اخر الاخبار
تابعونا

رئيس بلدية رهط يؤجل زيارة لنتنياهو

تاريخ النشر: 2021-03-04 18:57:12
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.21
ليرة لبناني 10 - 0.0218
دينار اردني - 4.6540
فرنك سويسري - 3.6729
كرون سويدي - 0.3908
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3832
كرون دينيماركي - 0.5338
دولار كندي - 2.5743
دولار استرالي - 2.5055
اليورو - 3.9699
ين ياباني 100 - 3.1412
جنيه استرليني - 4.5117
دولار امريكي - 3.3
استفتاء

رسائل للأسد من دي ميستورا وموغيرني

أعلن مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا ستافان دي ميستورا أنه سيلتقي الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب قريباً مشيراً إلى أنه سيطلب منه الأخذ بعين الاعتبار ضرورة أن يشمل الحل السياسي في سوريا الجميع.

وقال دي ميستورا في مؤتمر صحفي مشترك مع مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغريني "لا أعرف حقيقة موقف الرئيس ترامب. سنذهب إلى نيويورك وواشنطن قريباً وأعتقد أننا سنكوّن فكرة وسنرى ما هو أكثر من ذلك".
وتابع دي ميستورا إن الشيء الوحيد المعروف هو ما قاله ترامب على نحو علني لجهة رغبته في التوصل الى اتفاق مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لقتال داعش، مضيفاً أنّ الجميع متفق على قتال داعش الذي "يعدّ عدواً مشتركاً"، لكن السؤال الأكبر الذي قال دي ميستورا إنه يودّ طرحه على ترامب مرتبط بالحل السياسي.

وفي هذا الإطار قال المبعوث الأممي إنه سيذكّر الرئيس الأميركي بدروس العراق وليبيا وبالحاجة إلى حلّ سياسي يشمل الأطراف التي حرمت من حقوقها.   
وحول التطورات في حلب قال دي ميستورا إنّ "ما جرى في حلب هو نتيجة تراجع المقاومة" في شرق المدينة وربما نتيجة نوع من المفاوضات غير الرسمية التي أدّت إلى تراجع حدة القتال، لكن "الحقيقة أن الأمر لن يصمد لوقت طويل" معرباً عن أمله بالتوصل إلى صيغة ما.

وتوجّه دي ميستورا للأسد بالقول " اتصل بالأمم المتحدة لتقول: أنا مستعد لحكم انتقالي، لمفاوضات فعلية".

وأضاف "حان الوقت الآن للبدء بمفاوضات فعلية".

واعتبر دي ميستورا أن الانتصار العسكري الذي ترتسم ملامحه في حلب قد يدفع الحكومة السورية إلى القول "لقد كسبنا الحرب ولم نعد نحتاج بالتالي إلى مفاوضات"، مضيفاً "آمل الا يحصل ذلك" لأنه لن يحلّ شيئا.
وجدد المبعغوث الدولي دعوة روسيا وإيران إلى استخدام "نفوذهما" لإقناع دمشق بالتفاوض جدياً، منبّها إلى أنّ "البديل يمكن أن يكون نهاية الحرب ولكن بداية حرب عصابات رهيبة من دون أي إعادة إعمار".
وأكّد أنّ هذه المفاوضات ينبغي أن تشمل "تقاسماً للسلطة" محذراً من أي تقسيم لسوريا.


>>> للمزيد من عالمي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة