اخر الاخبار
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.21
ليرة لبناني 10 - 0.0218
دينار اردني - 4.6540
فرنك سويسري - 3.6729
كرون سويدي - 0.3908
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3832
كرون دينيماركي - 0.5338
دولار كندي - 2.5743
دولار استرالي - 2.5055
اليورو - 3.9699
ين ياباني 100 - 3.1412
جنيه استرليني - 4.5117
دولار امريكي - 3.3
استفتاء

إيڤ خوري : على مرضى الدياليزا الإمتناع عن أكل الخضراوات مثل العلت والخبيزة والسبانخ والملوخية

الطعام الذي نتناوله, على أنواعه وأشكاله, يمدّنا بالطاقة ويساعدنا على بناء أنسجة أجسامنا. فبعد أن يتحلّل في المعدة والأمعاء تنتقل المواد الغذائية الى الدم الذي يحمله الى كل خلايا وأعضاء الجسم بحيث تستخلص الخلايا الأجزاء الناقصة والضرورية لها وتُعيد ، الى الدم ، كل المركبات الأخرى التي تعتبرها فضلات كي يتخلص الدم منها عن طريق الكلى والتبوّل او عن طريق الأمعاء والبراز. ولكن ما الذي يحصل لدى مرضى الفشل الكلوي الذين يخضعون لغسيل الكلى (الدياليزا), هل يحتاجون الى نظام غذائي خاص أو الى اسلوب حياة خاص؟ هل بامكانهم الأكل والشرب كما كانوا قبل أن يصابوا بالفشل الكلوي؟ 


حول هذه الاسئلة اجرينا هذا اللقاء مع إيڤ خوري أخصائية التغذية المسؤولة في المستشفى الفرنسي التي تعمل ،أيضاً، في قسم غسيل الكلى في مستشفى العائلة المقدسة في الناصرة.


"الصنارة": المعروف أن مرضى الفشل الكلوي بحاجة الى نظام غذائي خاص والى عادات شرب سوائل خاصة. ما هي أنواع الغذاء التي تتناسب مع حالتهم؟


إيڤ: التغذية السليمة هي المفتاح الصحّي لكافة شرائح المجتمع وخاصة لمرضى الدياليزا لأن لهم متطلبات خاصة, كما ذكرت. فهؤلاء يجرون عملية غسيل الكلى بعد أن تتوقف الكلى عن العمل ،أي بعد أن يصابوا بالفشل الكلوي, وفي مثل هذه الحالة يستصعب الجسم التخلص من المواد السامة والفضلات المتراكمة نتيجه عملية الأكل والشرب والهضم. ومن بين هذه المواد الأملاح والمعادن مثل الكالسيوم والفوسفور والپوتاسيوم. ووظيفة عملية غسيل الكلى هي تنظيف الجسم من كل المواد السامة المتراكمة في الدم. وخلال ذلك يفقد الجسم جزءاً من المواد الغذائية الموجودة في الدم والتي هو بحاجة اليها، لذلك فإن مسألة التغذية مهمة جداً لمرضى الدياليزا, أولاً بهدف إبعاد المواد السامة التي لا يتخلّص منها الجسم عن طريق البول, وثانياً لمنع فقدان الجسم المواد الضرورية له خلال الدياليزا.


"الصنارة": هل النظام الغذائي المطلوب هو واحد لجميع مرضى الدياليزا؟


إيڤ: الأمر يختلف من مريض لمريض ولكن هناك امور عامة تخص الجميع, فالپروتين بالنسبة لمرضى الدياليزا هو مركب مهم جداً لضمان عمل سليم للأنسجة والخلايا ولتقوية جهاز المناعة ولإشفاء جروح معيّنة ولكتلة العضل. كذلك فإنّ السعرات الحرارية مهمة جداً لهؤلاء المرضى فحتى لو كانت أوزانهم عالية فإنّه لا يلائمهم برنامج ريجيم لأنهم بحاجة الى السعرات الحرارية بشكل كبير.


"الصنارة": من جانب آخر, كثيرون من مرضى الدياليزا هم مرضى بالسكري أيضاً..
إيڤ: هذا صحيح, فمن أسباب الفشل الكلوي مرض السكري الذي يضرب الاوعية الدموية ويضر بالكلاوي. وبالنسبة لهؤلاء تتم معالجة السكري بطريقة مختلفة. فإذا نقص الجسم السعرات الحرارية المطلوبة لتأدية وظائفه فإنه يستغل الپروتين لانتاج الطاقة وذلك يكون على حساب بناء الانسجة والاعضاء وعلى حساب تقوية جهاز المناعة وغير ذلك.

"الصنارة": وماذا عن ملح الطعام؟


إيڤ: ملح الطعام والصوديوم الذي هو أحد مركباته موجود في كل أنواع الأكل وبكثرة في الخبز, وعندما تتوقف الكلى عن العمل لا يعرف الجسم كيف يتخلص من الصوديوم الذي يؤدي الى تراكم السوائل في الجسم والى الإستسقاء (בצקת), وعندما تتراكم السوائل في محيط القلب والرئتين تؤدي الى ضيق في التنفس. لذلك على مرضى الدياليزا التقليل من استهلاك المأكولات المالحة. وعملياً لا يحتاج الجسم الى اكثر من 5 غرامات  ملح في اليوم وهذا يشمل كل الملح المتوفر في جميع مركبات الأكل.


"الصنارة": هل هناك بدائل للملح كما هو الحال في بدائل السكر؟
إيڤ: نعم, هناك امكانية لاستخدام أنواع معينة من البهارات, مثل: الفلفل الأسمر, الزنجبيل, الفلفل الحار, الكمون, الكركم, وأيضاً الحامض وذلك لاضفاء طعمة لذيذة على الأكل. كذلك يمكن استخدام أعشاب معينة لإضفاء نكهة او طعمة مشهية وكي لا يكون الأكل بدون طعمة.

"الصنارة": هل تؤثر المأكولات الغنية بالدهون على مرضى الدياليزا؟


إيڤ: كلا. وكما ذكرت لا يفضل اتباع رجيم لهؤلاء المرضى حتى لو كانوا بأوزان عالية لأنهم بحاجة الى السعرات الحرارية, والدهنيات تدخل ضمن مصادر السعرات الحرارية المطلوبة للجسم. ومن ناحية التغذية السليمة لا ننصح مريض الدياليزا بالإكثار من الدهنيات المشبعة او الدهن الحيواني لأنها ترفع نسبة الفوسفور في الدم وهذا يضر مرضى الدياليزا.

"الصنارة": ماذا عن نظام الشرب والسوائل؟


إيڤ: مرضى الكلى يخف إدرار البول لديهم الى درجة التوقف النهائي في حالة الفشل الكلوي التام, لذلك هناك حاجة لتحديد كميات السوائل التي عليهم ان يشربوها في اليوم, والحديث لا يدور عن الماء لوحده بل عن جميع السوائل بما في ذلك الشوربة أو القهوة أو الشاي أو العصائر وأي سائل آخر. هناك حاجة لتحديد كمية السوائل حسب كمية البول التي يعطيها يومياً. فمرضى الدياليزا في البداية يتبوّلون بكميات قليلة, ومع الوقت يقل إدارار البول حتى التوقف التام. وبشكل عام, على مريض الدياليزا الاّ يشرب اكثر من لتر سوائل في اليوم بعد أن يتوقف لديهم التبوّل يومياً.

"الصنارة": كم مرّة في الأسبوع تُجرى لمرضى الدياليزا غسيل الكلى, وكيف يمكن تخفيف حدّة العطش؟
إيڤ: 3 - 4 مرات في الاسبوع مدّة كل مرّة أربع ساعات للتخلص من السوائل الزائدة ومن الصوديوم وباقي المعادن والمواد المتراكمة بين المرة والأخرى. ومن أجل التخفيف من حدّة العطش ننصحهم بشرب كميات قليلة برشفات صغيرة وأن لا تكون مع الشخص المريض زجاجة سعتها اكثر من نصف لتر. كذلك بالامكان ترطيب الشفتين بالماء البارد وهناك امكانية لوضع مكعب ثلج في فمه, لأن عملية مصّها تستغرق وقتاً طويلاً وتمنح الشعور بالارتواء. كذلك من المهم الامتناع عن المأكولات المالحة التي تزيد العطش ،والتخفيف من المأكولات ذات الطعم الحار والمشروبات والمأكولات الحلوة التي تزيد العطش هي الأخرى.

"الصنارة": وهل يسمح لهم شرب المشروبات التي تحتوي على الكفائين؟
إيڤ: نعم ولكن عليهم حسبانها جزءاً من كمية السائل المسموح به يومياً أي لغاية لتر واحد بالمجمل, نحن لا نمنع هذه المشروبات لأنها تحفّز إعطاء البول لمن ما زال ذلك ممكناً لديهم.


"الصنارة": أي المعادن الأخرى التي يجب اتباع نظام غذائي خاص لها؟


إيڤ: معدن الفوسفور هو معدن حيوي جداً لانتاج الطاقة ولبناء كتلة العظم, وعادة كل فائض في الفوسفور يخرج عن طريق البول لدى الاجسام السليمة. ولكن لدى مرضى الفشل الكلوي يتراكم في الدم وترتفع نسبته في الدم ويؤدي الى انخفاض في نسبة الكالسيوم وهذا يؤدي الى هشاشة العظام. وهناك تركيبة الكالسيوم والفوسفور معاً, فعندما ترتفع نسبة الفوسفور اكثر مما يحتاج الجسم فإنه يلحق الضرر بالانسجة وبالأوعية الدموية وبالقلب. لذلك على مرضى الدياليزاالتقليل من المأكولات الغنية بالفوسفور وهي كل ما مصدره حيوان, أي الأجبان والألبان واللحوم والأسماك والبقوليات أيضاً. وعلى المريض أن يستشير أخصائي التغذية حول أنواع الأكل التي لا تحتوي على نسبة عالية من الفوسفور وفي نفس الوقت أن يحصل على الكميات الملائمة والمطلوبة من الپروتين الضروري لبناء الأنسجة والخلايا والعضلات وتقوية جهاز المناعة.

"الصنارة": اذكري بعض أنواع الأكل لمثل هذه الحالات؟

 
إيڤ: بياض البيض, هو مصدر جيد للپروتين ولا يحتوي على الفوسفور, بينما صفار البيض يحتوي على نسبة عالية من الفوسفور ويجب الامتناع عنه. كذلك يفضل أن تكون الاجبان والالبان من التي تحتوي على 5% دهون. والتقليل من الجبنة الصفراء والجبنة البيضاء العربية التي تحتوي على نسبة عالية من الفوسفور. ومن حيث اللحوم والأسماك, يجب الامتناع عن أكل الاعضاء الداخلية خاصة الكبد والقلب والكلاوي. ومن بين الأعضاء الداخلية التي يمكنهم اكلها هو اللسان. وبخصوص اللحوم والدواجن, فمع أنها تحتوي على نسبة عالية من الپروتين الاّ أنها تحتوي على نسبة عالية من الفوسفور أيضاً لذلك نحدّد لهم كمية لا تزيد عن 150 غراما يومياً من لحوم الحيوان او الطيور.

"الصنارة": وماذا عن الأسماك والمشروبات الغازية؟


إيڤ: عليهم الإمتناع عن اكل السردين المعلب لأنه يحتوي على العظم وهذا غني بالفوسفور. أما التونة المعلبة بالماء فيمكن تناولها لأن نسبة الفوسفور فيها أقل. وبالنسبة للمشروبات الغازية فإنّها غير ممنوعة بشكل عام ما عدا الكولا لأنها تحتوي على الفوسفور.

"الصنارة": هل هناك امكانية لتخليص الجسم من لفوسفور الزائد بواسطة الأدوية؟


إيڤ: هناك بعض أنواع الأدوية التي تؤخذ مع الأكل والتي تربط الفوسفور وتخرجه من الجسم, وهذا طبعاً باستشارة الطبيب وبتوجيهاته.

"الصنارة": ماذا عن المأكولات الغنية بالپوتاسيوم مثل الموز مثلاً؟


إيڤ: الپوتاسيوم موجود في معظم الخضار والفواكه على أنواعها. وهذا المعدن مهم جداً للأنسجة والخلايا وعمل العضلات ،خصوصاً عضلة القلب والجهاز العصبي وجهاز الهضم. وفي حالة عدم تمكن الجسم من التخلص من فائض الپوتاسيوم في الدم, يؤدي ذلك الى ارتفاع نبض القلب وتشويشات في عمل عضلة القلب وقد يؤدي الى سكتة قلبية. لذلك يجب التقليل من اكل المأكولات الغنية بالپوتاسيوم مثل: الموز والجوافة والشمام والقرع والتين الطازج أو المجفف والأڤوكادو والأفرسيمون. ويجب الإمتناع نهائيا عن تناول معظم الخضراوات الورقية ذات اللون الأخضر مثل: العلت والخبيزة والسبانخ والارضي شوكي والملوخية ً. وفي هذا السياق يفضل منعهم نهائياً لأنهم رغم المنع لا يكون الامتناع كلياً. فقبل يوم الدياليزا عندما تكون نسبة الپوتاسيوم عالية في الدم  ،اذا أكل المريض وجبة ملوخية على سبيل المثال, قد يؤدي ذلك الى إصابته بالسكتة القلبية.

"الصنارة": هل هناك تعليمات خاصة بالنسبة للڤيتامينات ومكمّلات الأغذية؟


إيڤ: هناك نوع من الڤيتامينات التي تنتمي الى مجموعة ڤيتامين B والتي على مرضى الدياليزا اخذها كمكمّل لأنّ الجسم يفقدها خلال عملية غسيل الكلى, وذلك لأن جزيئات هذه الڤيتامينات تتسرّب عبر مصافي ماكنة الدياليزا.

"الصنارة": وماذا عن الحديد في الدم؟ هل يجب الحفاظ على مستوى معين لمرضى الدياليزا؟


إيڤ: الحديد هو عنصر ضروري لتكوين الدم, ولكن اذا كانت نسبة الهيموچلوبين عالية فإنّ عملية جريان الدم في ماكنة الدياليزا تكون صعبة نسبياً وعملية غسيل الكلى لا تكون كما يجب. لذلك يُفضل الا تزيد نسبة الهيموچلوبين في الدم اكثر من 11 - 12, وهذه النسبة عملياً منخفضة بالنسبة للانسان الطبيعي خاصة بالنسبة للرجال.


>>> للمزيد من صحة ومرأة اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة