اخر الاخبار
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.21
ليرة لبناني 10 - 0.0218
دينار اردني - 4.6540
فرنك سويسري - 3.6729
كرون سويدي - 0.3908
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3832
كرون دينيماركي - 0.5338
دولار كندي - 2.5743
دولار استرالي - 2.5055
اليورو - 3.9699
ين ياباني 100 - 3.1412
جنيه استرليني - 4.5117
دولار امريكي - 3.3
استفتاء

هذه البكتيريا تشعرك بالشبع اكتشف كيف

اظهرت دراسة قادها باحثون في فرنسا أن انواعا من البكتيريا موجودة في المعدة من شأنها التحكم بكمية الغذاء التي يتناولها الاشخاص من خلال انتاج بروتينات بعد الوجبات ترسل اشارات الى الدماغ.



وأوضح المعهد الوطني الفرنسي للصحة والبحث الطبي المشارك في الدراسة الى جانب جامعة روان في بيان أن "النموذج الحالي للتحكم بالشهية يلحظ وجود هرمونات معوية ترسل اشارات الى الخلايا العصبية عندما نشعر بالجوع او بالشبع. وللمرة الاولى، جرت ملاحظة تأثير البروتينات الموجودة في البكتيريا على ارسال اشارات من المعدة الى الدماغ".




وقال سيرغي فيتيسوف الباحث الرئيسي في هذه الدراسة التي نشرت نتائجها مجلة "سيل ميتابولزم" الاميركية في تصريحات لوكالة فرانس برس إن "دراسات عدة تحاول فهم الرابط بين البكتيريا المعوية والبدانة. لكن حتى اليوم، لم نكن نعلم ايا منها يمكن ان تؤدي دورا ايجابيا او سلبيا في محاربة هذا المرض".



وبينت نتائج الدراسة أن البروتينات الجرثومية التي تفرزها بكتيريا الاشريكية القولونية بعد عشرين دقيقة من تناول الوجبات يمكن أن تؤدي دورا لارسال اشارات بالاحساس بالشبع.



واشار الى ان الدراسة اجريت على فئران لكن "ما يدفعنا الى الاعتقاد بأنها تسري ايضا على البشر هو وجود هذه البكتيريا عينها من نوع الاشريكية القولونية".



ولفت فيتيسوف الى ان الدراسات السابقة كانت تركز على البكتيريا الموجودة بكميات كبيرة وتهمل بكتيريا الاشريكية القولونية التي تمثل اقل من 1 % من البكتيريا المعوية.



وأوضح أن دراسة اجراها فريق من مدينة مرسيليا جنوب فرنسا اظهرت وجود بكتيريا الاشريكية القولونية بمستويات اكبر لدى الاشخاص ذوي الاوزان الخفيفة او المصابين بمرض فقدان الشهية مقارنة مع تلك الموجودة لدى البدناء".



وبعد التجارب التي اجريت على الجرذان، "بات من المهم تحديد ما اذا كان لدى الاشخاص البدناء هذه البكتيريا القادرة على انتاج بروتينات تعمل على الدماغ من خلال ايجاد هذا الشعور بالشبع" وفق فيتيسوف.

>>> للمزيد من مرأة اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة