اخر الاخبار
تابعونا

تخليص شخص سقط في واد بمنطقة الاغوار

تاريخ النشر: 2020-08-10 17:33:11

انتشال 8 جثث من تحت الركام في بيروت

تاريخ النشر: 2020-08-10 11:36:03
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

إخجلوا!!

وباء القتل هو جحيم مجتمعنا الذي كان يوماً ما جميلاً.. وباء القتل اشد فتكاً من وباء الكورونا.

 

جرائم القتل عامة, والجرائم ضد النساء تحديدا, ما زالت تتردد بأصدائها في البلدات العربية.. وقتل النساء له أشكال وألوان.. والد يطعن ابنته في حيفا.. طليق دهس مطلقته وطعنها في طمرة.. زوج يطعن زوجته ويقتلها في الطيبة... لمن يرفع هذا المجتمع صوته ضد العنف؟! خوف النساء صادق لأنهنّ يشعرّن أنهنّ تحت خطر الاهمال وانهن ضحايا لعقائد وتعقيدات... إخجلوا.. ان دم الضحايا بات يصرخ للسماء!! الرجال والدولة والأمن غسلوا ايديهم من المسؤولية.. كفى مهزلة!! دم هؤلاء معلق بأعناقكم. أصبحت حياة النساء خارج مسؤولية الجميع..

 

* * * الكورونا والعدالة ڤيروس الكورونا اقتحم الكرة الأرضية وشلّ حركتها!! اجتماعياً واقتصادياً وبرّاً وبحراً وجوّاً.. ولم يعد الوضع كما يقال: إن السماء ليست الحدود.. بل أصبحت السماء تحت أمر الكورونا! الكورونا استطاعت ان توحّد وتعدل بين الإنسانية, الأمر الذي لم تستطع قوة أخرى تحقيقه..!! لم يعد لا الكبير ولا الصغير بحاجة الى وساطة.. مع الكورونا الجميع سواسية ولا احد يعتب عليها.. منظمة الصحة العالمية أضافت أنه لا يمكن الاعتماد على لقاح مضاد للكورونا.. لكن الدفاع بمتناول الجميع: أولا,ً الصابون والمعقّمات والكمامات وثانيا,ً التباعد الاجتماعي..

 

* * * في هذه الأيام العصيبة, أيام الكورونا, أنتم أسياد الموقف حيث يمكن تأجيل أمور الترف والتبذير في مناسبات الزفاف.. في يوم زفافك أنت صاحب القرار.. ما يتبادر الى أذهاننا الآتي: لماذا نكبّر بدل أن نصغّر؟ لماذا نؤجل الفرح؟ لماذا نعمى.. بدل أن نفتح بصرنا؟ لمذا نبحث عن الأبواب المغلقة بعد أن انفتحت أمامنا الطريق؟ لماذا نضعف إزاء ما يقوله الآخرون؟ افرحوا اذ أتتكم فرصة التوفير بدل أن تنضموا الى المبذرين.. الفرحة هي الزواج وتأسيس عائلة ومستقبل.. مبروك... ولا للتأجيل.. * * * خطّة قدمكم على الأرض هدارة.. مبروك لأبناء سخنين والى الأمام..

 

ڤيدا مشعور


>>> للمزيد من كلمة فيدا مشعور اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة