اخر الاخبار
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

على خلفية عملية باريس | "ليبرمان" يشبه الحركة الإسلامية بـ"داعش" ويدعو لإخراجها عن القانون


انتهز وزير الخارجية الإسرائيلي  "افغيدور ليبرمان"، العملية التي استهدفت صحيفة " شارلي إيبدو" الفرنسية وأدت الى مقتل 10 موظفين ورجلي شرطة يوم أمس الأربعاء، للتحريض على الحركة الإسلامية الشق الشمالي  ورئيسها الشيخ رائد صلاح، والدعوة الى إخراجها عن القانون.



وقال في تدوينة له على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي " فيسبوك" إن "الدرس الذي تعلمانه من عملية " شارلي إيبدو"، هو أن الواجب يدفعنا الى معالجة كل ما يتعلق بالحركات المتشددة حالا".



وأضاف :" من يصبر على مثل هذه الحركات، سيدفع ثمن ذلك مستقبلا بدماء الأبرياء، ولن يجني سوى تهديد ديموقراطيته التي منحت هؤلاء فرصة للعمل"، على حد تعبيره.


ويرى ليبرمان الذي كان احيل الى التحقيق سابقًا بتهم رشاوى وفساد، أنه " ليس من الذكاء المماطلة أكثر، والسماح باستمرار عمل الجناح الشمالي للحركة الإسلامية ورئيسها الشيخ رائد صلاح". وفق مزاعمه.


وادعى ليبرمان أن "الحركة الإسلامية حلقة غير منعزلة عن سلسلة متكاملة، تشمل منظمات إرهابية مثل حركة حماس، والجهاد الإسلامي، وتنظيم القاعدة وما يعرف بـ" داعش".


وزعم أن أعضاء الحركة الإسلامية، وعلى رأسهم الشيخ رائد صلاح، اتضح دعمهم للإرهاب وتناغمهم معه عبر السنين, حسب رأيه.


وقال :" حتى بريطانيا، اعترفت بالخطر الذي يشكلونه، عندما اعتقلت الشيخ رائد صلاح وطردته خارج ارضها، لأنه يشجع العنف واللاسامية", على حد زعمه.


وتصريحات ليبرمان حول طرد الشيخ من بريطانيا، ليست اكثر من مزاعم واكاذيب يحاول الترويج لها واستغلالها لصالحه، حيث كانت السلطات البريطانية وبتحريض من الصهيونية العالمية حاولت الصاق تهمة اللاسامية بالشيخ رائد صلاح، وسعت الى طرده خارج ارضها، ولكنه، آثر المكوث بالسجن عدّة أشهر، بعد أن قدّم استئنافا على الحكم، ليعود بعد ذلك الى البلاد منتصرًا، مبرأ مما نسب اليه.


وأضاف وزير الخارجية الإسرائيلي المعروف بمواقفه الترانسفيرية: " الجناح الشمالي للحركة الإسلامية، يحمل نفس القيم التي يحملها منفذو العملية في باريس"، وفق ادعائه. وزعم أنها لا تتحمل الانتقادات، وعلى أي أمر يتنافى مع قيمها المتشددة التي تؤمن بها". على حد تعبيره.


وادعى ليبرمان ان الحركة الإسلامية تهدد ما وصفها بـ"الديموقراطية الإسرائيلية"، وكذلك المواطنين في إسرائيل، " حذلقة البعض التي منعت اخراج الحركة عن القانون سابقًا سندفع ثمنها غاليًا، ففي الوقت الذي نلهو فيه بأمور ثانوية هامشية، تحرض الحركة وتحاول تقويض دولتنا ".



وخلص بالقول :" نحن مستمرون في العمل من أجل اخراج الحركة الإسلامية عن القانون الإسرائيلي، وذلك بواسطة تشريع واضح، حتى لا نعطي أي مجال لدحض مسعانا عبر ثغرات قضائية".



وتعقيبًا على الموضوع، قال الناطق بلسان الحركة الإسلامية، المحامي زاهي نجيدات لـ " فلسطينيو48" إن :" ما دفع ليبرمان الى هذا التحريض الارعن، على الحركة الإسلامية، هو كونه يعاني من ازمة عنصرية متأصلة ومزمنة".


وأضاف :" تضاف لأزماته، الازمة القضائية التي بدأت تلتف حبالها على عنقه، والتي انعكست بالتالي واصبحت ازمة انتخابية، اما نحن فبطريقنا ماضون، وعلى نهجنا ثابتون".

>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة