الوصول إلى برامج "ديزني +" و"هولو" و"ماكس" سيكون متاحا في الولايات المتحدة فقط اعتبارا من صيف 2024 (الجزيرة)
0 8٬060

من المنتظر أن تطلق مجموعتا “ديزني” و”وارنر براذرز ديسكفري” برامج مشتركة في مجال البث التدفقي، تجمع بين ما توفره منصات “ديزني +” و”هولو” و”ماكس”، في خطوة قد تشكل مؤشرا إلى التوجه نحو الاندماج في قطاع الفيديو بحسب الطلب.

وأوضحت المجموعتان في بيان مشترك أن هذه الصيغة الجديدة ستكون متاحة في الولايات المتحدة فقط اعتبارا من هذا الصيف، من دون مزيد من التفاصيل عن التاريخ الدقيق.

واستحوذت “ديزني” في نهاية عام 2023 بالكامل على “هولو” التي كانت أساسا شركة مشتركة مع مجموعات “توينتي فيرست سنتشري فوكس” و”تايم وارنر” -التي باتت تابعة لـ”إيه تي آند تي”- و”إن بي سي يونيفرسال”.

وفي نهاية آذار/مارس الماضي، أتيح النفاذ إلى “هولو” من منصة “ديزني +” لتبسيط الاستخدام على المشتركين، مع أن الخدمتين كانتا تعملان بشكل منفصل سابقا.

وتسعى الشركات العملاقة في القطاع التلفزيوني إلى منافسة “نتفليكس” التي كانت السبّاقة إلى تحقيق الربحية.

واشترت “ديزني” كثيرا من الأصول من شركة “توينتي فيرست سنتشري فوكس” في عام 2019، في حين استحوذت “ديسكفري” على “وارنر ميديا” من “إيه تي آند تي” عام 2022 لتشكيل شركة “وارنر براذرز ديسكفري”.

وتجمع الشراكة المعلنة المنصات الرئيسية المتنافسة مع “نتفليكس” على موقع الصدارة في مجال البث التدفقي.

وتُعد “باراماونت غلوبل” (باراماونت +) و”بيكوك” (إن بي سي يونيفرسال) من الشركات الأصغر حجما في هذا القطاع، في حين أن منصتي “أمازون برايم” و”آبل تي في +” ليستا سوى مكوّنين صغيرين من مجموعات عملاقة للتكنولوجيا.

في مطلع فبراير/شباط الماضي، أعلنت “ديزني” و”وارنر براذرز ديسكفري” و”فوكس” إطلاق حزمة بث تدفقي في الخريف ستوفر أبرز محتواها الرياضي.

وأكدت “ديزني” الثلاثاء خلال إعلانها نتائجها الربعية أن نشاطها في مجال البث التدفقي بلغ الربحية للمرة الأولى.

المصدر : الفرنسية

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا