اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.21
ليرة لبناني 10 - 0.0218
دينار اردني - 4.6540
فرنك سويسري - 3.6729
كرون سويدي - 0.3908
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3832
كرون دينيماركي - 0.5338
دولار كندي - 2.5743
دولار استرالي - 2.5055
اليورو - 3.9699
ين ياباني 100 - 3.1412
جنيه استرليني - 4.5117
دولار امريكي - 3.3
استفتاء

كيفية العمل على سد الفجوات بالمرحلة الانتقالية من البستان للأول ؟ | مٌعلمات يتحدثن للصنارة

حالة من التخوف لدى اهالي الاطفال المترفعين من صفوف البساتين الى الصف الاول (مرحلة المعابر) وذلك بعد غياب الأطفال معظم العام الدراسي الحالي عن التواجد بالصفوف بسبب جائحة الكورونا والتي ألزمت المدارس والبساتين ورياض الاطفال بإغلاق أبوابها والتوجه نحو التعليم عن بعد عبر تطبيق "الزوم".


سَلط موقع الصنارة نت الضوء على هذه القضية التي تشكل تخوف كبير لدى اهالي الاطفال خاصة وان الصف الاول يختلف كلياً عن صف البستان لن يلعب الطفل مع زملائه معظم الوقت ولن يلهو بالرمال مثلاً وسيكون هنالك طاولة أمامه ومسافة بينه وبين المعلمة و يلتزم باحضار الكتب وحل واجبات منزلية وهو لم يتم استعداده بشكل كافي بسبب جائحة الكورونا.

 

ألمربية فائدة محاجنة

 

وحول هذا الموضوع التقى مراسل موقع وصحيفة الصنارة مع المربية فائدة محاجنة مربية صفوف بساتين ومرشدة للبساتين والروضات من ام الفحم والتي تحدثت قائلة :" نحن نعمل بمشروع اطلقنا عليه "معابر" بين معلمات صفوف البساتين والاول والهدف من هذا هو ان نعمل على تقليص الفجوة التي حصلت جراء جائحة الكورونا ونحن نهدف من لقاءاتنا ان نقلص هذه الفجوات التعليمية والعاطفية والانفعالية عند الأطفال ونحن على مدار الجلسات التي قمنا بها استمعن معلمات صف الاول الاستماع لمعلمات البستان والعكس صحيح وبعد تبادل الآراء والخبرة بين المعلمات طبقتي الاول والبستان نستطيع تهيئة معلمات صف الاول تجهيز الطلاب للصف الاول لان البداية ستكون في صفوف الاوائل من الممكن ان تكون ان يستخدمن المعلمات تقنيات وطريقة وأساليب وان لا يباشروا بتعليم المنهاج بشكل فوري وأن يتم البدء بأمور ترفيهية تشبه صفوف البستان للتخفيف من حدة الانتقال هذه لأن الانتقال هذا العام على أطفال صف البستان سيكون أصعب من الأجيال السابقة بسبب جائحة الكورونا لأنني وبصفتي متطلعة بشكل شخصي على طلاب صفوف البساتين فانا اعلم انهم غير مستعدين لا تعليماً ولا عاطفياً لم يعيشوا أجواء صف البستان واتوقع من معلمات الصفوف الأولى ان يباشرن بالترفيه ويجهزون زواية مثل صف البستان مثل اللعب عن طريق اللعب حتى الانخراط بمرحلة الدخول للصف الأول بشكل رسمي.

 

ألمربية ريم عسلية جبارين

 

المربية ريم عسلية جبارين من ام الفحم  تشغل مربية صف بستان ومشرفة  قالت لمراسل موقع صحيفة الصنارة :" مشروع معابر هو مشروع سنوي ولكن هذا العام البرنامج مختلف جداً بسبب جائحة الكورونا نحن تعمقنا أكثر في موضوع المرحلة الانتقالية بسبب الفجوة بين البستان والاول وجاهزية الطفل للصف الأول مختلفة عن الوقت السابق لان صف البستان يختلف عن صف الاول من المنهج والتوجه عن الصف الأول , نحن نعلم ان مرحلة الانتقال من البستان للأول هي صعبة على الطفل وعلى الأهل وبسبب جائحة الكورونا تضاعفت هذه المشكلة , انا اتوقع ان كافة توجه المدارس مع الأطفال ان تتغير لان اليوم التعليم في صف البستان ما أسميناه " نهج البستان المستقبلي" حيث يستطيع الطفل ان يأخذ القرار والحرية وأن ياخذ مساحة كبيرة للعب  لأننا نؤمن بأن التعليم يأتي عن طريق اللعب  وليس التلقين ولكن حينما يترفع الطفل للصف الأول يتغير الوضع على عليه يكون الأمر مختلف عليه يكون هناك مقعد يكون طاولة بينه وبين المعلمة وتلتغي العلاقة المباشرة بين الطفل والمعلمة وتكون هذه هي الصدمة الاولى له حيث يكون هنالك تعليمات وتلقين وتذهب متعة صف البستان حينها ".
وأضافت:" نحن اليوم نعمل على اصطحاب الأطفال بالذهاب إلى المدارس وأن يطلعوا على المدرسة عن قرب وعلى الصفوف والتعرف على المعلمات مما يساعد على الحد من الخوف والتوتر لدى الطفل لأن الطفل حينما يصل الى صف الاول وهو غير مستعد يتم إلقاء اللوم من كل شخص على من سبقه بتجهيز الطفل ولهذا انا اقول بشكل شخصي ان الطفل اذا كان ناضج من جانب عاطفي ونفسي يكون مستعد للجانب التعليمي وهذا هو دورنا ان نقوم بتجهيزه للتعليم بالصف الأول حينها.


>>> للمزيد من المزيد من الأخبار اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة