اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2053
ليرة لبناني 10 - 0.0213
دينار اردني - 4.5437
فرنك سويسري - 3.5196
كرون سويدي - 0.3725
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5109
دولار كندي - 2.5547
دولار استرالي - 2.3494
اليورو - 3.7991
ين ياباني 100 - 2.9325
جنيه استرليني - 4.4302
دولار امريكي - 3.222
استفتاء

عودة وفد حركة النساء الديمقراطيات من موسكو


    عاد إلى البلاد وفد حركة النساء الديمقراطيات بعد أن شارك في أعمال المؤتمر الدولي لإتحاد النساء الديمقراطي العالمي، والذي عقد في موسكو بين 27-30/4/2014 بمشاركة وفود من 36 بلد، تحت شعار "نساء العالم في النضال ضد العدوان الامبريالي والاضطهاد، ومن أجل العدالة، الاشتراكية والسلام".


 وقد شارك في الوفد كل من  فتحية الصغير- سكرتيرة حركة النساء الديمقراطيات في البلاد، والدكتورة سارة محاميد والمحامية نجوى أبوليل، وقد ساهم وفد الحركة بفعالية في المؤتمر خاصة في النقاش حول قضايا منطقة شرق الاوسط والهجمة الامبرالية على الشعوب العربية.


 تركزت أبحاث المؤتمر حول أوضاع النساء في الدول الرأسمالية في ظل الأزمة الإقتصادية التي تعاني منها هذه الدول كون النساء أول ضحايا هذه الأزمة. وقد قُدمت أوراق عمل تشير إلى ازدياد البطالة وتخفيض الاجور، ورفع سن التقاعد للنساء في ظل خصخصة مرافق الدولة العامة كالصحة والتعليم والرفاه الاجتماعي.


افتتحت المؤتمر  تتيانا سكيتشونا عضو اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الروسي ونائبة رئيسة اتحاد المرأة الروسية، والتي اشارت في كلمتها الى تدني مكانة المرأة الروسية في السنوات الاخيرة في ظل النظام الراسمالي الجديد معددة ما كانت تتمتع به النساء من حقوق في ظل النظام الاشتراكي السابق؛ لقد عانت المسنات الروسيات ويلات الحرب العالمية الثانية زمن طفولتهن وتمتعن في صباهن بحقوقهن في ظل النظام الاشتراكي وها هن يدفعن ثمن التحول الى الرأسمالية في شيخوختهن.


وفي كلمتها أمام المؤتمر تحدثت فتحية الصغير حول معاناة النساء الفلسطينيات في ظل الاحتلال الكلونيالي وظروفهن القاسية تحت الحصار والحواجز العسكرية، كما حيت من على منصة المؤتمر أمهات أسرى الحرية الفلسطينين. وأشارت إلى أوضاع النساءالعربيات داخل اسرائيل اللواتي يعانين من تمييز مزدوج كونهن عربيات ونساء. كما عددت النشاطات التي تقوم بها حركة النساء الديمقراطيات في البلاد ضد الاحتلال الاستيطان ومن أجل السلام العادل الذي يضمن حق الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره، وأبرزت فعاليات الحركة في العمل من أجل رفع مكانة المرأة وتقويتها ودفعها للمشاركة في العمل السياسي لتكن شريكة في مواقع صنع القرار.


وقد اختُتم المؤتمر بما سمي "اعلان موسكو لاتحاد النساء الديمقراطي العالمي" حيث عبرت المؤتمِرات عن قلقهن العميق من الحروب التي تثيرها الولايات المتحدة وأوروبا خدمة لمصالحها الامبرالية. كما أَعْلَنَّ عن تضامنهن مع النساء في المناطق التي تسودها الحروب خاصة النساء الفلسطينيات. ولقد أدان الاعلان التهديدات بالتدخل العسكري الامريكي ضد سوريا، كما أهاب الاعلان بالنساء في العالم   أن ينتظمن ويناضلن من أجل حقوقهن للعيش في عالم  بدون استغلال يضمن للنساء مساواتهن ومكانتهن في العمل والمجتمع والعائلة.


  وفي الاول من أيار شاركت جميع الوفود بالمظاهرة الجبارة ليوم العمال التي نظمها الحزب الشيوعي الروسي.


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة