اخر الاخبار
تابعونا

الطقس: أجواء حارة

تاريخ النشر: 2020-10-30 06:36:24

اصابة رجل بحادث طرق في دالية الكرمل

تاريخ النشر: 2020-10-29 19:15:34
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

كلينتون قيد التحقيق ثانية بسبب بريدها الالكتروني:"وجود رسائل الكترونية يبدو أنها وثيقة الصلة بالتحقيق"

أعلم مدير مكتب التحقيقات الفدرالي (اف بي اي) جيمس كومي النواب في الكونغرس، بأن فريقه سيحقق مرة أخرى في قضية الرسائل الخاصة لهيلاري كلينتون التي سبق إغلاقها، وذلك في رسالة نشرها جمهوريون في الكونغرس.




وقال كومي في الرسالة الموجهة إلى رؤساء عدد من اللجان البرلمانية منها الاستخبارات والعدل، إنه "في إطار قضية منفصلة، أطلع الاف بي أي على وجود رسائل الكترونية يبدو أنها وثيقة الصلة بالتحقيق".





وأضاف كومي أنه منح موافقته للــ أف بي أي لاتخاذ أي إجراءات تحقيق مناسبة، للسماح للمحققين بفحص الرسائل الالكترونية وتحديد ما إذا كانت تتضمن معلومات سرية، وتحديد أهميتها.






وسارع المرشح الجمهوري دونالد ترامب إلى التعليق على هذا التطور قائلاً، "إن فساد هيلاري كلينتون وصل إلى حد غير مسبوق".





وجاء كلام ترامب خلال تجمع انتخابي في مانشستر في نيوهامشير، على وقع هتافات لأنصاره "اسجنها اسجنها".





وقال ترامب "أنا أقدر كثيراً إبداء مكتب التحقيقات الفدرالي ووزارة العدل استعدادهما وامتلاكهما الشجاعة، لتصحيح الخطأ الرهيب الذي وقعا فيه".





وبدأت هذه القضية في آذار/مارس 2015 قبيل بدء المرشحة الديموقراطية حملتها الرئاسية، مع اتهامها باستخدام خادم خاص لرسائلها الالكترونية عوضاً عن حساب حكومي، أثناء توليها وزارة الخارجية لمدة أربعة أعوام، ما يعرض المعلومات السرية لخطر القرصنة.






وفي الخامس من تموز/يوليو أعلن كومي أن مكتبه يوصي بعدم ملاحقة كلينتون بعد تحقيق مطول، الامر الذي كررته وزارة العدل.
بوديستا: واثقون أن نتيجة التحقيق لن تتغير









من جهته، قال رئيس حملة كلينتون إن الحملة "واثقة" أن مكتب التحقيقات (إف.بي.آي) سيوصي مجدداً بعدم توجيه إتهامات إلى وزيرة الخارجية السابقة.







وقال جون بوديستا، رئيس الحملة، في بيان إن "مدير مكتب التحقيقات الاتحادي مدين للشعب الأميركي، بأن يقدم على الفور التفاصيل الكاملة لما يفحصه الان".
وأضاف بوديستا قائلاً "نحن واثقون أن هذا لن ينتج عنه أية نتيجة مختلفة عن التي توصل إليها في يوليو/تموز".

>>> للمزيد من عالمي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة