اخر الاخبار
تابعونا

بدء العمل بشارع مدخل كفرقرع الغربي

تاريخ النشر: 2021-07-27 08:32:03
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.21
ليرة لبناني 10 - 0.0218
دينار اردني - 4.6540
فرنك سويسري - 3.6729
كرون سويدي - 0.3908
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3832
كرون دينيماركي - 0.5338
دولار كندي - 2.5743
دولار استرالي - 2.5055
اليورو - 3.9699
ين ياباني 100 - 3.1412
جنيه استرليني - 4.5117
دولار امريكي - 3.3
استفتاء

وقفة احتجاجية لعدد من المسنين في قرية كفرمندا رفضا لقرار اغلاق المركز اليومي للمسن في البلدة

', '
', '
', '
', '
' ); $rand_keys = array_rand($input, 1); echo $input[$rand_keys] . "\n"; ?>
نظمت اليوم وقفة احتجاجية لعدد من المسنين في قرية كفرمندا رفضا لقرار اغلاق المركز اليومي للمسن في البلدة وللمطالبة بابقاء مديرة المركز على رأس عملها بعد انتهاء اتفاقية العمل مع جمعية الهدف السامي التي كانت تدير شؤون المركز وقيام المجلس المحلي بإجراء مناقصة عمل جديدة.



وذكرت الجمعية في رسالتها للموظفين انه بعد قرار المجلس المحلي اجراء مناقصة تقدمت لها عدة شركات واستثناء جمعية الهدف السامي تقرر وقف العمل بالمركز واخراج الموظفين فيه اجازة مدفوعة الأجر وسيتم عقد جلسة معهم لاستكمال الخطوات القانونية.



من جهته اصدر مؤنس عبد الحليم  رئيس المجلس المحلي في س كفر مندا بياناً حول اغلاق المركز اليومي للمسن، وجاء في البيان ما يلي :" حسب طريقة العمل المتبعة في وزارة الداخلية وزارة الرفاه الاجتماعي التي تقضي بتوقيع اتفاقيات التشغيل الملزمة لأي مؤسسة تعمل عن طريق المجلس المحلي، وفيما يخص المركز اليومي للمسن اتضح من خلال الاوراق الرسمية ان جمعية الهدف السامي (الجمعية المشغلة للمركز اليومي للمسن) تعمل بدون اتفاقية عمل منذ عدة سنوات. الامر الذي يعد تجاوزا واضحا للقانون، من هذا المنطلق أعلن المجلس المحلي عن مناقصة لتشغيل المركز اليومي للمسن تقدمت اليها عدة جمعيات وشركات واليوم هو اليوم الأخير للتقدم للمناقصة، جمعية الهدف السامي لم تقدم حتى الان للمناقصة.



وفي خطوة غير مسبوقة قامت الجمعية ومديرة المركز بمحاولة الاضراب واستعمال ابائنا واجدادنا المسنين لغايات سياسية او بهدف الضغط لاستمرار عملهم داخل المركز.
من الجدير بالذكر ان جمعية الهدف السامي حصلت مؤخرا على تجديد اتفاقية لغاية تاريخ 30.5.2019 وقد عرض عليهم تجديد الاتفاقية حتى تاريخ 30/6/2019 أي حتى انتهاء المناقصة لتشغيل المركز.



هذه الخطوة تعتبر محاولة يائسة للجمعية ولمديرة المركز وبتوجيهات من أطراف سياسية لخلق بلبلة وخلق حالة من عدم الاستقرار في المركز بهدف اظهار المجلس المحلي وكأنه يحاول اغلاق المركز.



المجلس المحلي يضع مركز المسن في سلم أولوياته كما وانه بصدد التخطيط لبناء مركز متطور وحديث لرعاية المسنين في بلدنا الحبيب.سيعلن المجلس المحلي خلال الفترة القريبة عن الفائز بالمناقصة الذي يضمن تشغيل المركز بشكل قانوي وبشكل يضمن احترام المسن في بلدنا، لأنهم رمز لهذا البلد ونكن لهم الاحترام والتقدير، لا ننوي بأي حال ادخال هذه الشريحة من المجتمع في العراك السياسي كما فعل الاخرين.





>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة