اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.21
ليرة لبناني 10 - 0.0218
دينار اردني - 4.6540
فرنك سويسري - 3.6729
كرون سويدي - 0.3908
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3832
كرون دينيماركي - 0.5338
دولار كندي - 2.5743
دولار استرالي - 2.5055
اليورو - 3.9699
ين ياباني 100 - 3.1412
جنيه استرليني - 4.5117
دولار امريكي - 3.3
استفتاء

مدرسة خديجة الثانوية ام الفحم تحيي مناسبة عشرة ذي الحجة وعيد الاضحى

بجو مفعم بالسرور وبمباركة الإدارة قامت مدرسة خديجة الثانوية ممثلة بقسم التربية الاجتماعية ومجلس الطالبات بسلسلة فعاليات بمناسبة عشرة ذي الحجة وعيد الاضحى. 
 
 
 
 
بهذه المناسبة تمت  استضافة الشيخ احمد حماد نائب رئيس الحركة الاسلامية المحلية ام الفحم من باب حرص المدرسة على توعية الطالبات حول فضل هذه الأيام العظيمة من ذي الحجة واقتراحات لاستثمارها بكسب الحسنات عبر أعمال الطاعات والخيرات والبر الخاصة والعامة كالصيام والإنفاق والإحسان. كما هنأ جميع الطالبات وطواقم العاملين بالعيد وبين أهمية التزام الآداب الإسلامية في إظهار الفرح مع الحرص على طاعة الله ولسان حالهن يلهج بالحديث : "ما من ايام اعظم عند الله ولا احب اليه العمل فيهن من هذه الايام العشر فاكثروا فيهن من التهليل والتكبير والتحميد". كما حث الجميع على ترك التباغض والحسد والكراهية والنميمة لتطهير القلوب وختم بالحرص على صيام يوم عرفة للحديث النبوي انه :"يكفر السنة التي قبله والسنة التي بعده".
 
 
 
 
 
مدير المدرسة الأستاذ محمد أنيس محاميد بكلمة تهنئة بالعيد : "بهذه المناسبة اتقدم بتهنئة خاصة وحارة للطالبات وللمعلمين والعاملين في المدرسة ولعموم الأمة الإسلامية , كما اشدد على أهمية استثمار هذه الأيام بالطاعات وتوثيق أواصر التآخي خاتما كلمته ان يعيد الله علينا هذه الايام وكلنا فرحة واخاء".
 
 
 
 
 
هذا الجو المفعم بالفرحة أثلج صدور الجميع على حد سواء, لدرجة أن الطالبات كن يتسابقن لأعمال الخير. فهناك من صمن عدة ايام من تسعة أيام ذي الحجة كاملة والاخريات قدمن التبرعات للمحتاجين. 
 
 
 
 
هذا وقد وزعت لجنة المعلمين سلال الهدايا على جميع افراد الهيئة التدريسية على امل تجديد النشاط بعد العيد.
 
 
 
 
 
مدير مدرسة خديجة محمد أنيس محاميد : " اشكر الشيخ احمد حماد على دوره الفاعل بإحياء هذه المناسبة, كما احيي مثل هذه الفعاليات التي هي ثمرة تخطيط سليم وتفاعل متناغم بين المدرسة والطالبات. انه صرح سامق لقسم التربية الاجتماعية ولمجلس الطالبات المتجسد عبر الحرص على هذه التوعية في مدرستنا ومدى الاهتمام  بتطبيق السنة النبوية في اظهار الفرح الملتزم بتعاليم الاسلام بعيد عن الغلو".
لسان حال إحدى الطالبات يقول : " حقا انها لفتة طيبة من مدرستنا الاهتمام بإحياء المناسبات التي هي جزء من تراثنا وديننا".


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة