اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

بركة:"تقاسم العبء" يعني اعادة كل ما سلب منا من أرض وحقوق

حذر عضو الكنيست محمد بركة، رئيس الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة، اليوم الأحد، من تصريحات رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، الذي قال في جلسة حكومته الاسبوعية اليوم، إنه يريد رؤية العرب "يندرجون في اطار تقاسم العبء"، بقصد قانون التجند في جيش الاحتلال، وقال بركة، إن نتنياهو يعيد هذه القضية الى جدول الأعمال تمهيدا لمؤامرة سلطوية جديدة ضدنا كعرب في وطننا، ونؤكد له، إن العبء الذي تحملنا على مدى 65 عاما لا نظير له في العالم، ومن ناحيتنا فإن تقاسم العبء يعني "استعادة كل ما سلب منا من أرض وحقوق".



وكان نتنياهو قد قال في بدء جلسة حكومته، التي تبحث اليوم التعديلات على قانون التجنيد العسكري، كي يشمل اليهود المتزمتين "الحريديم"، "إننا أعلق أهمية كبيرة على دمج "عرب اسرائيل" في المساواة في العبء، ففي المبنى الجديد للقانون، الذي يعرض، هناك تطرق للموضوع، وبرأيي ما زال ليس متكاملا، ونحتاج لمواصلة معالجة الموضوع حتى استكماله".



وقال بركة، إن نتنياهو وسدة الحكم من حوله، وعلى مدار عقود، يعرفون تماما ما هو موقفنا المبدئي والوطني من الخدمة في جيش الاحتلال، وكل خدمة بديلة لها، بتسميات تورية، مثل ما يسمى "خدمة مدنية"، فنحن أبناء الشعب الفلسطيني، لا يمكننا الانخراط في جيش يقتل شعبنا ويهجره، ويحرمه من حقوقه المشروعة.



وتابع بركة قائلا، وفي المقابل، نحن نعرف أيضا ما هو موقف المؤسسة الاسرائيلية وخاصة العسكرية، من منطلقاتها ودوافعها، من مسألة فرض التجنيد العسكري الالزامي علينا كعرب، ولكن هذه المؤسسة لوحت طوال الوقت بالتجنيد، فقط من أجل وضع مبررات لسياسة التمييز العنصري التي تنتهجها على مدى أكثر من ستة عقود، وموقف المؤسسة لا يختلف اطلاقا عن موقف نتنياهو، ولكن كما يبدو فإن نتنياهو يخطط للمزيد من القوانين والسياسات العنصرية ضدنا، ويمهد لهذا، من خلال التلويح مجددا بمسألة التجنيد المرفوض.



وقال بركة، إن بدعة "تقاسم العبء" هي بدعة صهيونية لتبرير النهج العنصري، ولكن إذا كانوا يريدون الحديث عن العبء، فإننا نفتح أمامهم ملف العبء الحقيقي الذي نحمله على كاهلنا منذ ما يقارب سبعة عقود، من تهجير واقتلاع وسلب أراضينا والتضييق على عيشنا، وحرماننا من حقوق اساسية في وطننا لحرماننا من العيش الكريم، هذا هو العبء الذي حملتنا اياه الحركة الصهيونية ومعها كل حكومات اسرائيل، ومن ناحيتنا، فمن هنا نبدأ.



واختتم بركة قائلا، إن هذه الحكومة بكل مركباتها، ومن دون استثناء، افتتحت ولايتها قبل نحو اربعة اشهر بشن حرب واسعة النطاق على وجودنا، وهذا يتمثل اساسا بقانون برافر الاقتلاعي ضد أهلنا في النقب، وتلاه قانون اقصائنا عن العمل السياسي، بذريعة تعديل قانون الانتخابات، الذي يستهدفنا اساسا، والقائمة تطول، ويخطئ نتنياهو الظن، إذ اعتقد ولو لوهلة قصيرة، أن الظروف الاقليمية والعالمية تسمح له بالاستفراد بنا، وعليه أن يعود للتاريخ القريب، ليعرف كيف نجحنا في الصمود في معركة البقاء، في ظروف عالمية قد تكون أسوأ من الحالية، ونحن لسنا في نيتنا أن نكون أقل من ماضينا، لا بل ونسعى الى أكثر. 


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة