادة حتى 4 سنوات بينما كان مكان الغرق الأساسي في الدلو او في حوض مياه، في حين ان هذا المكان احتل الصدارة اذا ما كنا نتحدث عن حالات الوفاة نتيجة الغرق لدى فئة الأطفال في المجتمع البدوي.

ثلثي حالت الغرق التي وقعت خلال السنوات العشر الأخيرة وقعت في الحيز العام وتقريبا باقي الحالات كانت حالات غرق وقعت في المنزل او ساحاته. كما يجب الإشارة هنا الى ان أكثر من ثلث حالات الغرق التي وقعت في الحيز العام وقعت في برك السباحة العامة وثلث الحالات وقعت في مياه البحر.

اما فيما يتعلق بالحيز الخاص فأشارت معطيات "بطيرم" ان 39% من حالات الغرق وقعت في برك السباحة الخاصة وان 34% وقعت في دلو مياه او حوض مياه في محيط المنزل وساحاته. 

 
الصورة للتوضيح فقط

>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة