اخر الاخبار
تابعونا

إحياء ليلة القدر بمساجد بلدة كفرقرع

تاريخ النشر: 2021-05-09 12:45:26
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.21
ليرة لبناني 10 - 0.0218
دينار اردني - 4.6540
فرنك سويسري - 3.6729
كرون سويدي - 0.3908
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3832
كرون دينيماركي - 0.5338
دولار كندي - 2.5743
دولار استرالي - 2.5055
اليورو - 3.9699
ين ياباني 100 - 3.1412
جنيه استرليني - 4.5117
دولار امريكي - 3.3
استفتاء

سخنين:لأخر هو أنا – حملة توعية للتغيير المجتمعي

', '
' ); $rand_keys = array_rand($input, 1); echo $input[$rand_keys] . "\n"; ?>

ضمن  فعاليات التربية الاجتماعية بمدرسة طه حسين الإعدادية  ، استضافت جمعية المنال لدعم وتمكين ودمج ذوي القدرات الخاصة بالحياة الاجتماعية الوفد الأول والذي ضم طلاب الصف التاسع يرافقهم المربي جمال خلايلة ، حيث كان في استقبالهم العاملة الاجتماعية هناء مديرة المشاريع بالجمعية , وياسين غنايم مُرَكِّز الفعاليات التربوية والعلاقات العامة  ,  وكادر من المتطوعين من جمهور ذوي التحديات .

وتجدر الإشارة بهذا السياق ان الهدف المنشود من وراء هذه الفعاليات المباركة تعريف الطلبة على التحديات الجمة التي يواجهها أصحاب القدرات الخاصة خلال مسيرة حياتهم وتجاوزهم إياها  كمحفز للطلبة  للنجاح في مسيرتهم التعليمية  ، وكذلك السعي لتقبل الآخر واحترامه ولتغيير الآراء النمطية المستشرية بالمجتمع .
هذا وتم تقسيم الطلبة لمجموعات للتعرف عن كثب على أصحاب التحديات ومسيرة حياتهم وتوثيقها بالصوت والكلمة والصورة وترجمتها لبحث ٍ باللغة الانجليزية لتحسين ثروتهم اللغوية 

هذا وتم خلال اللقاء الاجمالي توزيع نشرات من إصدار جمعية المنال تتضمن نبذة مقتضبة عن رؤيا المنال وطموحها وأهدافها ، وعرض شرائح محوسب يجسد بالصوت والصورة نجاحات المنال على الصعيد المحلي وكذالك التعرف عن قرب على غرفة الحاسوب والأجهزة الحديثة المُعدة لجمهور المكفوفين وثقيلي البصر , وتحدث طاقم جمعية ألمنال عن مشاريعها  الرائدة لخدمة ذوي القدرات الخاصة بمدينة سخنين والقرى المجاورة ، ومنها على سبيل الذِكر لا الحصر مشروع مركز الحياة المستقلة ومشروع الأدوات المساعدة ومشاريع للنساء من ذوات التحديات .

هذا وأعرب الطلبة بنهاية الفعاليات عن تؤثرهم من وَقعِ ما سمعوه ورأوه عن قُرب ، ومشددين بأن هذا اللقاء أثمر وأسهم بالإيجاب بتغيير نظرتهم المسبقة تجاه شريحة ذوي القدرات الخاصة ، لا بل وجدوا بهم المحفز للصبر ونبراسا يُستضاء به ليحثهم على العَزم والإصرار للنجاح بمسيرتهم التعليمية والاجتماعية على حَدٍ سواء 


>>> للمزيد من اجتماعيات اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة