اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.21
ليرة لبناني 10 - 0.0218
دينار اردني - 4.6540
فرنك سويسري - 3.6729
كرون سويدي - 0.3908
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3832
كرون دينيماركي - 0.5338
دولار كندي - 2.5743
دولار استرالي - 2.5055
اليورو - 3.9699
ين ياباني 100 - 3.1412
جنيه استرليني - 4.5117
دولار امريكي - 3.3
استفتاء

ارسنال يقتنص فوزا ثمينا من مانشستر سيتي

واصل أرسنال مسلسل انتصاراته في الدوري الانجليزي لكرة القدم، محققا الفوز الثالث على التوالي على حساب ضيفه مانشستر سيتي بهدفين مقابل هدف، الاثنين، على ملعب (الإمارات) وسط 60 ألف متفرج، في قمة الجولة 17 من بطولة البريميرليج .



سجل الانجليزي ثيو والكوت هدف المدفعجية الأول من تسديدة مقوسة في الدقيقة (33) بتمريرة من الالماني مسعود اوزيل، وأضاف الفرنسي أوليفيه جيرو الهدف الثاني للآرسنال من تسديدة قوية مرت من بين قدمي جو هارت، حارس السيتيزن، في الدقيقة (45+1) بتمريرة من مسعود اوزيل تعد الاسيست الخامس عشر للنجم الالماني كأكبر صانع للأهداف في كبرى الملاعب الاوروبية كما يعد الهدف العاشر لجيرو و(51 مع ارسنال في الدوري الانجليزي)، في المقابل سجل الايفواري يايا توريه هدف مانشستر سيتي الوحيد من تسديدة رائعة بيساره مرت على يمين التشيكي بيتر تشيك،حارس المدفعجية، في الدقيقة (82).



ورفع ارسنال رصيده من النقاط الى (36 نقطة) في المركز الثاني ليقلص الفارق مع المتصدر ليستر سيتي (38 نقطة)، في المقابل تعرض مانشستر سيتي للخسارة الخامسة في البريميرليج وتجمد رصيده عند (32 نقطة) في المركز الثالث.



لعب الفرنسي أرسين فينجر، مدرب أرسنال، بطريقة (4-2-3-1) معتمدا على الفرنسي أوليفيه جيرو كمهاجم وحيد مع مساندة من ثلاثي الوسط الكوستاريكي جويل كامبل والالماني مسعود اوزيل والانجليزي ثيو والكوت.



في المقابل، لعب التشيلي مانويل بيليجريني، مدرب مانشستر سيتي، بنفس طريقة منافسه فينجر (4-2-3-1) معتمدا على النجم الارجنتيني العائد من الاصابة سيرجيو اجويرو كمهاجم وحيد مع مساندة من ثلاثي الوسط الايفواري يايا توريه والاسباني ديفيد سيلفا والبلجيكي كيفين دى بروين.



  كان الضيوف الطرف الأفضل نسبيا في الشوط الاول وهددوا مرمى التشيكي بيتر تشيك، حارس ارسنال، في أكثر من مناسبة حيث سدد ديفيد سيلفا كرة قوية مرت بجوار القائم (7)، تبعه زميله البرازيلي فرناندينيو لويس روزا بتسديدة مرت فوق العارضة (10)، ثم تسديدة اخرى من ديفيد سيلفا تبعه دي بروين بتسديدة ضلت طريقها نحو المرمى (13) وتسديدة اخرى من دي بروين مرت فوق العارضة (18).



واصل الضيوف سيطرتهم على مجريات المباراة واستحواذهم على الكرة دون أي فاعلية على المرمى وفي الدقيقة 22 سدد كيفين دى بروين كرة قوية أنقذها ببراعة بيتر تشيك وابعدها لركنية، وبعدها أهدر دي بروين هدف محقق من هجمة مرتدة وتمريرة اجويرو انفرد على اثرها بمرمى أصحاب الارض وسددها قوية لتمر بجوار القائم (30).



وعلى عكس سير المباراة تمكن أصحاب الأرض من التقدم بهدف رائع جاء من هجمة مرتدة وتمريرة اوزيل لزميله والكوت الذي فاجأ الجميع بتسديدة مقوسة مرت على يسار جو هارت، حارس مانشستر سيتي، لتتهادي في الشباك في الدقيقة (33).



استعاد الضيوف سيطرتهم واستحواذهم على الكرة دون أي فاعلية على المرمى حيث واصل لاعبو "السيتيزين" مسلسل التسديدات المهدرة بعد تسديدة توريه ومحاولة اخرى من ووسط تأمين دفاعي من المدفعجية الذين اعتمدوا على غلق المساحات أمام مفاتيح لعب لاعبي مانشستر سيتي مع التجول من الدفاع للهجوم بهجمات مرتدة سريعة.



وفي الدقيقة الاولى من الوقت بدل الضائع ومن هجمة مرتدة منظمة لارسنال وتمريرة سحرية من اوزيل الى زميله جيرو الذي سددها قوية مرت من بين قدمي جو هارت، حارس مانشستر سيتي، في طريقها لتتهادى داخل شباك الضيوف ليتقدم ارسنال بهدفين نظيفين وينتهي بعدها الشوط الاول بتلك النتيجة.



وفي الشوط الثاني، دفع بيليجريني بالبديل رحيم سترلينج على حساب ديلف (46)، واهدر اجويرو وكولاروف فرصتين لتقليص الفارق لفريقهما مانشستر سيتي (52 و53)، ورد ناتشو مونريال بمحاولة لارسنال ابعدها دفاع السيتيزن لركنية (55)، وجاءت راسية اجويرو في متناول بيتر تشيك (58) ورد رامزي بفرصة خطيرة مهدرا هدفا محققا انقذها جو هارت ببراعة (60)



واشرك مدرب الضيوف الايفواري ويلفرد بوني بدلا من سيرجيو اجويرو (63)، والاسباني خيسيوس نافاس على حساب ديفيد سيلفا (73)، في المقابل دفع فينجر بالبديلين كيران جيبسون واليكس تشامبرلين على حساب مسعود اوزيل وجويل كامبل.



وتمكن الايفواري يايا (يحيي) توريه من تسجيل هدف تقليص الفارق لمانشستر سيتي من تمريرة زميله بكاري سانيا وتسديدة بيساراه مرت يمين بيتر تشيك في الدقيقة (82)، ورد رامزي بفرصة لارسنال انقذها جو هارت (83) وكاد البديلين ويلفريد بوني ونافاس ان يدركا التعادل للضيوف بتسديدتين تبعهما يايا توريه بتسديدة قوية وزميله فرناندينيو بمحاولة اخرى مرت بجوار القائم، وطالب الضيوف بضربة جزاء، الا ان حكم اللقاء طالب باستئناف اللعب لتمر الدقائق دون خطورة ودون اي تغيير في النتيجة بفوز المدفعجية على مانشستر سيتي بالتخصص (2-1).

>>> للمزيد من رياضة اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة