اختتمت قبل قليل،  مسيرة الميلاد التقليدية في الناصرة، بمشاركة الآلاف من أهالي الناصرة والبلدات العربية المجاورة، بتنظيم من جمعية موكب الميلاد بالتعاون مع سرايا الكشاف والمدارس والنوادي والجمعيات وغيرها من المؤسسات التي واكبت هذه المسيرة منذ تأسيسها، بعد ظهر اليوم الاثنين، بعد إتمام الاستعدادات الأخيرة وإغلاق شوارع عديدة منذ الساعة 11:00 صباحا ولغاية ساعات المساء.

وانطلقت المسيرة التي تقدمها المطارنة ورئيس بلدية الناصرة، علي سلام، وعدد من الشخصيات السياسية والاجتماعية من مقام السيدة العذراء في شيكون العمال العرب مرورا في شارع بولس السادس، إلى منطقة الكنائس لتنتهي باحتفال كبير. واختتمت المسيرة بكلمات التهنئة لأهل المدينة والحضور من قِبل المطارنة ورئيس بلدية الناصرة.

والشوارع التي أغلقت في وجه حركة السير هي: شارع بولص السادس من منطقة "المشبير" ولغاية مفرق أم واصف، وشارع شيكون العرب طريق مفرق ديانا حتى دوار المدينة وشارع المطاعم، وشارع توفيق زياد لغاية دوار الجليل ومنطقة الكراجات

وشهدت الناصرة والقرى المحيطة بها اختناقات مرورية بسبب توافد أعداد كبيرة من المحتفلين بالميلاد المجيد إلى المدينة في الأسابيع الأخيرة.

يذكر أن المسيرة لم تنظم في العام الماضي بسبب ظروف الكورونا.