اخر الاخبار
تابعونا

الطقس - موجة حارة حتى الثلاثاء

تاريخ النشر: 2021-04-16 04:28:17
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.21
ليرة لبناني 10 - 0.0218
دينار اردني - 4.6540
فرنك سويسري - 3.6729
كرون سويدي - 0.3908
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3832
كرون دينيماركي - 0.5338
دولار كندي - 2.5743
دولار استرالي - 2.5055
اليورو - 3.9699
ين ياباني 100 - 3.1412
جنيه استرليني - 4.5117
دولار امريكي - 3.3
استفتاء

جبارين يجري لقاءات مع نواب مجلس العموم ومجلس اللوردات البريطانيين

 
عاد إلى البلاد أمس  عضو الكنيست د. يوسف جبارين بعد جولة من المحاضرات واللقاءات في لندن، وشملت مؤتمرًا دوليًا برعاية منظمة "ميدل ايست مونيتور" واجتماعات مع مؤسسات بريطانية واوروبية. وذلك ضمن الفعاليات الدولية للتضامن مع العرب الفلسطينيين في البلاد.


 
كما وعقد  جبارين عدة لقاءات هامة مع نواب بريطانيين مهتمين بالشأن الفلسطيني والشرق الأوسط في كل من مجلس العموم ومجلس اللوردات، حيث تمّت خلال الاجتماعات مناقشة قضايا التمييز ضد الأقلية الفلسطينية وخصوصية مكانتها، بالإضافة إلى التحولات الآنية في القضية الفلسطينية.   


 
والتقى جبارين مع ممثلي الحزب الوطني الاسكتلندي في مجلس العموم، د. بول مونهام  وكوري ويلسون، والنائب الان دانكين عن حزب المحافظين، والنائبان ناز شاه وروث كادبوري من حزب العمال البريطاني، كما والتقى عضوي مجلس اللوردات عن حزب العمال البريطاني جيريمي بيشوب وحوسين ايسي.
 


وبعد طرح سياسات التمييز ضد الأقلية العربية والقضايا الفلسطينية الراهنة والوقوف عند خطورة سياسات نتنياهو العنصرية والاستيطانية التوسعية، طرح جبارين في اللقاءات فرص التواصل السياسي مع النواب البريطانيين وقيادات الجماهير العربية، بالإضافة إلى فرص التعاون الأكاديمي وامكانية توفير منح طلابية للدراسات العليا الطلاب الفلسطينيين في إسرائيل، وكذلك سبل تطوير علاقات بين الحكم المحلي البريطاني والبلدات العربية من خلال مشاريع توأمة بين مدن بريطانية وبلدات عربية. وقد ابدى النواب البريطانيون اهتمامًا كبيرًا بهذه الإفكار واعربوا عن رغبتهم بمتابعة التواصل والعمل مع قيادات الجماهير العربية.
 


وتعقيبًا على اللقاءات، قال  جبارين: "كانت جولة هامة ومثمرة من اللقاءات السياسية بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع نضال الفلسطينيين في إسرائيل، وتأتي هذه اللقاءات ضمن المساعي التي نقوم بها من أجل تدويل قضيتنا ووضعها على الأجندة العالمية، ومن الواضح لي أنه حين يسمع العالم روايتنا فهو يتضامن معنا ويدعمنا بل ويسأل: كيف ممكن أن نساعد؟ هكذا في اللقاءات مع الناس العاديين، وهكذا مع السياسيين. نحن اصحاب حق، وروايتنا يجب ان تُسمع. سنطلب الحق في كل مكان". 

>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة