اخر الاخبار
تابعونا

امطار متفرقة الخميس وأكثر قوة الجمعة

تاريخ النشر: 2021-01-27 21:43:59
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2067
ليرة لبناني 10 - 0.0215
دينار اردني - 4.5906
فرنك سويسري - 3.6739
كرون سويدي - 0.3885
راوند افريقي - 0.2176
كرون نرويجي - 0.3726
كرون دينيماركي - 0.5317
دولار كندي - 2.5507
دولار استرالي - 2.4498
اليورو - 3.9580
ين ياباني 100 - 3.1315
جنيه استرليني - 4.3558
دولار امريكي - 3.255
استفتاء

حرب بدون اسلحة

معظم المصائب التي حلت على الحياة الاجتماعية والعمل والاقتصاد، سببها دخول العالم في حرب دون اسلحة وبدون خبرة في كيفية التصدي لما يحصل مع وباء الكورونا، مما جعل اليمين المتطرف في العالم، وفي البلاد، يستغل هذا الوباء لتعزيز سلطاته. لفكّ عسر شعبنا وللتخلص من صندوق شرور ما سيلحق بنا، في ظل هذه الحكومة اليمينية المتطرفة تجاه العرب، ولكي لا يعلق مصيرنا في حلقة لا مخرج منها، فيدعى المواطن العربي لأن يعد نفسه بمحاولة رفع مستواه في جميع المجالات.. حتى نتخلص من العسر ومن وباء العنصرية في نظام حكومة لا تعتبر العربي مواطنًا في بلاده. وكل ما نحتاجه هو الصمود على هذه الارض. بدها شوية توضيح "رجعت حليمة لعادتها القديمة"، هذا المثل ينطبق على موضوع العودة الى ضم المستوطنات التي في الاغوار الى اسرائيل، لتصبح مستوطنات قانونية وكأن الاستيطان قانوني وشرعي. الانجاز الهائل الذي تم مؤخرًا في مستوطنة "يتسهار" هو ازالة بعض الخيم او المضارب، ان صح التعبير، واعتداء على الجنود من قبل مستوطنين. اليوم عاد المستوطنون الى البناء في يتسهار مرة اخرى... المستوطنون لا يصلّون على نبي. * * بصراحة وللأسف والحزن والخجل ايضًا، اصابات الاطفال في الأزقة والشوارع وداخل المنازل وكأنها ساحات الوغى. بعض من البيوت تنقصها الأمور الأساسية لحماية اطفالنا. * * لم أجد تعبيرًا أقوى من أن زمن ڤيروس الكورونا جعلنا نأخذ هدنة مع حياتنا. هدنة مع أنفسنا ومع عملنا.. الذي لا ينتهي ومع البعد عن الأهل والاصدقاء. مع سيئات الڤيروس فإنه أزاح ستار الطمع واللهث وراء المادة، الذي أصبح طلب الجميع وفتح أمامنا باب التفكير في الى العودة الى حياة جميلة وهادئة في دائرة العائلة والاصدقاء والى جوهر الحياة الجميلة. * * الولايات المتحدة ستحقق لمعرفة ما اذا كان مختبر صيني هو المسؤول عن تفشي ڤيروس كورونا، وكأننا لا نعرف ان ننام وان نحلم الا بقرارات الولايات المتحدة. ڤيدا مشعور 24/4/2020


>>> للمزيد من كلمة فيدا مشعور اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة