اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.21
ليرة لبناني 10 - 0.0218
دينار اردني - 4.6540
فرنك سويسري - 3.6729
كرون سويدي - 0.3908
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3832
كرون دينيماركي - 0.5338
دولار كندي - 2.5743
دولار استرالي - 2.5055
اليورو - 3.9699
ين ياباني 100 - 3.1412
جنيه استرليني - 4.5117
دولار امريكي - 3.3
استفتاء

الشيخ عزام الخطيب : نتوقع توافد اكثر من 350 الف مصل لصلاة الجمعة غدا في المسجد الاقصى المبارك




" ندعو من الله ان يفتح الطريق امام اهالينا في غزة لزيارة المسجد الاقصى المبارك والقدس والتعبد والصلاة , خاصة في هذا الشهر الفضيل , كما واننا في دائرة الاوقاف نشعر بارتياح ازاء الوضع العام السائد في رحاب المسجد الاقصى المبارك منذ بداية شهر ورمضان , وندعو الى شد الرحال للمسجد الاقصى باكبر عدد ممكن للتعبد والصلاة".



هذا ما قاله فضيلة الشيخ عزام الخطيب مدير دائرة الأوقاف في القدس, في حديث للصنارة نت اليوم الخميس حول الوضع العام في المسجد الاقصى المبارك والقدس عامة خلال شهر رمضان الكريم .



وردا على سؤال مراسلنا قال فضيلة الشيخ عزام الخطيب , حول اخر التطورات بشأن تحديد اجيال المصلين من الضفة للدخول للمسجد الاقصى المبارك :" ليس المكان ولا الزمان مناسبين لاتخاذ مثل هذه القرارات بحق ابناء شعبنا في الضفة , والمتعطش لزيارة المسجد الاقصى المبارك وتأدية الصلاة في رحابه , ولا يمكن معاقبة شعب كامل على خلفية بعض المشاكل الصغيرة التي حدثت , وهذه التقييدات والقرارات التي اتخذت مؤخرا ازعجتنا كثيرا ولا نرى ضرورة لها , فشهر رمضان شهر الخير والصيام والتعبد والصلاة ولا يجوز ان يتم حرمان اي انسان من التعبد والصلاة في المسجد الاقصى المبارك".



وعن تعداد المصلين الذين وصلوا لتأدية شعائر صلاة الجمعة الاخيرة في المسجد الاقصى المبارك , وعن توقعاته بالنسبة لصلاة يوم غد الجمعة قال الشيخ عزام الخطيب :" المصلون يتوافدون من كل صوب وحدب , لتأدية الشعائر والصلاة عامة وخاصة الجمعة في رحاب المسجد الاقصى المبارك , خاصة وان الحافلات تتوافد من مناطق ال 48 والضفة ونأمل فتح المجال امام اهلنا في غزة بالتوافد والوصول للمسجد الاقصى ".




وتابع :" وفقا للتوقعات بلغ عدد المصلين في صلاة الجمعة الاخيرة من رمضان حوالي 350 الف مصل , ونتوقع ان يكون العدد اكبر غدا الجمعة , ان شاء الله , وندعوا اهالينا من كل مكان بالتوافد وشد الرحال للمسجد الاقصى والتعبد والصلاة والتسوق ودعم اقتصاد البلدة القديمة في المدينة".

>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة