اخر الاخبار
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2053
ليرة لبناني 10 - 0.0213
دينار اردني - 4.5437
فرنك سويسري - 3.5196
كرون سويدي - 0.3725
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5109
دولار كندي - 2.5547
دولار استرالي - 2.3494
اليورو - 3.7991
ين ياباني 100 - 2.9325
جنيه استرليني - 4.4302
دولار امريكي - 3.222
استفتاء

اللجنة التنفيذية للمؤتمر الأرثوذكسي تشجب الاعتداء على الكنيسة بالطابغة وتحمل إسرائيل المسؤولية

طالعتنا الصحف والمواقع الالكترونية والنشرات الإخبارية في التلفزيون ان مجموعة كما، يبدو، من عصابات سبق واقترفت جرائم ضد الأماكن المقدسة، قامت بحرق الكنيسة في الطابغة، كنيسة ذات قيمه تاريخية ومكان مقدس، وكذلك دنست جدران الكنيسة بكتابة تعابير مسيئة تدل على مستوى كاتبيها. وقبل حوالي أسبوعين تم الاعتداء على كنيسة اخرى في القدس.



ان الاعتداءات على الأماكن المقدسة، الإسلامية والمسيحية، أصبحت في السنوات الأخيرة ظاهرة تتكرر – وقد يشجعها على تكرار اعمالها تجاهل الشرطة وقوات الامن وموقف الحكومة وسكوتها. هذه المواقف تشجع هذه الاعمال؛ تجاهل الشرطة وقوات الامن من جهة وموقف الحكومة "اللين" امام هذه الجرائم يشجع هذه الجرائم وتكرارها. لقد أصدرت اللجنة التنفيذية خلال السنوات الأخيرة عدة بيانات وتوجهت الى رئيس الوزراء والمستشار القضائي في قضايا وحالات الاعتداء على المواقع المسيحية والإسلامية وكما يبدو موقف الشرطة والحكومة "المايع" في مواجهة هذه الاعتداءات، عدم اعتقال المعتدين وعدم تقديمهم للقضاء يعطي هذه المجموعة تشجيعاً للاستمرار في اعتداءاتهم لقد شجبت اللجنة التنفيذية أيضا الاعتداء على السكان الفلسطينيين واملاكهم ومزارعهم. الشرطة قد تحقق ولكن بشكل سطحي دون التوصل الى المجرمين.



اللجنة التنفيذية تحمل حكومة إسرائيل وسلطاتها، المسؤولة عن حماية والدفاع عن المواطنين مسؤولية تكرار هذه الاعمال والاستمرار في السكوت والاكتفاء ببيانات بسيطة وغير جدية.




ان الوضع الذي وصلنا اليه من جهة وسكوت السلطة ومن جهة أخرى، يجعلنا ندرس وقد نتخذ إجراءات قانونية فعالة لوضع حد لهذا الإهمال والسكوت.




تشجب الاعتداء على الكنيسة بالطابغة وتحمل حكومة إسرائيل المسؤولية ونتائجها


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة