اخر الاخبار
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

رهط : أمسية وطنية إحياء لذكرى هبّة القدس والأقصى

نظمت لجنة التوجيه العليا لعرب النقب، مساء الاثنين، أمسية وطنية إحياءً للذكرى الـ14 لـ" هبّة القدس والأقصى"، بحضور عدد من القيادات المحلية، إضافة لوفد لجنة " الحريات والأسرى والجرحى والشهداء" المنبثقة عن لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية في البلاد، في ديوان " أبو جامع".



وشارك إلى جانب رئيس الحركة الإسلامية الشق الشمالي الشيخ رائد صلاح، كل من عضو الكنيست طلب أبو عرار، والنائب السابق طلب الصانع، إضافة إلى سكرتير لجنة التوجيه العليا لعرب النقب سعيد خرومي، رئيس بلدية رهط طلال قريناوي، ورئيس مجلس اللقية سالم ابو عايش، وقدري ابو واصل عضو لجنة الحريات.



ورحّب سعيد الخرومي، بالحضور، مشيرا إلى أن أهالي النقب عام، وذوي شهيد هبّة الأقصى محمد أبو جامع ولجنة التوجيه بشكل خاص، يستعدون في هذه الأثناء لإحياء الذكرى الـ14 لهبة القدس والأقصى، التي من المقرر أن تنطلق صباح الثلاثاء من رهط، مرورًا بالمثلث، والناصرة، والجليل.




بدوره، قال شقيق الشهيد، الشيخ يوسف أبو جامع إن :" العائلة تبارك مساعي لجنة المتابعة العليا لضم الشهيد محمد إلى قائمة شهداء هبة الأقصى"، مشيرًا اهمّية توحيد رسالة كل شهداء الشعب الفلسطيني أينما كان وأينما تواجد".



من جانبه، أكد رئيس بلدية رهط، طلال القريناوي على أهميّة  ضم الشهيد محمد أبو جامع إلى قائمة الشهداء، لافتًا إلى أن " شهدائنا يحق لهم أكثر من أن يطلق اسمهم على " دوّار" أو على " حديقة"، وأنهم رمز القضية الفلسطينية، الذين جادوا بدمائهم من اجل هذه الأرض".



واستمع الحضور بعد ذلك إلى كلمات، رئيس لجنة العراقيب احمد ابو مديغم، وممثل حزب الجبهة حسين العبرة، إلى جانب النائب السابق طلب الصانع.


وقال رئيس الحركة الإسلامية الشق الشمالي الشيخ رائد صلاح إن" اللجنة تتشرف بالمشاركة في أمسية تنظم في رهط، مسقط رأس الشهيد محمد أبو جامع"، مشيرًا إلى أن الهدف هو " الاجتهاد في سبيل تأكيد الوفاء للشهداء، بداية من أبو جامع إلى كل الشهداء الذين نعيش ذكراهم في كل المدن والقرى، من النقب إلى المثلث، فالجليل".




وأوضح صلاح أن لجنة " الحريات والأسرى والجرحى والشهداء" المنبثقة عن لجنة المتابعة العليا، والمنظمة لفعاليات إحياء الذكرى، " اجتهدت خلال هذا العام على أن تقوم بخطوة مباركة، تسعى من خلالها إلى توحيد دماء كل الشهداء في موقف واحد، وفي مسيرة واحدة من النقب وحتى الجليل، تنطلق من رهط، من قبر الشهيد محمد أبو جامع".



وأضاف أن " قرار بدء فعاليات إحياء الذكرى الـ14 لهبة القدس والأقصى من النقب الصامد، هي فاتحة خير، فنحن من هنا نؤكد أننا خلف شهدائنا، وعلى دربهم، نحمل رسالتهم، وسوف نحيا أوفياء لمواقفهم، فهم الذين جادوا بأرواحهم انتصارا للقدس والأقصى، ونحن أيضا سنبقى على هذا الموقف، وسنحمل رسالتهم التي كان عنوانها إلى جانب القدس، هو الانتصار  شهدائنا لأرضنا وبيوتنا ومقدساتنا في كل مواقع وجودنا".



وأكد الشيخ على فضل الشهادة في سبيل الله في الإسلام، ومنزلتها عند الله سبحانه وتعالى، مشيرًا إلى أن الشهادة فداء الأرض والوطن من التشريفات التي شرّف الله بها هذه الأمة".




 طلب أبو عرار، من جهته، أكد على أن إحياء ذكرى هبة القدس والأقصى، يجيء من اجل "الحفاظ على مقدساتنا وعلى رأسها المسجد الأقصى المبارك، والأرض، والإسلام، وكذلك إحياء لذكرى الشهداء الذين قضوا نحبهم وضحوا بدمائهم وأرواحهم ليدفعوا ضريبة البقاء، ولكي نعيش نحن من بعدهم على أرضنا سعداء".


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة