اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2053
ليرة لبناني 10 - 0.0213
دينار اردني - 4.5437
فرنك سويسري - 3.5196
كرون سويدي - 0.3725
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5109
دولار كندي - 2.5547
دولار استرالي - 2.3494
اليورو - 3.7991
ين ياباني 100 - 2.9325
جنيه استرليني - 4.4302
دولار امريكي - 3.222
استفتاء

عريقات: تحقيق الأمن بالعالم يكمن بإنهاء الاحتلال

أعرب أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية د. صائب عريقات اليوم عن تقدير فلسطين قيادة وشعباً لتصريحات وزيرة خارجية السويد مارغو وولسترم الشجاعة والمباشرة في توصيف الوضع الفلسطيني والأسباب الحقيقية الكامنة وراء تصاعد العنف والتطرف في الشرق الأوسط، مؤكداً بأن هذه التصريحات تصب في خدمة السلام، وتعيد الثقة والأمل إلى أبناء شعبنا الذي خاب أمله من صمت المجتمع الدولي عقوداً متتالية من الزمن على إرهاب دولة الاحتلال المنظم وممارساته المنافية للشرعية الدولية.



وحيّا عريقات مواقف السويد الطليعية في الدفاع عن حقوق الانسان واصطفافها الى جانب الحق والعدالة، وقال: "لم تقم السويد بدورها السياسي الذي أملاه عليها التزامها بالقانون الدولي تجاه دعم حق شعبنا في تقرير مصيره فحسب، بل كانت أول دول الاتحاد الأوروبي التي ترجمت التزامها بمبادئ حقوق الانسان العالمية بشكل قانوني وأخلاقي وعملي عندما اتخذت قراراً يتماشى مع قيمها ومعاييرها بالاعتراف بفلسطين كدولة مستقلة، وتعاملت مع هذه المنظومة بشكل متكامل لا يتجزأ".



وأكد عريقات على أن قلق السويد من انضمام الشبان إلى تنظيم "داعش" الإرهابي والتحذير من تبعاته هو قلق مشروع ومصيب، وأضاف: " نرفض أي إستغلال أو تجيير للقضية الفلسطينية لخدمة مصالح أي أطراف إرهابية، ونحذر من محاولات تحويل الصراع السياسي إلى صراع ديني كما تريد إسرائيل ترويجه وتغذيته من خلال تكريس سياسة نشر الكراهية والتحريض والعنصرية ودعم إرهاب المستوطنين المنظم".



وتابع: "إن جتثاث أسباب اليأس وتحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة والعالم برمته يكمن بإنهاء الاحتلال الاسرائيلي وإقامة دولة فلسطين ذات السيادة على حدود 1967 وعاصمتها القدس".



ودعا عريقات في ختام بيانه دول العالم إلى الاقتداء بمواقف السويد المشرفة، ووقف التعامل بازدواجية المعايير، ومواجهة الحقيقة وايجاد الحلول العملية من أجل إنهاء الاحتلال العسكري عن فلسطين إلى الأبد.

>>> للمزيد من عالمي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة