اخر الاخبار
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2053
ليرة لبناني 10 - 0.0213
دينار اردني - 4.5437
فرنك سويسري - 3.5196
كرون سويدي - 0.3725
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5109
دولار كندي - 2.5547
دولار استرالي - 2.3494
اليورو - 3.7991
ين ياباني 100 - 2.9325
جنيه استرليني - 4.4302
دولار امريكي - 3.222
استفتاء

علاء اسحاق يصدر اغنية راب بعنوان " وين ما انا" ويتحدث عن صراع الهوية الفلسطينية

الشاب علاء إسحاق (23 عاماً) من سكان مدينة حيفا ، اصدر مؤخراً فيديو كليب لأغنية راب حملت عنوان "وين ما انا" ، قبل حوالي اسبوعين والتي لاقت صدى كبير لدى جمهور اغاني الراب في المجتمع العربي في البلاد وفي الخارج.
 
 
وبحديث لمراسل موقع الصنارة نت مع الشاب علاء اسحاق ، والذي قال :" في البداية انا خريج اعلام من جامعة حيفا ، دخلت عالم كتابة اغاني الراب منذ ، إن بلغت من العمر 13 عاماً ، وقبل عامين بعد ان انجذبت أكثر للغناء اصدرت البوم غنائي و 6 اغاني منفردة من كتابتي ".
 
واضاف علاء إسحاق :" هذه الاغاني تحتوي على سرد قضايا اجتماعية وقصص من واقعنا وخاصة عن صراع الهوية الفلسطينية للمواطنين العرب في الداخل ، خاصة اننا نتعايش مع الثقافة الإسرائيلية والحياة المشتركة بين العرب واليهود في المدن المختلطة مثل حيفا ويافا واللد وبئر السبع".
 
وأكمل علاء  اسحاق حديثه :" اتطرق في اغنياتي الى العديد من المواضيع منها مثلاً عدم التقبل لك من الجانب الفلسطيني حينما تذهب اليهم وتشاهد كيف يرفعون الأسعار على مواطني عرب الداخل ولكنك تلتمس لهم العذر مثل صعوبة حياة الإحتلال وقسوته عليهم وبسبب صعوبة الحياة المادية عليهم فيغلون السعر علينا نحن مواطني الداخل ، ولكن حينما تعود الى المعبر ايضاً تشعر بعدم تقبلك من قبل شركات الحراسة اليهود الذين يضعونك بشكل فوري بمحطة التفتيش".
 
وإستمر علاء إسحاق بحديثه للصنارة نت :" انا مثلاً اعلم تاريخي الفلسطيني وأعلم ان جدي تم تهجيره من قرية إقرث واسعى لغرس هذه الهوية داخلي ولكنني ايضاً اعيش تناقض مثل ثقافة لبس الغربي التي لا يتقبلها ابناء جلدتي من العرب في بلدان متنوعة ، كل هذه مواضيع نطرحها من خلال الراب ويكون سردها بطريقة سلسلة وسهلة للمستمعين ".
 
وأختتم علاء إسحاق حديثه :"  الراب يساعدنا بطرح مواضيع معقدة وعميقة بشكل سَهِل للغاية دون اي تعقيد للمستمع وهذا ما يميز هذا الفن ليكون هو صاحب رسالة للمواضيع الهامة والعميقة والوطنية".

>>> للمزيد من مقالات ومقابلات اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة