اخر الاخبار
تابعونا

اصابة رجل بحادث طرق في دالية الكرمل

تاريخ النشر: 2020-10-29 19:15:34
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

لجنة متابعة قضايا التّعليم العربي - تهيئة المدارس والمؤسّسات التعليميّة وتحضيرها لعودة الطلاب

أعدت لجنة متابعة قضايا التّعليم العربي ورقة مطالب شاملة لاحتياجات التّعليم العربي والقضايا الحارقة، ضمن الاستعدادات لافتتاح السنة الدراسيّة المقبلة 2020-2021، وقامت بعرضها مؤخرا في لجنة التربية والتّعليم البرلمانيّة ووضعتها على طاولة وزير التربية والتّعليم ومدير عام وزارته مطالبة بالاستجابة لجميع البنود المطروحة من أجل ضمان عودة التعليم العربي بشكل كامل وافتتاح السنة الدراسيّة بشكل منتظم، وفق الخطة التي اُعلنت من قبل وزارة التربية والتّعليم.

تجدر الإشارة أن مشاكل التّعليم العربي التي برزت خلال فترة كورونا هي نتاج المشاكل العميقة التي ميّزت التّعليم العربي لعقود طويلة والفجوات الكبيرة الموجودة بين التّعليم في المجتمع العربي والتّعليم في المجتمع اليهودي. إن وزارة التربية والتعليم مطالبة بحل هذه المشاكل بشكل جذري من خلال تبني سياسة المساواة وإجراء حوار مع المجتمع العربي لتنظيم وضع ومكانة التّعليم العربي داخل وزارة التربية والتعليم وبالشكل الذي يضمن الاعتراف والمساواة والاستجابة لاحتياجات المجتمع العربي.
تضمنت ورقة المطالب العديد من القضايا والاحتياجات التي تتطلب علاجا فوريا قبيل افتتاح العام الدراسي المقبل 2020-2021، في عدّة مجالات في ظل ازمة كورونا:
تلبية احتياجات التعليم العربي في فترة كورونا: نقص حاد في وسائل التعليم عن بعد، مشاكل في البنية التحتية في البلدات العربية والواقع التكنولوجي الصعب في المدارس.
نقص حاد في الغرف الدراسيّة ومشكلة الاكتظاظ في بعض المدارس.

استثمار حكومي منخفض في كافة المجالات وفي الترميمات والتجهيزات للمدارس والمؤسّسات التربويّة.

التّعليم في النقب بشكل عام وفي القرى غير المعترف بها بشكل خاص.

أوضاع السّلطات المحليّة العربيّة وأقسام التربية والتّعليم فيها.

هذا وتقدر لجنة متابعة قضايا التّعليم العربي عاليا الدور والجهود الكبيرة في هذه الظروف الصّعبة التي يقوم بها رؤساء السّلطات المحليّة ومديري أقسام التربية والتّعليم ومديري وطواقم التدريس والعاملين في المدارس ولجان أولياء أمور الطلاب من أجل استكمال الاستعدادات لتهيئة كافة المدارس والمؤسّسات التعليميّة لعودة الطلاب وافتتاح العام الدراسي المقبل بشكل منتظم.

 

صورة توضيحية ... تصوير وزارة التربية والتعليم 


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة