اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2053
ليرة لبناني 10 - 0.0213
دينار اردني - 4.5437
فرنك سويسري - 3.5196
كرون سويدي - 0.3725
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5109
دولار كندي - 2.5547
دولار استرالي - 2.3494
اليورو - 3.7991
ين ياباني 100 - 2.9325
جنيه استرليني - 4.4302
دولار امريكي - 3.222
استفتاء

الصحّة الإسرائيلية تردّ على قرار خبراء الـ FDA وسط مخاوف ومناقشات متوقعة

بعد ساعات من توصية لجنة خبراء إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) بالموافقة على الجرعة المعززة فقط لمن هم في سن 65 عامًا فأكثر، هناك قلق من أن حملة التطعيم في إسرائيل ستتباطأ بشكل كبير.
من المتوقّع وفق ما أشارت إليه مصادر لمواقع إخبارية إسرائيلية أن يواجه الذين لم يتجاوزوا سن 65 عامًا صعوبة بأن يقتنعوا أنهم حاجة إلى التطعيم الثالث. إلا أن بيانًا أصدرته وزارة الصحة فور نشر التوصية جاء فيه أنه "يعطي صلاحية لحملة التطعيم الثالثة".
وقالت وزارة الصحة في بيان: "أوصت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية بالإجماع بجرعة معززة للأشخاص فوق سن 65 والأشخاص المعرضين للخطر، وكذلك للعاملين في جهاز الصحة، تمامًا كما فعلنا في البداية". وأضافت: "وبذلك، صادقت إدارة الغذاء والدواء على حملة التطعيم الثالثة التي بدأت في إسرائيل وبعد ذلك في كندا والنمسا وألمانيا وفرنسا ودول أخرى".
وتابع البيان: "لقد قدمنا إلى إدارة الغذاء والدواء الأمريكية بيانات بحثية عن زيادة الحماية بعد لقاح ثالث، والتي قيل إنها مقنعة".
لكن على الرغم من أن ممثلي وزارة الصحة الإسرائيلية قدموا للخبراء الأمريكيين بيانات من حملة التطعيم في البلاد، لم يقتنع خبراء إدارة الغذاء والدواء بوجود معلومات كافية لدعم حاجة الفئة الأصغر سنًا للتطعيم بجرعة ثالثة.
وأضاف البيان: "في إسرائيل، قررنا التصرف بمسؤولية وبسرعة من أجل كبح انتشار الفيروس، كما يتضح من بيانات الفعالية العالية للجرعة المعززة والتي تظهر استجابة للحماية من فيروس كورونا".
وعلى عكس الإعلان المتفائل لوزارة الصحة، هناك مخاوف الآن من أن الحملة التي قادتها الحكومة للتشجيع على التطعيم، بينها انتهاء صلاحية "الملصق الأخضر" لن تدفع المواطنين الذين تبلغ أعمارها أقل من 65 عامًا لتلقي اللقاح.
وأشار تقرير للقناة 12، إلى أنه حتى الانتقادات العلنية لانطلاق حملة التطعيم السريعة في إسرائيل، والتي كانت الأولى في بدئها حملة تطعيم بجرعة معززة، من المحتمل أن تشتد وسيصعب على الحكومة اتخاذ المزيد من الإجراءات والخطوات لتشجيع تلقي التطعيم.
وأشارت صحيفة "هآرتس" إلى أنه من المتوقع أن تعود المناقشة حول قرار الحكومة بمنح الملصق الأخضر فقط للذين تم تطعيمهم في الجرعة الثالثة فقط، بدءًا من 1 تشرين الأول. ومن المتوقع أيضًا أن تؤثر التوصية على استجابة الأهل في إسرائيل لتطعيم أطفالهم بالجرعة المعززة.
يشار إلى أن حملة التطعيم بالجرعة الثالثة بدأت في آب، بعد أن لاحظت وزارة الصحة الاسرائيلية انخفاضًا ملحوظًا في مستوى الحماية التي توفرها الجرعتان الأوليان من اللقاح. وكان قرار إعطاء جرعة ثالثة من اللقاح بدون دعم من منظمة الصحة العالمية. وبعد أقل من شهر من بدء الحملة تم توسيعها لتشمل من هم في سن 12 سنة وما فوق، بعد خمسة أشهر من تلقي اللقاح الثاني.
وتلفت "هآرتس" إلى إن موقف الخبراء الأمريكيين الذي لم يُصادق عليه بشكل نهائي بعد، ليس له تأثير مباشر على سياسة إسرائيل فيما يتعلق بالجرعة الثالثة. وذلك على الرغم من حقيقة أن إسرائيل ترى (بخلاف الوضع بحالة كورونا) في إدارة الغذاء والدواء كهيئة أو معيار ضروري في مسائل الأدوية والتقنيات الحديثة.


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة