اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.21
ليرة لبناني 10 - 0.0218
دينار اردني - 4.6540
فرنك سويسري - 3.6729
كرون سويدي - 0.3908
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3832
كرون دينيماركي - 0.5338
دولار كندي - 2.5743
دولار استرالي - 2.5055
اليورو - 3.9699
ين ياباني 100 - 3.1412
جنيه استرليني - 4.5117
دولار امريكي - 3.3
استفتاء

الشيخ موفق طريف : اذا هوجم اخوتنا الدروز في سوريا فلن نقف مكتوفي الأيدي


اكد الشيخ موفق طريف الرئيس الروحي للطائفة الدرزية في البلاد في حديث ل"الصنارة" امس الخميس وقوف كل أبناء الطائفة المعروفية في اسرائيل مع أخوتهم دروز سوريا وقال "اننا لن نقف مكتوفي الأيدي اذا ما تعرض اخوتنا للخطر " رافضاً الخوض في تفاصيل ما يعنيه "لن نقف مكتوفي الايدي" . وشدد الشيخ طريف على ان ابناء الطائفة يشعرون بالقلق ازاء ما قد يتعرض له اخوانهم في سوريا وان قيادات الطائفة بكل اطيافهم متفقون على هذا الموقف وهذا ما برز خلال الاجتماع الذي عقد امس الاول الاربعاء في مقام الخضر عليه السلام في كفرياسيف ودعت له القيادة الروحية .واجمع المجتمعون فيه على الدعوة لسلامة ووحدة سوريا ومناشدة جميع الاطراف التحلي بالقيم الانسانية والتعقل وحل الازمة . وعبروا عن قلقهم لوضع اخوتهم الدروز في السويداء وجبل العرب وقرية حضر خاصة بعدما تعرض له اخوتهم واهلهم في محيط ادلب .واشار الشيخ طريف الى ان القيادة الروحية قامت وساواصل الاصالات مع كافة الجهات ذات الصلة والقادرة على تقديم ومد العون لاهلنا كاشفا انه التقى امس الاول مع السفير الامريكي وبحث معه الوضع .


ونفى الشيخ موفق طريف ان يكون هو قد شارك شخصيا في اجتماع مع قيادة الجيش الاسرائيلي او مع وزارة الامن وطلب اذنا بالتدخل او الرسال متطوعين من الشباب او الجنود الدروز لحماية الاهل في قرية حضر .وقال اذا ما هوجم اهلنا فسنعمل كل شيئ من اجل انقاذهم لكن معروف ان اهلنا محتاطون لمواجهة كل طارئ."


وردًا على توجه الصنارة الى مكتب الناطق بلسان الجيش الاسرائيلي ووزارة الامن  كان الرد" لا رد" ..


وقد عقد مساء امس الاول  الاربعاء في مقام النبي الخضر في كفرياسيف اجتماع جماهيري واسع ضم مختلف الشخصيات الدينية  والرسمية  والشعبية الدرزية تقدمها قيادة المجلس الديني الدرزي وفي طليعتهم الشيخ موفق طريف الرئيس الروحي ، رئيس المجلس الديني الدرزي الاعلى واعضاء الكنيست الدروز د. عبدالله ابو معروف وحمد عمار وايوب القرا  ورؤساء المجالس العربية الدرزية .وتكلم عدد من الحضور معربين عن استيائهم من الاوضاع التي تجتاح سورية مؤكدين ان للدروز فيها دورًا تاريخيًا، منوهين الى ما يلاقون في العديد من امكنة تواجدهم من اعتداءات وتنكيل من قبل جبهة النصرة وداعش وغيرها واهمية اتخاذ بعض التدابير في تقديم المساعدة لهم.


واصدر المجتمعون بيانا مقتضبًا قرأه المتحدث باسم المجلس الديني الشيخ رياض حمزة  وجاء فيه:  "يعرب المجتمعون في مقام النبي الخضر عليه السلام عن قلقهم البالغ عن الاوضاع المأسوية التي تمر بها سورية املين ان تحل المشاكل بصورة سلمية تحفظ سورية دولة ومواطنين .المجتمعون يؤكدون انهم قلقون جدا لما يحدث في سورية ولن يقفوا مكتوفي الايدي في حال تعرض اخوانهم هناك للخطر ودمتم بحفظ الله جميعا.  ودامت سوريا وحفظ الله سوريا.."


وعقب الكاتب محمد نفاع على هذه التحركات بالقول:" :" لا يمكن ان نكون انتقائيين في اتخاذ المواقف الانسانية مرة مع ومرة ضد ومرة نصمت ..  يجب الوقوف الى جانب كل الشعب السوري بكل فئاته وطوائفه ومشاربه والوقوف مع سوريا حكومة وشعباً وقيادة وجيشاً. وليس التحرك فقط عندما يتعرض الدروز للخطر و السكوت عندما تذبح داعش السنة والمسيحيين..يجب ان تحرك كبشر لنا كرامة الانسانية بكل ما تحمله من معنى ." 


من جهتها اصدرت الحركة الوطنيّة للتواصل(اللجنة الوطنيّة للتواصل وميثاق المعروفيين الأحرار) بياناً امس الخميس تحت عنوان :" كُفّوا عن هذه المزايدات وهذا القلق المصطنع
فالقيادة السوريّة والجيش السوري قادرين على حماية الشعب السوريّ".جاء فيه :"إن الغيرة على العرب الدروز السوريّين لا هي بالاجتماعات ولا البيانات، ومن لم يغر على سوريّة قيادة وجيشا وشعبا ومن كلّ فئاته لا يحق له أن يغار على دروز سوريّة، فقوة الشرفاء من دروز سوريّة، وما دمتم تتحدثّون بمركبات الشعب السوريّ، من قوة الشرفاء من شعب سوريّة بسنّييه وشيعييه ومسيحييه وأكراده وإسماعيلييه. فلا يُمكن أن يكون حريصًا على دروز سوريّة من رهن نفسه للمؤسسة الإسرائيليّة وسياساتها ضدّ سوريّة، فالذي ذبح دروز إدلب وذبح أهالي قرية الحقف في ريف السويداء الشرقي، هي جبهة النصرة حليفة المؤسسة الإسرائيليّة والتي تقدّم لها إسرائيل كلّ وسائل الدعم، تسلحها وتطعمها وتزودها بالمعلومات وتداوي جرحاها، الغيرة على دروز سوريّة هي في التصدّي للمؤسسة الإسرائيليّة."


وختم البيان بالقول:" لا يمكن أن يكون غيورا على دروز سوريّة من رهن نفسه لدعاة ضرب سوريّة في قطر وجزيرتها وتحالف معهم وما زال، ومن تآمر معه ومع أتباعه في القرى الدرزيّة على ضرب لجنة التواصل ورموزها والتي أسست التواصل مع دروز سوريّة."..


وكانت لجنة التّواصل الدّرزيّة-عرب ال48 اصدرت بياناً قالت فيه :" بعد التّطورات الأخيرة في الأسبوعين الماضيين، وما رافقه من تعدّيات داعش على بلدة الحقف في جبل العرب، وتعدّيات جبهة النصرة على بلدة حضر في جبل الشّيخ، وما سمعناه من تصريحات، لذلك نوجّه نداءنا هذا إلى شباب الطّائفة الأشاوس… إلى جنود الطّائفة الأبطال… هذا وقت الجدّ والحسم، فتأهبوا لساعة الصّفر، لندعم ونقف ونساعد، ونحارب إلى جانب أهلنا وإخواننا في سوريّة. لن تقف أمامنا الأسلاك الشّائكة، ولا المؤسسة الإسرائيليّة، التي ما زالت تدعم بالمال والسّلاح عصابات جبهة النّصرة ضد أهلنا وتعالج جرحاهم في مستشفياتها، وتتبجّح بحلف الدّم، فلنكن وإيّاكم على أهبة الاستعداد رهن الإشارة، رغم يقيننا أنّ أهلنا في جبل العرب أهل لها، وسيكون هذا الجبل مقبرة لهذه العصابات الجبانة والسّلام..."


>>> للمزيد من مقالات ومقابلات اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة