اخر الاخبار
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

وزير دفاع إسرائيل السابق: روسيا لم تصبح خصما لنا رغم تعاونها مع "المحور الشيعي"

اعتبر وزير دفاع إسرائيل السابق، موشيه يعلون، أن روسيا لم تتحول إلى خصم لإسرائيل في الشرق الأوسط، رغم أنها تدعم "المحور الشيعي" المعادي، على حد قوله لوكالة "نوفوستي" الروسية.


إسرائيل تكشف كيفية تجنبها حادثا خطيرا عندما اخترقت مقاتلة روسية أجواء الجولان

ووصف يعلون بـ "اللحظة الإيجابية" دخول روسيا إلى الشرق الأوسط، بما في ذلك في سوريا، إذ "صار للجهة الإسرائيلية المعنية بمعالجة الأمور في حالات الأزمات، عنوانا ترجع إليه وتطرق بابه، لأنه يمكن أن يساعد في تخفيف التوتر مع إيران أو حزب الله اللبناني".

وقال يعلون في مقابلته مع الوكالة الروسية التي ستنشر كاملا في وقت لاحق من اليوم السبت: "دعونا نبدأ من الأمور السلبية، يبدو أن السلطات الروسية تقف إلى جانب المحور الشيعي، وتؤيد بشار الأسد (الرئيس السوري) ونظامه، وإيران وحزب الله".


وأضاف: "على الرغم من أننا نفهم أن لا علاقات مباشرة بين الحكومة الروسية وحزب الله، إلا أنه في كثير من الحالات هو المستخدم النهائي والفعلي للأسلحة التي تزود روسيا بها سوريا. فخلال حرب لبنان الثانية استخدم ضدنا (الكورنيت)، وهي مجمعات صاروخية مضادة للدبابات من إنتاج روسي". واعتبر الوزير السابق أن "هذا هو التأثير السلبي لتورط روسيا في الوضع في سوريا".

من جهة ثانية، اعتبر يعلون "أن الأمر الإيجابي للوجود الروسي في الشرق الأوسط هو أن لدينا قنوات مفتوحة للاتصال (مع روسيا - المحرر) ونحن نفهم أننا لا نتفق حول الكثير من الأمور، بل نختلف إلى حد ما مع بعضنا البعض على أكثريتها، ولكن نحن لسنا متنافسين، نحن لسنا أعداء، نحن بحاجة للعثور على مراعاة متبادلة للمصالح، دون التدخل في شؤون بعضنا البعض وإزعاج أحدنا للأخر".

ومضى قائلا: "الأمر الإيجابي الآخر هو أن روسيا هي الجهة التي نطرق بابها ونلجأ إليها خلال الأزمات والأوقات الصعبة وحين تتراكم المشاكل".

وأشار الوزير الإسرائيلي السابق إلى أن بلاده في هذا السياق تجري حاليًا حوارًا مع موسكو حول الوجود العسكري الإيراني في سوريا. وقال "في هذه الحالة يمكن (الرئيس الروسي) لفلاديمير بوتين أن يلعب دورا إيجابيا لمنع انتشار القوات الإيرانية التي تهددنا في وجودنا. هذا بالإضافة إلى نشوء وضع جديد، إذ يمكن لروسيا أن تساعد في تخفيف التوتر بيننا وبين أعدائنا في المنطقة".


>>> للمزيد من عالمي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة