اخر الاخبار
تابعونا

المكر : اصابة شاب وطفل بحادث دهس

تاريخ النشر: 2021-06-18 16:51:50
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.21
ليرة لبناني 10 - 0.0218
دينار اردني - 4.6540
فرنك سويسري - 3.6729
كرون سويدي - 0.3908
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3832
كرون دينيماركي - 0.5338
دولار كندي - 2.5743
دولار استرالي - 2.5055
اليورو - 3.9699
ين ياباني 100 - 3.1412
جنيه استرليني - 4.5117
دولار امريكي - 3.3
استفتاء

الوجبات الغنية بالأسماك والالياف الغذائية ستساعدكم على التقليل من احتمال الاصابة بالتلوثات

ما هو السر لحياة أطول وأكثر صحة؟ بحث جديد يثبت، ان المفتاح قد يكون  مستوى الالتهابات في جسمكم. رونيت دوييف، مديرة علمية في ابوت منتِجة انشور بلوس وسيميلاك، تقدّم كافة المعلومات المطلوبة:



قام العلماء باختبار صحة اكثر من 1500 شخص ومنهم 680 شخص قد تجاوزوا سن 100 وأولادهم. ووجدوا ان الالتهاب كان اهم عامل من بين العوامل التي يمكن التحكّم بها للتنبؤ بعدد السنوات التي سيعيشها الشخص.



"الالتهاب هو احد العوامل الرئيسية المتصلة بالسرطان وامراض القلب والاوعية الدموية." يشرح الدكتور رفعت حجازي، طبيب وباحث في شركة الادوية ابوت، التي تنتج من بين عدة امور ايضًا سيميلاك.



يعتبر الالتهاب جزء هام في الرد المناعي للجسم – وبدونه لا يمكننا ان نتعافى. مع هذا فان الالتهاب المفرط يسبب الأذى لأعضاء جسدنا. في امراض معينة كالتهاب المفاصل، يقوم جهاز المناعן بردة فعل متمثّلة بالتهاب على الرغم من عدم وجود التهاب يستوجب مقاومته. هذا الشيء يؤدي بجهاز المناعة الى مهاجمة الانسجة العادية وقد يسبب الضرر للمدى الطويل.



حسب ما يقوله الدكتور رفعت حجازي، طبيب وباحث في شركة ابوت ويحمل اللقب الثالث في الطب واللقب الثاني في العلوم اضافة الى اللقب الثاني في صحة الجمهور، الالتهاب هو احدى العوامل الرئيسية المرتبطة بالأمراض المزمنة كالسرطان وامراض القلب والاوعية الدموية. 



احدى طرق التحكّم بالالتهاب هي عبر التغذية المتوازنة- سواء عبر إضافة الاغذية المقللة من الالتهابات الى وجبات الطعام، او بالتقليل من استهلاك الاغذية التي تشجّع على الاصابة بالالتهابات. الاعتدال هو غالبًا افضل استراتيجية.



وفقاً لأقوال حجازي من شركة ابوت، حاولوا ان تدمجوا في وجباتكم اطعمة والتي هي "دهنية بشكل طبيعي، ورقيّة وتحتوي على بروتين وألياف". حاولوا ان تضيفوا الى طبقكم الاطعمة التالية: والتي تمتاز بصفات مضادة للالتهاب:



أسماك دهنية: تناولوا الاسماك الدهنية كالسلمون، التونة والسردين عدة مرات في الاسبوع وستنالون أحماض دهن من نوع اوميغا 3، والتي أثبت انها تساعد على التقليل من الالتهاب.



ألياف: ابحثوا عن الحبوب الكاملة، الفاصوليا والاطعمة الاخرى الغنية بالألياف، والتي تساعد في نمو الجراثيم الصحية، التي تحارب الالتهاب.



الخضراوات الورقيّة الخضراء الغامقة: أضيفوا الى طبقكم السبانخ، الملفوف الاخضر والبروكولي(القرنبيط الاخضر).



الجوز والصويا: للجوز وايضًا لمنتجات الصويا، كحليب الصويا، فول الصويا التوفو، مزايا مضادة للالتهاب، وهي مصدر طبيعي للبروتين.



زيت الزيتون: الشيء الذي يمنح زيت الزيتون  مذاقه هو ايضًا المصدر للمزايا المضادة للالتهاب لهذا الزيت.



الكثير من الاغذية في هذه القائمة تتواجد في وجبات الشرق الاوسط، والتي أثبت انها تقلل من الالتهاب وتقلل ايضًا من خطر الاصابة بأمراض القلب والاوعية الدموية ، 


السّكري والجلطة الدماغية، يقول حجازي.



بينما تضيفون هذه الاغذية الى وجباتكم، عليكم ان تقللوا من استهلاك الاغذية التالية، التي تشجّع على تكرار الالتهاب:



الدهن المشبع: يدعي حجازي ان أقل من 7% من استهلاك السعرات الحرارية لديكم، يفترض به ان يكون من الدهن المشبع. وهذا لأن الاستهلاك بكميات اعلى قد يؤدي الى رد فعل مسبب للالتهاب." هذا الشيء يحفّز المستقبلات المُثارة عبر الجراثيم الضارة، "يقول حجازي. هذه الاغذية تتضمن المرجرين، لحوم من مصدر حيواني ومأكولات مقليه.



سكريات مكررة وكربوهيدرات: خبز ابيض، ارز ابيض وباستا من طحين ابيض هي اغذية غنية بالكربوهيدرات المكررة، والتي تثير رد فعل مسبب للالتهاب عندما يتم استهلاكها بشكل مفرط. اضافة الى هذا الاغذية التي تشمل شراب ذرة غني بالفروكتوز(سكر الفاكهة)، كالمشروبات الغازيّة والحلويات، تعزز الالتهاب وقد تؤدي الى مقاومة الانسولين، الامر الذي يزيد من خطر الاصابة بالسكري بين الاشخاص من ذوي الاستعداد الوراثي.



كحول: على الرغم من ان النبيذ الاحمر يتواجد كثيرًا في وجبات الشرق الاوسط، يقول حجازي، فان الكحول يشجع على الاصابة بالالتهاب. "حتى الاستهلاك المعتدل للكحول يعتبر عامل خطير للإصابة بالسرطان، هذا ما يستدل من ابحاث علم الاوبئة الاخيرة،" يقول.



بالنسبة لكل هذه الاغذية من المهم التركيز على الكمية، يدّعي حجازي. صحيح ان لحم البقر مثلًا هو مصدر للدهن المشبع، الا انه في الوقت ذاته يعتبر مصدر جيد للبروتين العالي الجودة. "الامر يتعلق فقط بالكميات المستهلكة،"  يقول حجازي.



الشيء المهم في قضية الالتهاب في الجسم، كما هو الامر في الاغذية التي تتحكم به، يكمن في ايجاد التوازن الصحيح. نحن بحاجة اليه من أجل وجودنا، الا ان الفائض من الشيء الجيّد يمكنه ان يسبب لنا الأذى.


>>> للمزيد من صحة اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة