اخر الاخبار
تابعونا

المكر : اصابة شاب وطفل بحادث دهس

تاريخ النشر: 2021-06-18 16:51:50
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.21
ليرة لبناني 10 - 0.0218
دينار اردني - 4.6540
فرنك سويسري - 3.6729
كرون سويدي - 0.3908
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3832
كرون دينيماركي - 0.5338
دولار كندي - 2.5743
دولار استرالي - 2.5055
اليورو - 3.9699
ين ياباني 100 - 3.1412
جنيه استرليني - 4.5117
دولار امريكي - 3.3
استفتاء

خامنئي يلتقي وفد حماس: صفقة القرن خطة خطيرة

أفادت مصادر في ايران بأن المرشد الأعلى للثورة الإيرانية علي خامنئي استقبل اليوم في العاصمة طهران، صالح العاروي، نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس والوفد المرافق له.



وأشار العاروري إلى عداء أمريكا واسرائيل للجمهورية الاسلامية والعقوبات والتهديدات، معلناً تضامن حماس مع الجمهورية الاسلامية، مؤكدا ان اي اجراء عدائي ضد ايران هو اجراء عدائي ضد فلسطين ومحور المقاومة.



ونوه الى القدرات الدفاعية لمحور المقاومة في فلسطين، موضحاً ان التقدم الدفاعي لحماس وباقي فصائل المقاومة لايمكن مقارنته بالسنوات السابقة بأي شكل من الاشكال. لافتاً الى ان جميع الاراضي المحتلة والمراكز الرئيسية والحساسة هي في مرمى نيران صواريخ المقاومة الفلسطينية.



وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء بأن قائد الثورة الاسلامية أشاد، اليوم الاثنين، بمقاومة الشعب الفلسطيني وفصائل المقاومة ومنها حماس، قائلاً، ان النصر لن يتحقق من دون المقاومة والكفاح، ونحن نعتقد بأن القضية الفلسطينية ستحسم لصالح الشعب الفلسطيني والعالم الاسلامي بكل تأكيد.



وفي بداية اللقاء، سلم العاروري رسالة من اسماعيل هنية إلى قائد الثورة الاسلامية.



واعتبر خامنئي مقاومة وصمود سكان غزة بشارة لفتح ونصر قريب، مؤكدا ان الجمهورية الاسلامية الايرانية لا تجامل اي بلد في العالم حول القضية الفلسطينية.



واضاف، اعلنا بشكل دائم مواقفنا حول فلسطين بشكل صريح وشفاف، حتى على المستوى الدولي تدرك الدول الصديقة والتي نختلف معها في وجهات النظر بأن الجمهورية الاسلامية جادة في القضية الفلسطينية.



وأوضح أن دعم القضية الفلسطينية هو احد الأسباب المهمة لمعاداة ايران لكن هذه المعاداة والضغوط لن تؤدي الى تراجع ايران عن مواقفها تجاه فلسطين لأن دعم فلسطين قضية عقائدية ودينية.



وأشار إلى "صفقة القرن"، مؤكدا ان الهدف من هذه المؤامرة الخطيرة هو القضاء على الهوية الفلسطينية بين أبناء الشعب والشباب الفلسطيني حيث يجب مواجهة هذه الفكرة الرئيسية وعدم السماح بالقضاء على الهوية الفلسطينية بالاموال.



واضاف، خلال السنوات القليلة الماضية كان الفلسطينيون يناضلون بالحجارة لكنهم اليوم يمتلكون صواريخاً دقيقة بدل من الحجارة وهذا يعني شعور التقدم.


>>> للمزيد من عالمي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة