اخر الاخبار
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2053
ليرة لبناني 10 - 0.0213
دينار اردني - 4.5437
فرنك سويسري - 3.5196
كرون سويدي - 0.3725
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5109
دولار كندي - 2.5547
دولار استرالي - 2.3494
اليورو - 3.7991
ين ياباني 100 - 2.9325
جنيه استرليني - 4.4302
دولار امريكي - 3.222
استفتاء

إستطلاع أور ياروك: أكثر من ثلث المشاركين في المجتمع العربي يعترفون بإرسال الرسائل النصية أثناء القيادة

أظهر استطلاع جديد أجرته جمعية أور ياروك من خلال معهد "مأجار موحوت" أن أكثر من ثلث السائقين (39%) من المجتمع العربي يقرؤون أو يكتبون الرسائل على هواتفهم المحمولة أثناء القيادة على الرغم من أن الغالبية العظمى (61%) يعتقدون أن ذلك أمر خطير يسعى الاستطلاع إلى فحص نسبة السائقين في إسرائيل الذين يتحدثون أو يرسلون رسائل نصية أو يتصفحون أو يقرؤون على هاتف محمول أثناء القيادة, وتصور المخاطر التي تنطوي عليها هذه الأعمال.

فيما يلي بيانات الاستطلاع في المجتمع العربي:

· أفاد 39% من المستطلعين آراؤهم أنهم يقرؤون أحيانًا أو يكتبون رسائل SMS / WhatsApp أثناء القيادة.

· اعترف 40% من المستطلعين آراؤهم بأنهم يتحدثون بين الحين والآخر على هواتفهم المحمولة بدون ديبوريت أو سماعات أذن.

· يعتقد 54% من المستطلعين آراؤهم أن التحدث على الهاتف المحمول دون استخدام ديبوريت أثناء القيادة خطير الى حد كبير أو كبير جداً.

· يعتقد 61% من المستطلعين آراؤهم بأن قراءة أو كتابة رسالة أثناء القيادة أمر خطير الى حد كبير أو كبير جداً.

· يعتقد 61% من المستطلعين آراؤهم أن تصفح الإنترنت أثناء القيادة أمر خطير الى حد كبير أو كبير جداً.

· أشار 35% من المستطلعين آراؤهم إلى أنهم لم يصادفوا مؤخرًا كاميرات لفرض مخالفات على الهاتف المحمول وجرائم البلطجة (كاميرات صغيرة على شكل قبة).

· يعتقد 64% من المستطلعين آراؤهم أنه يجب استخدام الكاميرات لفرض جرائم البلطجة وأن استخدام الهاتف المحمول أثناء القيادة أمر محظور.



إيريز كيتا, مدير عام جمعية أور ياروك : "تفتقر الشرطة إلى حوالي 200 سيارة مرور ونقص في المئات من أفراد الشرطة. ونتيجة لذلك تم إعاقة القدرة على خلق مناخ رادع من شأنه أن يمنع المخالفات المرورية. يكمن الحل في القدرات التكنولوجية الموجودة بالفعل في أيدي قسم المرور التابعة للشرطة ولكنها تراكم الغبار في المستودعات - الكاميرات التكتيكية. إنها أداة إنفاذ ورادع يمكنها الحد من حوادث الطرق ولا يتم استخدامها بشكل كامل. هذه ليست أقل من تظلمات الشرطة. يُظهر الاستطلاع مدى عدم خوف الجمهور على الإطلاق من القبض عليهم من قبل الشرطة على الرغم من أن الغالبية العظمى منهم يفهمون ويدركون خطورة استخدام الهاتف أثناء القيادة. يجب على الشرطة نشر نفس الكاميرات التكتيكية بالكامل على الطرق الحمراء لإرسال رسالة عدم التسامح مطلقًا إلى السائقين الذين يستخدمون هواتفهم المحمولة أثناء القيادة وتعريض أرواحنا جميعًا على الطريق للخطر".

فيما يلي نتائج الاستطلاع الكامل:

حوالي نصف المشاركين في الاستطلاع يقرؤون أو يكتبون الرسائل أثناء القيادة:

المجتمع العربي: 39% من المستطلعين آراؤهم أفادوا بأنهم أحياناً يقرؤون أو يكتبون رسائل SMS / WhatsApp أثناء القيادة.
· المجتمع اليهودي: 40% من المستطلعين آراؤهم أفادوا بأنهم أحياناً يقرؤون أو يكتبون رسائل SMS / WhatsApp أثناء القيادة.



حوالي نصف المشاركين في الاستطلاع من المجتمع العربي يعترفون بأنهم يتحدثون أحيانًا على هواتفهم المحمولة بدون جهاز ديبوريت أو سماعة أذن

المجتمع العربي: 40% من المستطلعين آراؤهم اعترفوا بأنهم يتحدثون بين الحين والآخر على هواتفهم المحمولة بدون ديبوريت أو سماعة أذن.
المجتمع اليهودي: 36% من المستطلعين آراؤهم اعترفوا بأنهم يتحدثون بين الحين والآخر على هواتفهم المحمولة بدون ديبوريت أو سماعة أذن.
درجة الخطورة: يعتقد معظم المستطلعين آراؤهم أنه من الخطر التحدث على الهاتف الخلوي أثناء القيادة دون استخدام جهاز ديبوريت

· المجتمع العربي: 54% من المستطلعين آراؤهم يعتقدون أن التحدث على الهاتف المحمول دون استخدام جهاز ديبوريت أثناء القيادة أمر خطير الى حد كبير أو كبير جداً.

· المجتمع اليهودي: 80% من المستطلعين آراؤهم يعتقدون أن التحدث على الهاتف المحمول دون استخدام جهاز ديبوريت أثناء القيادة أمر خطير الى حد كبير أو كبير جداً.

درجة الخطورة : يعتبر معظم المستطلعين آراؤهم إرسال الرسائل النصية أثناء القيادة شيئًا خطيرًا

· المجتمع العربي: 61% من المستطلعين آراؤهم يعتقدون أن قراءة أو كتابة رسالة أثناء القيادة أمر خطير الى حد كبير أو كبير جداً.

المجتمع اليهودي: 91% من المستطلعين آراؤهم يعتقدون أن قراءة أو كتابة رسالة أثناء القيادة أمر خطير الى حد كبير أو كبير جداً.
درجة الخطورة تعتقد الغالبية العظمى أنه من الخطر تصفح الإنترنت أثناء القيادة

المجتمع العربي 61% من المستطلعين آراؤهم يعتقدون أن تصفح الإنترنت أثناء القيادة خطير الى حد كبير أو كبير جداً.
المجتمع اليهودي: 91% من المستطلعين آراؤهم يعتقدون أن تصفح الإنترنت أثناء القيادة خطير الى حد كبير أو كبير جداً.
حوالي ثلث من المستطلعين آراؤهم من المجتمع العربي لم يشاهدوا كاميرات على الطرق الإسرائيلية في الشهر الماضي لفرض مخالفات على الهاتف المحمول وجرائم البلطجة والتنمر (كاميرات صغيرة على شكل قبة).

المجتمع العربي: 35% من المستطلعين آراؤهم أفادوا أنهم لم يصادفوا مؤخرًا كاميرات لفرض مخالفات على الهاتف المحمول وجرائم البلطجة والتنمر (كاميرات صغيرة على شكل قبة). כיפה).
· المجتمع اليهودي: 57% من المستطلعين آراؤهم أفادوا أنهم لم يصادفوا مؤخرًا كاميرات لفرض مخالفات على الهاتف المحمول وجرائم البلطجة والتنمر (كاميرات صغيرة على شكل قبة).

أجاب الأغلبية المطلقة بالإيجاب عند سؤالهم عما إذا كان ينبغي استخدام الكاميرات لفرض مخالفات على البلطجة وحظر استخدام الهاتف المحمول أثناء القيادة

المجتمع العربي: 64% من المستطلعين آراؤهم يعتقدون أنه يجب استخدام الكاميرات لفرض مخالفات على البلطجة وحظر استخدام الهاتف المحمول أثناء القيادة.
المجتمع اليهودي: 79% من المستطلعين آراؤهم يعتقدون أنه يجب استخدام الكاميرات لفرض مخالفات على البلطجة وحظر استخدام الهاتف المحمول أثناء القيادة.
أُجريت الدراسة خلال شهر كانون الأول (ديسمبر) 2020 من خلال استطلاع عبر الإنترنت باستخدام لجنة منتظمة متعددة المشاركين من 503 رجال ونساء تتراوح أعمارهم بين 18 عامًا وما فوق والذين يشكلون عينة تمثيلية قطرية للسكان في دولة إسرائيل. خطأ أخذ العينات فيما يتعلق بالتقديرات المختلفة هو 4.4%.


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة