اخر الاخبار
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2067
ليرة لبناني 10 - 0.0215
دينار اردني - 4.5906
فرنك سويسري - 3.6739
كرون سويدي - 0.3885
راوند افريقي - 0.2176
كرون نرويجي - 0.3726
كرون دينيماركي - 0.5317
دولار كندي - 2.5507
دولار استرالي - 2.4498
اليورو - 3.9580
ين ياباني 100 - 3.1315
جنيه استرليني - 4.3558
دولار امريكي - 3.255
استفتاء

محمد بركة ل"الصنارة": كل مَن يرى الفتنة تستيقظ ولا يتصدى لها يخون بيته ومجتمعه وشعبه وقضيته



كشف رئيس لجنة المتابعة العليا للمواطنين العرب محمد بركة في حديث ل"الصنارة" امس الخميس انه وفي اثناء تواجده في زيارة المرجعيات الدينية في القدس اجرى اتصالات مع رئس الدولة ريئوفين ريفلين والسفارة الاردنية بشأن السماح لموظفي الأوقاف بالدخول الى مكاتبهم في الحرم القدسي  ومزاولة اعمالهم دون العبور في البولبات الالكترونية التي نصبتها الشرطة في مداخل الحرم.واشار الى انه أُبلغ بالموافقة على هذا الأمر وتم السماح لموظفي الأوقاف بالدخول الى الأقصى لمزاولة اعمالهم  "لتكون في الأقصى عين تسهر عليه وعلى ما يحدث فيه  ولمنع استفراد الإحتلال بالمكان وبالرواية عمّا يمكن ان يحدث.وكان لتدخل الاردن في هذا الأمر تأثير ايجابي خاصة  ان موظفي الأوقاف هم هم موظفون اردنيون رسميًا".



وكان بركة شارك يوم امس الخميس مع رئيس اللجنة القطرية مازن غنايم في زيارة لبلدية ام الفحم حيث اجتمعا برئيسها الشيخ خالد حمدان لمتابعة موضوع تحرير جثامين الشبان الثلاثة الذين نفذوا العملية في الأقصى وتشريح الجثت.ومعلوم ان هناك التماسًا للمحكمة العليا في هذا الموضوع وقد اعطت المحكمة العليا  قرارًا بعقد جلسة للبت بالالتماس يوم الاحد بعد غد  23.7 الساعة 16:00.والزام الحكومة بالرد على الالتماس قبل ذلك الموعد. وقال بركة:" توجهنا معاً الى زيارة عائلات الشبان .ومثلما هناك في موضوع زيارة التعزية انتقادات ومعاتبات ايضاً في هذا الموضوع لا يوجد اجماع. وهذه القضية مركبة وشائكة ".




وردًا على سؤال حول مخاطر ان يتم التصعيد والرد كما حصل في اكتوبر 2000 في اعقاب دخول شارون الى الحرم قال بركة :" ليس مستبعدًا اي تحرك تصعيدي من قبل الحكومة الإسرائيلية لكن يجب ان نأخذ بعين الإعتبار عاملين اولهما انه في اكتوبر 2000 حصلت الانتفاضة ليس فقط ردًا على فِعلة شارون بل وبالأساس رداً على انسداد الأفق السياسي بعد فشل مفاوضات كامب ديفيد .والعامل الثاني ان الجهات الأمنية اليوم تحاول ان تشير الى الأخطار المترتبة عن تهور الممسكين بالقرار السياسي .نحن امام قيادة يمينية متطرفة جداً دفعت بالأمور الى شفا الهاوية وهي مستعدة ان تدفع بها الى التصعيد والمواجهة اكثر وأكثر .ومن هنا نحن نحذر هذه الجهات ممثلة برئيس الحكومة ورهطه من مغبة التصعيد والدفع نحو المجهول فلسطينيًا ومحليًا .هم يدفعون باتجاه مواحهة شاملة مع كل الشعب الفلسطيني الذي يتصدى موحداً لهذه الهجمة الشرسة التي تستهدف قضيته ومقدساته ووجوده".




وفي معرض رده على سؤال حول قيامه مع وفد من لجنتي المتابعة والرؤساء بتقديم التعازي لعائلتي الشرطيين في المغار وحرفيش قال بركة:" من يَنظر الى القضية كونها تقديم عزاء بشكل مجرد فقط يكون مخطئاً .صدرت من كلا العائلتين سيتاوي في المغار وشنان في حرفيش تصريحات مسؤولة في كل ما يخص موضوع الفتنة التي تدأب السلطة عبر أذرعها على اشعالها بين جماهيرنا. ونحن رأينا من واجبنا ان نقدر هذا التوجه الانساني والمسؤول الصادر عن هذه العائلات في ظروف صعبة تمر بها .وهي ظروف امتحان للإنسان بشكل عام وللقيادي والمسؤول بشكل خاص. ومَن يتحمل المسؤولية عليه ان يتحلى بالمسؤولية ايضاً . نحن كانت لنا اتصالات مع القيادة الروحية للطائفة المعروفية ومع شخصيات عديدة من ابناء شعبنا ونحن نعرف بالضبط كيف نواجه الأمور في مثل هذه الظروف. وتصرفي انا والأخوة في المتابعة الذين شاركوني الموقف وتحمل المسؤولية نابع من نظرتنا اننا قد نتعرض للنقد هنا او هناك ولهجوم من هنا وهناك لكننا لا يمكن ان نسمح للفتنة ان ترفع رأسها ونحن نقف متفرجين امامها . ومن يراها تستيقظ في مجتمعنا ولا يعمل كلَّ ما في وسعه للتصدي لها بل يذهب لينام,انما يخون بيته ومجتمعه وشعبه وقضيته، فكم بالحري عندما يجرى الحديث عن أناس مثلنا موكلون بحماية الناس والمجتمع فحتى لو كلّفنا الأمر بعض الانتقادات وحتى بعض البذاءات او حتى حياتنا.فلن نتراجع ".






>>> للمزيد من مقالات ومقابلات اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة