اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.21
ليرة لبناني 10 - 0.0218
دينار اردني - 4.6540
فرنك سويسري - 3.6729
كرون سويدي - 0.3908
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3832
كرون دينيماركي - 0.5338
دولار كندي - 2.5743
دولار استرالي - 2.5055
اليورو - 3.9699
ين ياباني 100 - 3.1412
جنيه استرليني - 4.5117
دولار امريكي - 3.3
استفتاء

قتلت رضيعها مع صديقها.. والطريقة تجمد الدم بالعروق

لم تعد جرائم قتل الأبناء، على بشاعتها، تثير استغراب الكثيرين بالنظر إلى تكرارها وتنوعها، لكن جريمة الأم إليزابيث وولهيتر يمكن تصنيفها بكل سهولة في فئة الجرائم البشعة |الأكثر جنونا"، بالنظر إلى وقائعها التي تجمد الدم بالعروق.



قتلت الأم الشابة رضيعها أنتوني بان، الذي يبلغ من العمر عامين ضربا، بالاشتراك مع صديقها، أما السبب المأساوي فيتلخص في أن الطفل رفض تناول قطعة من الـ"هوت دوغ" أو النقانق.



رفض أنتوني تناول الطعام، فانهالت إليزابيث، على الطفل البريء ضربا في وصلة وحشية، ثم أكمل صديقها لوكاس دايل الجريمة، بحفلة ضرب أكثر عنفا.



وحين بلغت الشرطة منزل الاثنين في مدينة ويتشيا بولاية كنساس، عثر على أنتوني في حالة مروعة بإصابات عدة في رأسه وذراعيه ليتم نقله إلى المستشفى، حيث بقي هناك ليومين قبل أن يفارق الحياة.



تشريح الجثة أظهر أن الطفل وصل إلى المستشفى بعظام مكسورة، وكدمات وتورم في الدماغ، فضلا عن سوء تغذية.



الواقعة التي حدثت في مايو 2018، طويت صفحتها المأساوية الأخيرة قبل أيام، حين أصدر القضاء كلمته ودان الأم وصديقها بارتكاب جريمة قتل من الدرجة الثانية، وإساءة معاملة طفل.

>>> للمزيد من حول العالم اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة