اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2067
ليرة لبناني 10 - 0.0215
دينار اردني - 4.5906
فرنك سويسري - 3.6739
كرون سويدي - 0.3885
راوند افريقي - 0.2176
كرون نرويجي - 0.3726
كرون دينيماركي - 0.5317
دولار كندي - 2.5507
دولار استرالي - 2.4498
اليورو - 3.9580
ين ياباني 100 - 3.1315
جنيه استرليني - 4.3558
دولار امريكي - 3.255
استفتاء

أبو مازن: لن نوافق على انضمام سكان المثلث الى فلسطين

قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس يوم الإثنين، إنه ليس لديه مانع في إيقاف التنسيق الأمني مع الاحتلال الإسرائيلي، إذا استمرت "إسرائيل" في السير على "خطها".

وأضاف عباس، خلال رئاسته اجتماع مجلس الوزراء في مدينة رام الله، "نحن نوقف التنسيق الأمني بدون أي نقاش، ليس لدينا مانع إذا استمروا في هذا الخط".

وأشار إلى أن السلطة الفلسطينية قطعت العلاقات مع الإدارة الأمريكية عقب اعترافها بمدينة القدس المحتلة "عاصمة لإسرائيل".

وأضاف: "استغرب الكثير من الناس لماذا قلنا هذا (قطع العلاقات مع أمريكا) ولم ننتظر المشروع (صفقة القرن)، فقلنا لهم إن المكتوب مبين (ظاهر) من عنوانه، وبداية القصيدة كُفر، فماذا ستكون نهايتها؟".


مردفا: "لكننا استمرينا في قناة (التنسيق الأمني مع المخابرات الأمريكية)، لكن هذه القناة يجب أن تُقطع، وكذلك مع إسرائيل لا يوجد إلا الأغراض التي يبيعونها ونشتريها والتنسيق الأمني".

وبشأن جلسة الجامعة العربية السبت الماضي حول "صفقة القرن"، أشار عباس إلى أنه "كان هناك شبهات أو بعض الالتباس الذي سمعناه من الدول العربية عندما قالوا نرحب أو نشكر (بعد إعلان الصفقة)، والحقيقة أن العرب جميعًا وقفوا وقفة رجل واحد معنا وأخذوا قرارًا".

وتابع "عندما قدمنا المشروع، توقعنا أن تحصل تعديلات، لكن لم يحصل أي تعديل على أي كلمة، وكل ما قدمناه اعتُمد".

وأوضح أن الرؤية التي سيقدمها إلى مجلس الأمن قريبًا لن تختلف كثيرًا عن التي قدمها للجامعة العربية، مضيفًا "لكن سنرفض المشروع ونطلب المفاوضات لأننا لسنا عدميين، نرفض ونقول ماذا نريد".

ورأى الرئيس أن "أهم اتفاق مع الإسرائيليين كان اتفاق أوسلو"، مستدركًا بقوله: "ومن يوم أوسلو لم نحصل على أي اتفاق مع الإسرائيليين بسبب الولايات المتحدة".

وأكد رفض ضم منطقة المثلث في الداخل الفلسطيني المحتل إلى الدولة الفلسطينية المستقبلية، كما تنص "صفقة القرن".

وقال: "كانوا يتحدثون في الماضي عن المثلث، نحن لا نوافق إطلاقا على أن نضم أرض وسكان من إسرائيل إلى فلسطين".

وأضاف "هم أهلنا والأرض أرضنا، لكن لتبقى عندهم، ونفهم ما هو الهدف والغرض من وراء هذا المشروع"، مشددا على أنه بموجب صفقة القرن "فلن تكون هناك دولة مستقلة ولا موقف سياسي ولا شيء، نحن فقط نعود إلى وعد بلفور".

وأضاف: "لا يوجد في صفقة القرن أي إيجابية إطلاقًا، ولا يمكن لإنسان أن يقبل ذلك".


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة