اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.21
ليرة لبناني 10 - 0.0218
دينار اردني - 4.6540
فرنك سويسري - 3.6729
كرون سويدي - 0.3908
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3832
كرون دينيماركي - 0.5338
دولار كندي - 2.5743
دولار استرالي - 2.5055
اليورو - 3.9699
ين ياباني 100 - 3.1412
جنيه استرليني - 4.5117
دولار امريكي - 3.3
استفتاء

التحالف يكثف قصفه لصعدة ويدمر منزل صالح بصنعاء

تصاعدت وتيرة قصف طائرات تحالف إعادة الأمل لمناطق في محافظة صعدة معقل الحوثيين بشمالي اليمن. كما جددت الطائرات الأحد قصفها لمنزل الرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح في صنعاء، واستهدفت لواء عسكريا للحوثيين في أبين جنوبي البلاد. يأتي ذلك بينما أحرزت المقاومة الشعبية تقدما في الجنوب، وخاصة في تعز. 

 
وتظهر الصور الواردة من المنطقة الدمار الناجم عن قصف طيران التحالف لمواقع ومخازن أسلحة كان يستخدمها مسلحو الحوثي داخل صعدة القديمة.

 
وسبق لقيادة التحالف أن أعلنت منطقة صعدة هدفا عسكريا، ودعت المدنيين إلى مغادرتها عبر ممرات آمنة حددتها لهذا الغرض, قبل إعلان المتحدث باسم التحالف العميد أحمد عسيري أن الحوثيين يمنعون المدنيين من مغادرتها ويستخدمونهم دروعا بشرية.

 
كما شنت طائرات التحالف غارات على مواقع عدة في صنعاء, بينها منزل الرئيس المخلوع علي صالح للمرة الثانية. وجاءت الغارات بعد قصف طائرات التحالف المنزلَ صباح الأحد. وأوردت وكالة رويترز في وقت سابق أن المنطقة التي يقع فيها المنزل دوّت فيها ثلاثة انفجارات قوية, وشوهدت أعمدة الدخان تتصاعد منها.

 
وحصلت الجزيرة على صور خاصة تظهر شن طائرات التحالف للمرة الثانية غارات على منزل الرئيس المخلوع بعد غارات شنتها فجر الأحد.


ونقلت وكالة الأناضول عن شهود عيان قولهم إنه سُمع دوي الانفجارات الناتجة عن قصف منزل صالح -الذي دمر تماما- من مسافات بعيدة في صنعاء، وقد اهتزت منازل كثيرة جراء القصف العنيف.


وفي كلمة له من أمام منزله المدمر، أعلن صالح أنه مستعد للتحالف مع كل من يدافع عن مقدرات الوطن، على حد تعبيره.


وقال صالح "أنا لم أكن قد تحالفت مع أنصار الله، ولكن سأعلنها اليوم ومن هذا المكان أن الشعب اليمني سيتحالف مع كل من يدافع عن مقدرات الوطن".


وكانت طائرات التحالف شنت صباح الأحد ثلاث غارات جوية على منزل صالح، لكن وكالة أنباء مقربة منه أكدت أن "الرئيس وعائلته بخير".


يُذكر أن قيادة التحالف كثفت في الفترة الأخيرة من شن غارات على قيادات الحوثيين في صعدة شمالي البلاد بعدما اعتبرتها منطقة عسكرية، حيث بلغ عددها 130 غارة في أقل من 24 ساعة، وفق المتحدث باسم قيادة التحالف العميد أحمد عسيري.
 

قصف لواء


وفي جنوبي البلاد، قصف طيران التحالف الأحد لواء عسكريا للحوثيين بمحافظة أبين، وقال شهود عبر اتصالات هاتفية مع وكالة الأناضول إن قوات التحالف شنت عدة غارات على مقر اللواء "15 مشاة" التابع للجيش الموالي للحوثيين في مديرية زنجبار.


وأضاف الشهود أن أعمدة الدخان تصاعدت من مكان القصف، من دون معرفة الخسائر الناجمة عن ذلك على الفور. وتحدثوا عن استهداف آخر لتجمع الحوثيين في زنجبار. 
وفي الضالع جنوبي اليمن، أفاد مراسل الجزيرة بأن قتيلا وثلاثة جرحى سقطوا برصاص قناص حوثي. 
 
 
وفي المقابل، أفاد مراسل الجزيرة بأن المقاومة الشعبية قتلت العشرات من مسلحي الحوثي والقوات الموالية للمخلوع، وسيطرت على مناطق عدة بعد معركة استمرت 14 ساعة.
 
 
وإلى الجنوب منها، قالت مصادر محلية إن مدنيين -بينهم أطفال- أصيبوا في قصف نفذه الحوثيون السبت على منطقة جبل الإخوة بمدينة تعز.


وكان الحوثيون قد عمدوا إلى قصف المنازل في حيي الجمهوري والبريد وشارع الحروي بقذائف الهاون والمدفعية، قبل أن تجبرهم المقاومة على الانسحاب.


وبث ناشطون صوراً تظهر جرحى -بينهم أطفال- يتلقون العلاج في أحد مستشفيات المدينة.


وفي وقت سابق، أفاد مراسل الجزيرة بأن المقاومة الشعبية في تعز استعادت السيطرة على موقع جبل صبر ودمرت دبابة للحوثيين، كما استعادت السيطرة على حي الإخوة بعد معارك عنيفة مع الحوثيين والقوات الموالية للمخلوع.


وفي مأرب (وسط) أمهلت المقاومة الشعبية المسلحين الحوثيين 24 ساعة للانسحاب من المحافظة دون أي شروط. 
ودعت المقاومة -في بيان لها- أبناء مأرب إلى التعبئة العامة في حال عدم انسحاب الحوثيين بعد المهلة التي انتهت الأحد في الساعة الثالثة عصرا بالتوقيت المحلي.


>>> للمزيد من عالمي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة