اخر الاخبار
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2053
ليرة لبناني 10 - 0.0213
دينار اردني - 4.5437
فرنك سويسري - 3.5196
كرون سويدي - 0.3725
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5109
دولار كندي - 2.5547
دولار استرالي - 2.3494
اليورو - 3.7991
ين ياباني 100 - 2.9325
جنيه استرليني - 4.4302
دولار امريكي - 3.222
استفتاء

جبهة الناصرة: أكاذيب ناصرتي هي برنامجها الوحيد

عممت جبهة الناصرة مساء اليوم السبت، بياناً جاء فيه: " مرة أخرى تثبت "ناصرتي" علي سلام أن الكذب وتشويه الحقائق هما حجر الزاوية في برنامجهم الانتخابي.  وهذه المرة في قضية المطران رياح ابو العسل. وهاكم الحقائق:
 
خلال توزيع منشور للجبهة بمشاركة حوالي خمسمائة شخص من أعضاء الجبهة والمتطوعين معها، ظهر السبت، تعرض أحد المشاركين إلى المطران ابو العسل الذي وقف امام بيته قائلا إنه لا يرى فيه ممثلا له لان جوهر الاديان يناقض تصرفات نشطاء ناصرتي الذين يمارسون العنف ويعتدون على الناس وخصوصا الجبهويين. وقد حصل تلاسن، تم حصره بسرعة. وتوجه رئيس كتلة الجبهة في المجلس البلدي، الأخ شريف زعبي، إلى المطران معتذرا وقائلا إن تصرف الشاب ليس مقبولا عليه ولا على الجبهة. وعندما علم الأخ رامز جرايسي بالأمر اتصل مع المطران رياح وأعاد عليه موقف الجبهة هذا. وعبر المطران رياح عن تقديره لهذا الموقف وأشاد بمحادثة جرايسي وتصرف شريف الزعبي".




وأضاف البيان: " ولكن المقاولين الذين يقودون ناصرتي والقيمين على الاعلام فيها، وهم من مروجي البلطجية، رفضوا انهاءها عند هذا الحد. فأصدروا بيانا  مليئا بالأكاذيب فجعلوه اعتداء جسديا على المطران رياح رغم ان احدًا لم يمس شعرة من المطران رياح، واتهموا شريف زعبي بقيادة الاعتداء. بل أقحموا اسم الصحفية آمال شحادة وكذلك  نبيلة اسبنيولي في الاعتداء قائلين "دخلت مجموعه زعران وبلطجيون يقودهم المدعو شريف زعبي الى مكتب سيادة المطران رياح ابو العسل احد قادة ومؤسسي قائمة ناصرتي لأعطائة منشورهم الانتخابي فاخذه وبدأ بقراءته فلم يرق لهم هذا، وبدأوا بالتهجم عليه ونعته بابشع العبارات النابيه والتي نترفع عن ذكرها وبرز من بينهم نبيله اسبنيولي والصحفيه امال شحاده وعدد من زعرانهم".


نبيلة اسبانيولي لم تكن بالمكان مطلقاً 
 
وجاء في البيان: " وكل هذا كذب دنيء وقذف وتشهير رخيص. فقد تجاهل بيان "ناصرتي" كليا قيام بعض الاشخاص بالقاء الحجارة والزجاجات على نشطاء الجبهة وسياراتهم، وتوجيه الكلام البذئ اليهم خلال توزيع منشور الجبهة، دون ان يقوموا بالرد. وكما أشرنا، المطران نفسه أشاد بشريف زعبي  وأما د. نبيلة اسبنيولي فلم تكن في المكان على الاطلاق، وتم اقحام اسمها تعسفا فيما الفيديو الذي نشر في المواقع تظهر فيه امال شحادة تقف جانبا. إننا نعرف لماذا تفعل "ناصرتي" ذلك، فقد ضايقهم بشكل خانق ان الناس كشفوا حقيقتهم بأنهم يريدون رئاسة البلدية بالبلطجية.  وهم حاقدون على الجبهة كما لو انها السبب في تكوين هذا الانطباع عنهم. لكنهم لا يفهمون ان الناس يرون بعيونهم زعرناتهم. الناس ذاقوا على جلودهم هذه الزعرنات، عندما راوا كيف داروا على المحلات التي رفضت قرارهم بالاضراب واغلقوها بالقوة".

سلاّم لم يقل كلمة اعتذار واحدة

وأضاف البيان: " الكلمات البذيئة التي استخدموها ضد عدد من التجار ما زالت تطن وترن في آذان هؤلاء. وقيامهم بالاعتداء على بيوت قيادين في الجبهة، هذا عدا عن الاعتداءات البذيئة على الناس، على نساء وشابات ومسنين بالكلمات النابية في الشارع وعلى محطات الباصات. وعدا عن الاعتداء في الليلة الماضية على الجبهويين الذين كانوا يعلقون صور رامز جرايسي فحاولوا منعهم. وعندما دافع الجبهويون عن انفسهم كما يجب، راحوا يتهموننا بالاعتداء عليهم. وفي كل هذه الاعتداءات لم يقل علي سلام كلمة اعتذار أو استنكار، بل راح يروي الأكاذيب للتغطية عليها. لقد صرنا نشعر ان برنامجهم الوحيد للمدينة هو العنف والبلطجية وأداتهم الوحيدة هي تخويف الناس. لا يتحدثون عن مشاريعهم ولا عن سياستهم ويغطون على علاقاتهم مع غابسو العنصري وحزبه وحزب الليكود، حزب وزير الداخلية باتهامات كاذب باطلة عن الجبهة. هذا هو السبب الذي جعل الناس يرون ان ناصرتي تمارس العنف والبلطجية. فلا تلوموا الجبهة او الناس، لوموا أنفسكم وغيروا أسلوبكم. فالناصرة غالية علينا فأثبتوا انها غالية عليكم".

تعالوا نجعلها انتخابات شريفة بلا عنف

وختمت جبهة الناصرة بيانها: " تعالوا نجعلها انتخابات بتنافس ودي وشريف، بلا عنف ولا كلمات نابية. تعلموا من رامز جرايسي وشريف زعبي اللذين سارعا إلى التنصل من تصرف شخص ارتكب خطأ، بالكلام فقط، مع المطران رياح ابو العسل، وتوجها إلى المطران معتذرين ومؤكدين ان هذا السلوب مرفوض في الجبهة. تعلموا منهما لغة الأدب والأخلاق الحميدة. تذكروا تقاليد الأجيال السابقة من أهلنا، الذين ما كانوا ليسمحون لأي فتى طائش ان يسيء لأحد أيا كان أصله وفصله. فمن يثق بنفسه وبصدق طريقه، يجعل الانتخابات عرسا ديمقراطيا".



وقد حاولنا الحصول على تعقيب قائمة ناصرتي وسننشره فور وصوله


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة