اخر الاخبار
تابعونا

6 اصابات بحادث طرق على شارع 446

تاريخ النشر: 2020-10-23 18:43:41
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

عشية افتتاح العام الدراسي: 82 حالة وفاة نتيجة الدهس لأولاد في السنوات الاخيرة منها 50 حالة للأولاد العرب

ايام قليلة تفصلنا عن بداية العام الدراسي الجديد، حيث تتواصل التحضيرات على قدم وساق من اجل افتتاح العام الدراسي في السلطات المحلية العربية، مع الاخذ بعين الاعتبار كافة التقييدات والاستثناءات، التي قد تحول الى تأخير العودة الى مقاعد الدراسة لبعض الصفوف، مع العلم ان الصفوف الدنيا (الأول حتى الرابع بالإضافة الى رياض الاطفال)، بحسب ما اوردته وزارة التعليم ستعود للتعليم كالمعتاد.
ويبقى الهم الاكبر لدى الاهل الحفاظ على سلامة اولادهم خاصة عند ذهابهم وعودتهم من والى المدرسة مع التشديد على شريحة الاطفال والاولاد في الصفوف الدنيا ورياض الاطفال.
وبحسب المعطيات التي اوردتها "بطيرم" فان الاولاد دون سن الـ 10 سنوات هم الشريحة الاكثر عرضة للإصابة والوفاة لا سمح الله، جراء التعرض لحوادث دهس بصفتهم عابري سبيل، اذ ان عملية عبور الشارع تعتبر بالنسبة لهؤلاء عملية معقدة تتطلب منهم مهارة وإدراك قد لا تكون متوفرة بما فيه الكفاية في هذا السن، اضافة الى المميزات الاخرى التي تحول دون اداركهم للمخاطر المحيطة، خلال عملية العبور مثل مدى الرؤية، قامتهم القصيرة التي قد تحول دون رؤيتهم من قبل السائقين، وتقدير سرعة السيارة بالنسبة لهم اثناء عبور الشارع وعوامل عديدة اخرى.
ووفقا لمعطيات "بطيرم" فان العام 2015 شهد 13 حالة وفاة لأولاد وأطفال من جيل الولادة حتى 17 عام كذلك العام 2016 والعام 2017 بعدد حالات مشابه، اما العام 2018 فقد شهد 15 حالة وفاة نتيجة الدهس، العام 2019 سجل 20 حالة وفاة والعام 2020 حتى يومنا هذا تم رصد 8 حالات وفاة نتيجة الدهس.
ومن بين الفئات العمرية ذات الاحتمال الاكبر للوفاة نتيجة حوادث الدهس جاءت في المرتبة الاولى فئة الاولاد من جيل الولادة حتى 4 سنوات بنسبة وفاة وصلت الى 28% من مجمل الوفيات أي ما يُعادل 23 حالة وفاة، تأتي بعدها فئة الاولاد ما بين 10 حتى 14 عام بعدد حالات وفاة وصل الى 21 حالة أي ما نسبته 26%. بعدها فئة الأطفال من جيل 5 سنوات حتى 9، بعدد حالات وفاة وصل الى 19 حالة من مجمل حالات الوفاة نتيجة الدهس أي ما نسبته 23%. ومن ثم فئة الاولاد ما بين 15 عام حتى 17 بعدد حالات وفاة نتيجة الدهس وصل الى 19 حالة بما نسبته 23% ايضا.
وبحسب المعطيات المذكورة يتضح ان حوادث الدهس التي انتهت بالوفاة، ما بين السنوات 2015 حتى كتابة هذه السطور من العام 2020، وصلت الى 82 حالة، منها 29 حالة وفاة من نصيب المجتمع اليهودي بما نسبته 35%، و 50 حالة وفاة كانت من نصيب الأولاد العرب بما نسبته 61% من مجمل حالات الوفاة. وأشارت المعطيات ايضا ان نصيب الاولاد البدو من مجمل وفيات الأولاد العرب كان 21 حالة أي ما نسبة 26% من مجمل حالات الوفاة لدى المجتمع العربي.
وتشدد مؤسسة "بطيرم" لأمان الأولاد على ضرورة مرافقة الطفل دون سن التسع سنوات اثناء عبور الشارع من قبل شخص بالغ، بحيث يمنع منعا باتا عبور الطفل لوحده.
من هنا توجد اهمية كبرى لدور الاهل في تقديم الارشادات لأبنائهم، حيث انه من المفضل مرافقتهم خلال الايام الاولى من والى المدرسة لإرشادهم وتحذيرهم من كافة المخاطر التي قد تكون متربصة لهم واختيار الطريق الانسب للمدرسة والتي تتضمن اقل عمليات عبور للشارع وارشادهم حول كيفية عبور الشارع والتحذير من كافة العوامل الاخرى التي يتوجب اخذها بعين الاعتبار عند عبور الشارع.
وتشدد "بطيرم" على ضرورة تقديم الارشادات اللازمة للأولاد عشية ابتداء العام الدراسي الجديد على النحو التالي:
يمنع عبور الشارع لمن هم دون سن 9 سنوات دون مرافقة شخص بالغ بحيث تتم عملية العبورعند معبر المُشاة فقط
التوقف والالتفات الى اليمين واليسار قبل عبور الشارع
في شارع مكتظ بالسيارات يجب الحفاظ على تواصل مرئي ما بين عابر السبيل وسائقي المركبات عند عبور الشارع
عبور الشارع يتم دون الانشغال بالهاتف الخليوي او بأمور اخرى

 


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة