اخر الاخبار
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.21
ليرة لبناني 10 - 0.0218
دينار اردني - 4.6540
فرنك سويسري - 3.6729
كرون سويدي - 0.3908
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3832
كرون دينيماركي - 0.5338
دولار كندي - 2.5743
دولار استرالي - 2.5055
اليورو - 3.9699
ين ياباني 100 - 3.1412
جنيه استرليني - 4.5117
دولار امريكي - 3.3
استفتاء

اللد تصرخ ضد العنف وقتل النساء بسلسلة بشرية

نُظمت اليوم  سلسلة بشرية امتدت من مقر شرطة اللد وحتى دوار البلدية في مركز البلدة، والتي شارفت على تنظميها مجموعة ناشطات وناشطون من مدينة اللد، وجمعية نعم لنساء المركز. حيث انتفضت مدينة اللد اليوم  ضد العنف، وقتل النساء وتقاعس المؤسسات الاسرائيلية كالشرطة والمحاكم. شارك في السلسلة العشرات من الشابات والشباب، رجال ونساء لهدف توصيل رسالة واحدة واضحة للمجتمع وللمؤسسات الإسرائيلية ضد العنف المستشري في مجتمعنا، وضد قتل النساء والاستخفاف بحياتهن وارواحهن، مطالبين ومطالبات من المجتمع بالتحرك لوقف العنف والقتل، والخروج من الحالة اللا مبالية التي قد توصلنا اليها.


تم رفع شعارات ولافتات مؤثرة ومعبرة عن الوضع، كما تم وضع مجسم جثة مرمية في الشارع حولها شريط جريمة لتجسيد حالات القتل المنتشرة لربما سيحرك المشهد مشاعر الناس المارين. وقد جاءت هذه السلسلة اثر مصرع ليليان مسعود بعد قتلها يوم السبت الماضي، مخلفة ورائها ثلاثة ايتام، وقد انضمت لقائمة من عشرات النساء اللواتي قتلن في مدينة اللد والرملة، ورفعت عدد ضحايا النساء العربيات الى 91 خلال عشرة السنوات الاخيرة.


كما وقد طالب المشاركات والمشاركون بتقديم لوائح إتهام ضد عشرات القتلة الذين يعيشون أحرار في مجتمعنا ولم تتم محاسبتهم ومعاقبتهم والقبض عليهم. تم التواصل مع اسرة الضحية ليليان مسعود خلال السلسلة البشرية، وقد طالبت اختها سهير مسعود من المجتمع بالتخلي عن العنف وتوسيع دائرة الحرية الشخصية لكل انسان وانسانة، كما طالبت من جميع افراد المجتمع بالتوحد لمواجهة العنف، ووقف قمع النساء لمجرد اعتراضهن لنمط حياتهن ومحاولتهن في تغيره وتغير امور حياتية اخرى. 



كما وقد ناشد المشاركين والمشاركات المجتمع بالتصدي لظاهرة العنف وقتل النساء، واحترام اختياراتهن، وحياتهن واولادهن، واشاروا الى ان غدًا سيصادف عيد الام، واولاد الضحايا سيحرمون من الاحتفال مع امهاتهم في مثل هذا اليوم، فقد اخذوا منهم امهاتهم ومنعوهم من تحقيق حقهم الاساسي في الحياة، وهو العيش بكرامة وسعادة معهن، آملين ان تكون هذه المرة الاخيرة التي سيتم فيها قتل انسانة وحرمان اولادها من العيش معها، لتكون هذه المرة الاخيرة التي ستنظم فيها مظاهرة ضد العنف وقتل النساء.



واصر الناشطات والناشطين من مدينة اللد والمشاركات والمشاركين الذين جاءوا من مناطق مختلفة عن استمرارهم في نضالهم للتصدي لحالات العنف وقتل النساء، والمطالبة من الدولة ومؤسساتها بالقيام بدورها الكامل وادخال المجرمين الى السجن. 

 


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة