اخر الاخبار
تابعونا

قلنسوة: اضرام النيران بقسم الجباية

تاريخ النشر: 2022-01-26 11:59:13
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2053
ليرة لبناني 10 - 0.0213
دينار اردني - 4.5437
فرنك سويسري - 3.5196
كرون سويدي - 0.3725
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5109
دولار كندي - 2.5547
دولار استرالي - 2.3494
اليورو - 3.7991
ين ياباني 100 - 2.9325
جنيه استرليني - 4.4302
دولار امريكي - 3.222
استفتاء

بسبب الطفرة الجديدة | ألمانيا والتشيك وسويسرا تمنع دخول الإسرائيليين

أعلنت مفوضية الصحة الأوروبية التابعة للاتحاد الأوروبي، أن خطر انتشار المتحورة الجديدة لفيروس كورونا في أوروبا، "مرتفع أو مرتفع جدا"، فيما أعلنت سويسرا أنها ستفرض قيودًا على الإسرائيليين الذين يرغبون في دخول أراضيها، بعد اكتشاف سلالة "أوميكرون" في البلاد.

 

 

ويأتي ذلك على خلفية رصد انتشار متسارع لسلالة "أوميكرون" الجديدة، التي أثارت مخاوف واسعة في العالم وأسفرت عن اتخاذ عدد من الدول قرار وقف الرحلات الجوية مع جنوب أفريقيا والدول المجاورة لها.

 

وقال المركز الأوروبي لمكافحة الأمراض والوقاية منها، في بيان، إن "المستوى العام للخطر الكامن في نسخة أوميكرون بالنسبة إلى الاتحاد الأوروبي والمنطقة الاقتصادية الأوروبية يقدر من المرتفع إلى المرتفع جدا".

 

وأخذت السلطات السويسرية قرارا بمنتع الإسرائيليين الذين ليس لديهم جواز سفر سويسري أو أوروبي من دخول أراضيها على الإطلاق، فيما يُسمح لحاملي جواز السفر السويسري أو الأوروبي بالدخول بعد تقديم نتائج سالبة لفحص PCR والخضوع للعزل لمدة 10 أيام.

 

 

 

وسويسرا هي الدولة الأولى التي فرضت قيودًا على دخول الإسرائيليين بسبب تفشي السلالة الجديدة لكورونا، وتعتبر الإجراءات الجديدة سارية المفعول ونافذة مباشرة بمجرد أن تم الإعلان عنها، اليوم.

 

وتم تسجيل أول إصابة بهذه السلالة في 9 تشرين الثاني/ نوفمبر في بوتسوانا لدى مواطن من جنوب أفريقيا، حيث تم رصد العدد الأكبر من المرضى بها ويبلغ نحو 80 مصابا.

 

وفي غضون أسبوعين، حول متحور أوميكرون الوضع في جنوب أفريقيا من فترة انتقال تشهد انحسارا للجائحة إلى حالة تفشٍ تشهد زيادة سريعة لحالات الإصابة المؤكدة الجديدة.

 

وتحمل هذه النسخة ضعف عدد التحورات في السلالة "دلتا"، ومن بينها طفرات مرتبطة بتفادي الاستجابة المناعية الناتجة عن كل من العدوى السابقة والتطعيم، وكذلك تحورات مرتبطة بزيادة العدوى.

 

وما بدا وكأنه عدوى عنقودية بين بعض طلاب الجامعات في العاصمة الإدارية في جنوب أفريقيا، بريتوريا، وصل إلى مئات الحالات الجديدة ثم الآلاف، أولا في العاصمة ثم امتد إلى جوهانسبرغ القريبة، أكبر مدينة في جنوب أفريقيا.

 

وعند دراسة الزيادة في أعداد الحالات المصابة، حدد العلماء المتحورة الجديدة التي تشير الاختبارات التشخيصية إلى أنها من المحتمل أن تكون مسؤولة عن ما يصل إلى 90% من الحالات الجديدة، وفقا لمسؤولي الصحة في جنوب أفريقيا.

 

وتشير الدراسات الأولية إلى أن معامل انتشار العدوى (R) بات يصل إلى 2 في ظل أوميكرون، ما يعني أن كل شخص مصاب به من المحتمل أن ينقله إلى شخصين آخرين.


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة