"معمرة خارقة" عاصرت الإنفلونزا الإسبانية وهزمت السرطان ونجت من كورونا

وُصفت الأمريكية أنجلينا فريدمان البالغة من العمر 102 أعوام، بـ"المعمرة الخارقة"، فهي عاصرت أوبئة وحروب عالمية وقد نجت منها بأعجوبة.

ففي عام 1948 عاصرت فريدمان جائحة الإنفلونزا الإسبانية، في حين هزمت مرض السرطان الذي كان يلازمها طوال حياتها، بالإضافة إلى أنها عاصرت الحربين العالميتين الأولى والثانية.


واستطاعت فريدمان النجاة من إصابتها بفيروس كورونا الذي يجتاح العالم مرتين، أولاهما في إبريل الماضي والثانية في نوفمبر الماضي، وفق ما ذكرت ابنتها جوان ميرولا.

وتحتفل فريدمان دائم بقدرتها على البقاء على قيد الحياة، رغم فقدانها السمع، وضعف البصر.


>>> للمزيد من حول العالم اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة