اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

المركز الجماهيري رهط يحيي رأس السنة الهجرية

نظم المركز الجماهيري، مساء يوم السبت الماضي، أمسية إيمانية بمناسبة رأس السنة الهجرية، حيث تناولت الأمسية تأثير الهجرة النبوية في نفوس المسلمين ودورها في قيام أعظم دولة إسلامية آنذاك، بالإضافة الى المحطات التي مر بها رسولنا الكريم، محمد صلى الله عليه وسلم. 



وقد شارك في الأمسية، عطا أبو مديغم، مسؤول ملف الأديان في بلدية رهط، وفؤاد الزيادنة، مدير المركز الجماهيري، والناشط علي الدبسان عضو لجنة الحريات القطري ولجنة التوجيه لعرب النقب ورئيس اللجنة الشعبية في رهط ،والمحامي سلامه ابو فريح مدير قسم الشوون الدينيه في بلديه رهط، وأبناء الشبيبة ولفيف من المدعوين. 



وقد أفتتحت الأمسية، بتلاوة عطرة من الذكر الحكيم، تلاها الشاب خالد أبو مديغم، ومن ثم رحب عريف الأمسية، مصطفى أبو هاني، بالضيوف، مبينا أهمية إحياء مثل هذه 
المناسبات العزيزة على قلوب المسلمين، ووجوب مشاركة أطفالنا لكي يتخذوا من سيرة رسولنا الكريم عبرة ونهج حياة.



عطا أبو مديغم، أمسؤول ملف الأديان، ألقى كلمة ترحيبية، رحب فيها بالضيوف، وشكر المركز الجماهيري على اللفتة الطيبة، مبينا أن الهجرة جاءت رحمة للمؤمنين والمسلمين عامة، ففيها تجلت معاني الصبر والأخوة والصداقة والإيمان. 



علي الدبسان، ألقى كلمة، شكر فيها القائمين على هذه الأمسية المميزة، مؤكدا أن الهجرة كانت بداية تاريخ جديد للأمة الإسلامية، موضحا الدروس الكثيرة والكبيرة التي نقلتها لنا الهجرة النبوية والتي تجلت في الصبر والإيمان والتقوى، وإن النصر من عند الله. 



ومن ثم أنطلقت فعاليات الأمسية، التي تخللت فقرة أناشيد إسلامية لفرقة الفجر للإناشيد الإسلامية، بإدارة وديع العمور، ومحاضرة شيقة، لفضيلة الشيخ عصام عميرة، من مدينة القدس، والتي بين فيها مراحل الإسلام قبل الهجرة وبعدها، حيث إنطلاق أعظم دولة في ذاك الزمان، دولة الإسلام. 



كما وألقى الطفل المبدع، محمد أسماعيل أبو مديغم، قصيدة شعرية، تناولت الهجرية النبوية والأذى التي كان يتعرض إليه رسولنا الكريم، حتى أأذن له رب العالمين بالهجرة ونشرة الدعوة وإقامة دولة المسلمين. 



فؤاد الزيادنة، مدير المركز الجماهيري، قال: "إن إحياء مثل هذه المناسبات العظيمة مهم جدا، ففي مثل هذه المناسبات العظيمة، نتعلم الصبر ونزداد إيمانا ومعرفة، لذلك وضعنا نصب أعيننا في المركز الجماهيري تعليم السيرة النبوية للأطفال من خلال فتح دورة لتعليم السيرة النبوية قريبا".

>>> للمزيد من اجتماعيات اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة