اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2067
ليرة لبناني 10 - 0.0215
دينار اردني - 4.5906
فرنك سويسري - 3.6739
كرون سويدي - 0.3885
راوند افريقي - 0.2176
كرون نرويجي - 0.3726
كرون دينيماركي - 0.5317
دولار كندي - 2.5507
دولار استرالي - 2.4498
اليورو - 3.9580
ين ياباني 100 - 3.1315
جنيه استرليني - 4.3558
دولار امريكي - 3.255
استفتاء

بركة : الائتلاف الحكومي أقرّ بواسطة صفقة ثلاثة قوانين الدستور العنصري الأول في القرن ال-21

أقرّت الكنيست هذا الأسبوع ثلاثة قوانين أساس ذات تأثير مباشر وغير مباشر على مستقبل العملية السلمية المحتملة مع الفلسطينيين وعلى المواطنين العرب وتمثيلهم في الكنيست . وقد قاطعت المعارضة بكل مركباتها جلسات هيئة الكنيست التي ناقشت القوانين وأقرتها بالقراءات الثلاث، احتجاجاً على طلب الائتلاف الحكومي من رؤساء الأحزاب المشاركة في الائتلاف التوقيع على تعهد بالالتزام بتأييد القوانين . حول هذا الموضوع تحدثنا الى رئيس الجبهة عضو الكنيست محمد بركة.


"الصنارة": ما هي أبعاد القوانين الثلاثة التي أقرتها الكنيست هذا الأسبوع بالقراءات الثلاث؟


بركة: هذه القوانين لم تكن لتحظى بأقلية في الكنيست لو طُرح كل واحد منها منفرداً. ولكن ومن خلال صفقة قامت بها أحزاب الائتلاف فيما بينها تم تحرير ثلاثة قوانين خطيرة جداً، الأوّل قانون عنصري موجّه ضد العرب وهو قانون رفع نسبة الحسم للكنيست واختيار الرقم 3.25٪ بدقّة لأنه أعلى مما حصلت عليه كل واحدة من القوائم التي تمثل المجتمع العربي. والقانون الثاني هو قانون معادٍ للديمقراطية ويصنع من الخدمة العسكرية قيمة عليا للحصول على الحقوق وجاء تحت عنوان المساواة بالعبء أي أن العبء الأساسي هو الخدمة في الجيش أو عدم الخدمة في الجيش.ولا يقصدون أبداً العبء في مصادرة الأراضي بالنسبة للعرب أو الفقر أو البطالة . هذا القانون قد يكون له انعكاسات على المجتمع العربي في المستقبل.


والقانون الثالث هو القانون المعادي لأي اتفاقية سلام ، قانون الاستفتاء العام الذي يقول لا إنسحاب من القدس بقانون آخر فهناك قانون القدس الموحدة والآن قانون يقول أن أي إنسحاب من القدس وحتى من الجولان يستوجب دعم 80 من أصل 120 عضو كنيست .


"الصنارة" ما الهدف من سن هذه القوانين في هذا التوقيت؟


بركة: هذه القوانين عملياً هي تتويج لسلسلة القوانين العنصرية المستمرة منذ سنوات لتختتم بثلاثة قوانين أساس، وهي عملياً قوانين الدستور العنصري الأول في العالم في القرن الواحد والعشرين.


"الصنارة": ما هي تأثيرات وأبعاد هذه القوانين العمليةعلى المواطنين العرب؟


بركة: قانون الاستفتاء جاء لينسف أي عملية سلام ، لذلك فإن أي عملية تفاوض تقوم بها هذه الحكومة إنما تعلن أنها تكذب على العالم ولا تقصد السلام إطلاقاً لأنها ربطت نفسها بقانون الذي لا يمكن اختراقه تقريبا .ً وبالنسبة لقانون الخدمة في الجيش أو المساراة بالعبء فنحن نرفض هذا القانون حتى لو أنه موجه ضد اليهود المتدينين ونحذر من محاولة توسيعه مستقبلاً ضدنا نرفض ذلك وسنتصدىله. 


أما بالنسبة لقانون رفع نسبة الحسم فهذا يحتم اصطفافات قوى جديدة ، مع المحافظة على التعددية السياسية الموجودة في المجتمع العربي وبجملة واحدة أقول إن انتخابات بلدية الناصرة تركت آثاراً بليغة وعميقة في انتهازية عدد من الأحزاب التي تصعب بشكل جدي جداً أي إمكانية للاعتماد على نزاهة طرحنا.


"الصنارة": وهل هناك اتصالات بهذا الشأن?


بركة: طالما لا تلوح انتخابات في الأفق لا توجد اتصالات عينية ، طبعاً يجب تركيز السهام على عنصرية هذا القانون في هذه المرحلة وليس على إيجاد مخارج له ولكن ما أقوله اليوم هو ان المجتمع العربي سيكون في الكنيست والجبهة ستكون في الكنيست بقوة وإذا استمر مسلسل التشريعات العنصرية التي قد تحوّل التمثيل العربي الى مجرد ديكور للديمقراطية عندها يجب إجراء حساب آخر.


"الصنارة": ماذا تقصد بالضبط؟


بركة: عندها سنتنازل عن التمثيل في الكنيست.


"الصنارة": هل كانت محاولة لتحييد العرب في قانون الاستفتاء؟


بركة: واضح أن اشتراط الحصول على موافقة 80 عضو كنيست أي ثلثي أعضاء الكنيست يعني تحييد العرب وتحييد اليسار في اسرائيل ، أي تحييد أي حزب يؤمن بحل سياسي عن القرار السياسي.


"الصنارة ": المعارضة قاطعت مناقشة القوانين والتصويت عليها . هل هذا يحدث لأول مرة؟


بركة: المقاطعة بهذا الزخم 52 )عضو كنيست( هو لأول مرة وقبل فترة قصيرة ناقشت الكنيست اقتراح قانون لليميني فيغلين حول المسجد الأقصى وقد قاطعت الأحزاب التي تمثل المجتمع العربي النقاش لأننا نعتبر أن لا شرعية للكنست لتبحث موضوع السيادة على المسجد الأقصى وعلى الأماكن المقدسة فلا نشترك بلعبة لا نؤمن بقواعدها. وأن تبحث الكنيست موضوع السيادة على المسجد الأقصى قاعدة غير مقبولة علينا. ولكن هناك أهمية لمقاطعة 52 عضوكنيست ووقوفهم في موقف موحد وقولهم للحكومة  بصوت واحد لا، حتى في المواضيع التي نختلف على بعضها.


"الصنارة": مثلاً: 


بركة: مثلاً رئيس المعارضة قال إن فرض الخدمة العسكرية قيمة عليا وقد قلت له إن هذا الكلام غير مقبول علينا إطلاقاً فالخدمة العسكرية ليست قيمة عليا ونرفض أن تدون معياراً أو مدخلاً أو بوابة للحقوق المدنية..


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة