اخر الاخبار
تابعونا

اللقية : اعتقال شقيقين بعد ضبط مسدس

تاريخ النشر: 2021-09-19 18:45:01
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2053
ليرة لبناني 10 - 0.0213
دينار اردني - 4.5437
فرنك سويسري - 3.5196
كرون سويدي - 0.3725
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5109
دولار كندي - 2.5547
دولار استرالي - 2.3494
اليورو - 3.7991
ين ياباني 100 - 2.9325
جنيه استرليني - 4.4302
دولار امريكي - 3.222
استفتاء

رِزق الله على العربيات..

حوادث الطرق في شوارع البلاد مجزرة لم يعد بالإمكان احتمالها! لم يعد بالإمكان أن نواصل وجودنا مع هذه الحالة..


الموت يحصد منذ بداية الأسبوع 6 قتلى وإصابات دهس خطيرة. ومنذ بداية هذا الشهر قتل 11 شخصاً. هدر حياة بلا مبرر!


لم يعد بالإمكان تأجيل هذا النقاش.


لم يعد بالإمكان أن نواصل هذه الحالة.


هل نريدها حرباً وموتاً في شوارعنا أم نريدها سلاماً؟


الأمر غير معقول وخطير!! تدفع ثمنه كل أسبوع عائلات ثكلى جديدة, لتصحو على واقع رهيب الى الأبد.


علينا أن نسوق ونشرح أهمية السياقة بمسؤولية وضمير وأخلاق وحذر على الطرقات.. 


حيث أنه اثبت أن 83% من حوادث الطرق سببها العامل الإنساني, بمعنى عدم احترام قانون السير من ربط أحزمة أو تجاوز خاطئ أو سرعة مبالغة أو اللعب بالخليوي وغيرها.


هل اقتراح تدريس منهاج خاص بخصوص أهمية السياقة في المدارس للصفوف العليا مع اجتياز امتحان ممكن أن يحد ويساعد على التوعية؟ حيث أن فعالية الكلام لم تعد مجدية ولا جدوى منها في الحد من الحوادث حيث أن "الله لا يغيّر ما يُقَوم حتى يغيّروا ما بأنفسهم".. وإلا فلنعود للسفر بالعربيات (الحناطير).


ورِزق الله على أيام العربيات!...


*    *    *


مختار المخاتير


المختار ترمپ دخل البيت الأبيض وأصبح مختار المخاتير, أخذ  يهرج ويقفز من "حجة" مختارية الى أخرى.


وأوّل صولاته المختارية كانت تعيين أقربائه وأنسبائه وأصدقائه وصديقاته في الوطن والمهجر, في وظائف رسمية, وهذا هو أوّل أنواع وأصناف الضحك على الديمقراطية.. ويقول المثل:


"اول الرقص حنجلة.."


والباقي يتبع..


على ما يبدو أن ترمپ من أصل عربي تجري في عروقه دماء المخترة.


*    *    *


استلطاخ



على أيّ منطق ومقياس تستند شرعية هدم بيوت العائلات العربية في البلاد؟ 


رئيس الوحدة القطرية لتنفيذ قرارات التنظيم والبناء يسكن في مستوطنة ضمن مجموعة مستوطنات على بؤرٍ غير شرعية مقامة على اراضٍ فلسطينية أصحابها فلسطينيون.


هل هذا إستلطاخ للشعب؟



ڤيدا مشعور


>>> للمزيد من كلمة فيدا مشعور اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة