اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2053
ليرة لبناني 10 - 0.0213
دينار اردني - 4.5437
فرنك سويسري - 3.5196
كرون سويدي - 0.3725
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5109
دولار كندي - 2.5547
دولار استرالي - 2.3494
اليورو - 3.7991
ين ياباني 100 - 2.9325
جنيه استرليني - 4.4302
دولار امريكي - 3.222
استفتاء

واشنطن تدعو إسرائيل إلى مراجعة مسألة التطبيع مع السّودان في ظلّ الانقلاب

دعت وزارة الخارجية الأمريكية، اليوم الثلاثاء، إسرائيل إلى مراجعة مسألة تطبيع العلاقات مع السودان في ظل التطورات الأخيرة.
وقال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية، نيد برايس، خلال مؤتمر صحفي، إن "إسرائيل عليها مراجعة مسألة التطبيع مع السودان في غضون الساعات والأيام المقبلة إذا استمر الوضع كما هو عليه".
وأعلنت الخارجية الأمريكية، في وقت سابق من أمس الاثنين، تعليق مساعدات بقيمة 700 مليون دولار إلى السودان على خلفية إعلان حالة الطوارئ في جميع أنحاء البلاد وحل مجلس السيادة الانتقالي والحكومة.
وحذرت من أن "أي تغيير يطرأ على الحكومة الانتقالية بالقوة سيخاطر بالمساعدات التي نقدمها للسودان والعلاقات الثنائية"، مجددةً الدعوة للإفراج عن رئيس الوزراء السوداني، عبد الله حمدوك، والمسؤولين الآخرين المحتجزين.
وكانت الولايات المتحدة الأمريكية، أعلنت في آب الماضي، تخصيص مساعدات بقيمة 700 مليون دولار، للسلطات الانتقالية في السودان، لمواجهة التحديات الراهنة.
وفي ذات الصدد، أكد وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن أن تعليق الدعم بسبب الانقلاب العسكري من قبل الجيش السوداني على السلطة المدنية، مشيرًا إلى أن واشنطن تدين إجراءات القوات المسلحة السودانية، وترفض حل الحكومة الانتقالية التي يقودها المدنيون.
وأضاف: "يجب العودة إلى مبادئ الثورة السودانية السلمية والإطار الانتقالي المنصوص عليه في الإعلان الدستوري".
وأعلنت كل من الولايات المتحدة والمملكة المتحدة والنرويج في بيان مشترك، إدانة الانقلاب العسكري في السودان، واحتجاز رئيس الوزراء عبد الله حمدوك.
وأعربت الدول الثلاث عن قلقها البالغ إزاء الوضع في السودان. كما أدانت احتجاز رئيس الوزراء وإعلان حالة الطوارئ وإغلاق مؤسسات الدولة.
ودعت أمريكا وبريطانيا والنرويج القوات الأمنية في السودان إلى الإفراج الفوري عن المعتقلين بشكل غير قانوني. مؤكدة دعم من يعمل من أجل حكومة مدنية ديمقراطية.


>>> للمزيد من عالمي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة