اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2067
ليرة لبناني 10 - 0.0215
دينار اردني - 4.5906
فرنك سويسري - 3.6739
كرون سويدي - 0.3885
راوند افريقي - 0.2176
كرون نرويجي - 0.3726
كرون دينيماركي - 0.5317
دولار كندي - 2.5507
دولار استرالي - 2.4498
اليورو - 3.9580
ين ياباني 100 - 3.1315
جنيه استرليني - 4.3558
دولار امريكي - 3.255
استفتاء

73% من الضالعين في حوادث الطرق القاتلة هم من الشبان العرب

منذ مطلع العام 2016 شهدات البلاد مئات حوادث الطرق , منها عشرات الحوادث التي كانت قاتلة , المجتمع العربي هو جزء مركزي من هذه الازمة , حيث يتصدر العرب قائمة قتلى حوادث الطرق.


الصنارة نت تابعت الموضوع ووفقا لمعطيات حوادث السير والمرور طول فترة عام 2015 في المنطقة الشماليه لوحدها اكثر من نحو 65% من حوادث الطرقات هناك ضالعين فيها هم شبان عرب ما بين اعمار (17-21)عاما  , بينما في عام 2016 الجاري صحيح حتى هذه الفتره من منتصف هذا العام 73% من الضالعين في حوادث الطرقات هناك هم شبان عرب ايضا ما بين اعمار (17-21 ) عاما ، الامر الذي يشير الى تصاعد رهيب في نسبة ضلوع الشبان العرب بحوادث الطرقات بالمنطقة الشماليه لوحدها،  مقارنه مع العام المنصرم .  

  

في الوسط العربي هناك سخط كبير من هذه الظاهرة , والاحاديث في الشارع مختلفة , هناك من يطالب الشرطة بالعمل على تطبيق القانون بشكل قاسي , وهناك من يطالب المؤسسات التربوية بزيادة الوعي , وايضا هناك من يضع المسؤولية على الاهالي الذين يسمحون لابناؤهم بقيادة التراكتورنات والدراجات النارية دون اللوازم الواقية .


وفي حديث للصنارة نت مع المتحدثة باسم الشرطة للاعلام العربي لوبا السمري قالت:" حوادث الطرقات وكوارثها ، ظاهرة تستشري في بلادنا و تستنزف الكثير من طاقتنا البشرية،وبالذات من داخل وسطنا العربي .ورغم الجهود الهائلة المبذولة سواء من قبل الجهات الرسمية وعلى رأسها الشرطة ، أو من طرف عدد من مكونات المجتمع المدني والهيئات الداعمة للاجهزة الرسمية للحد من حجم هذه الكوارث فإن تواصل هذا الاستنزاف بهذة الوتيره  وبالذات في المنطقة الشماليه حيث استفحل في الاونه الاخيره ليرفع من المعدل السنوي ارتفاعا ملموسا وحيث ان الأسباب عديدة منها ما يمس العنصر البشري المتهم الرئيسي في الموضوع ، و منها ما يهم البنية الأساسية ذات التكوين المنقوص بل المتردي داخل الكثير من بلداتنا وقرانا العربيه و منها من يعود بالمسؤولية على القوانين و النصوص التشريعية ومسألة انفاذ القانون في هذا المجال وغيرها".
 
 

واضافت السمري:"  نظرا لخطورة الموضوع و أهميته البالغة في حياة كافة مواطنينا،وحتى الارتقاء الى المنشود جنبا الى جانب مواصلة الشرطة في حملاتها ونشاطاتها الهادفة الى ضبط  قوانين وقواعد السير والمرور وبالذات داخل شتى بلداتنا وقرانا العربيه وكذلك نظم واسس القيادة الامنه  تواصل الشرطة هيئة السير والمرور بحملات توعويه ارشاديه مختلفه ومشتركة  الراميه في جوهرها الى إكساب السائق المعارف الضرورية لأهم مقتضيات السلامة على الطرقات و أسس التعامل الحضاري مع مختلف مكونات و مستعملي الفضاء المروري وما الى ذلك".
 
 

وانهت السمري حديثها للصنارة نت:نحن نواصل في العمل  بكل جديه  في سبيل الارتقاء حتى المستوى المأمول مع بذلنا كافة الجهود المتاحه امامنا وبشكل دوري".


الصورة توضيحية ارشيفية 


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة