اخر الاخبار
تابعونا

ام الفحم - طعن شاب واصابته متوسطة

تاريخ النشر: 2020-08-05 14:33:28
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

قطار برشلونة يتعثر في محطة أتلتيكو مدريد بتعادل (1-1)

أوقف أتلتيكو مدريد، سلسلة انتصارات برشلونة بالدوري الإسباني، وفرض عليه التعادل (1-1) اليوم السبت على ملعب واندا ميتروبوليتان، في قمة منافسات الجولة الثامنة من البطولة.



تقدَّم أتلتيكو مدريد، أولاً عن ساؤول نيجويز بالدقيقة (21)، وتعادل لويس سواريز لبرشلونة في الدقيقة (82).



ورفع الفريق الكتالوني رصيده لـ22 نقطة، وبقي في الصدارة، كما رفع أتلتيكو رصيده إلى 16 نقطة بالمركز الثالث.



قدَّم الفريقان مباراة تكتيكية، وتبادلا الخطورة حيث كان أتلتيكو الأقرب للمرمى بالشوط الأول وخسر البلوجرانا نقطتين ثمينتين، وتحقيق فوز ثامن على التوالي بفضل تألق الحارس السلوفيني يان أوبلاك.



بدأ اللقاء بإثارة كبيرة؛ حيث كاد ميسي أن يسجل هدفًا مبكرًا بعد مرور 30 ثانية، إلا أن محاولته اصطدمت بالقائم الأيسر، بعدها سدد أندريس إنييستا كرة قوية أمسكها يان أوبلاك بثبات تام.



دخل أتلتيكو مدريد، أجواء اللقاء متأخرًا، لكن محاولاته الهجومية كانت بالغة الخطورة، حيث تصدى أندريه تير شتيجن لفرصتين مؤكدتين للمهاجم الفرنسي أنطوان جريزمان، الذي توغل كثيرًا في عمق دفاع البارسا.



وفي الدقيقة (21)، تسلل ساؤول على حدود منطقة الجزاء وسدد كرة قوية سكنت الزاوية اليسرى، مسجلاً هدفًا أنهى به أصحاب الأرض الشوط الأول لصالحهم.



في الشوط الثاني بدأ بتسديد قوية ليانيك كاراسكو أمسكها تير شتيجن، ثم تحولت الدفة بالكامل إلى برشلونة حيث خطف يان أوبلاك، الأضواء من الجميع بتصديه لـ3 فرص خطيرة من لويس سواريز، وليونيل ميسي.



وعاند الحظ النجم الأرجنتيني كثيرًا، وتصدى القائم الأيسر لركلة حرة سددها بذكاء شديد، كما مرت تسديدة أخرى بجوار القائم الأيمن بقليل.



حاول سيميوني تنشيط الصفوف حيث أشرك نيكولا جايتان وتوماس بارتي مكان آنخيل كوريا وكاراسكو، ورد عليه إرنستو فالفيردي مدرب برشلونة بتبديلين دفعة واحدة بإشراك سيرجي روبرتو وجيرار دولوفيو مكان نيلسون سيميدو وإنييستا.



وفي الدقائق الأخيرة شارك باولينيو مكان إيفان راكيتيتش، بعدها أنقذ يان أوبلاك فرص خطيرة للويس سواريز، الذي كسر نحسه بمحاولة أخرى عندما تحرك لكرة عرضية لعبها سيرجي روبرتو انقض عليها برأسه بالشباك.



كاد سواريز أن يخطف الهدف الثاني، إلا أنه لم يلحق بتمريرة جوميز، بعدها صوَّب كرة أخرى فوق العارضة، كما سدد ليونيل ميسي ركلة حرة قوية أمسكها أوبلاك بثبات لينقذ فريقه من الخسارة في وقت قاتل.

>>> للمزيد من رياضة اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة