80 حقنة في الرأس.. سالي عبد السلام تكشف “الطريقة الصعبة” للعلاج من الثعلبة

0 6٬880

كشفت الإعلامية سالي عبدالسلام عن تفاصيل “مؤلمة” للعلاج من مرض الثعلبة وخلل المناعة، الذي أصابها مؤخراً للمرة السابعة في أقل من خمس سنوات، مؤكدة أنها تخضع للحقن بأكثر من 80 إبرة في الرأس في كل جلسة، وأشارت إلى أن الحزن والهم يعد السبب الأول وراء “خلل المناعة”.

أضافت سالي عبدالسلام خلال لقائها ببرنامج “كلمة أخيرة”، مع الإعلامية لميس الحديدي: “كل أسبوعين أو 3 أسابيع في جلسة مدتها تلت ساعة بأخد فيها 80 حقنة في الرأس، وسن الحقنة صغير ورفيع بيوجع أكثر من الحقنة العادية، ولازم سن الحقنة يدخل في عظام الرأس عشان يجيب نتيجة مع الثعلبة”.

وكشفت سالي عبد السلام السر وراء مشاركة الألم مع جمهورها عبر مقاطع فيديو تنشرها على حسابها بموقع إنستغرام وقالت:” كنت عاوزة أوري للناس التعب اللي بنتعبه في مجال الإعلام وإننا مش مرتاحين زي ما قلة منهم فاكرة كده على السوشيال ميديا وإننا نتعرض لضغط نفسي وعصبي كبير بسبب العمل في الإعلام”.

تاريخ سالي عبد السلام مع مرض الثعلبة

وتابعت سالي مؤكدة أنها اكتشفت إصابتها بمرض الثعلبة للمرة الأولى أثناء فرح شقيقها قبل خمس سنوات، أثناء استعدادها في الكوافير الذي طلب منها التوجه لطبيب دون أن يخبرها خشية أن تحزن، وقالت:” كنت بستعد لفرح أخويا وبحط إكستشنن والكوافير قالي روحي للدكتور من غير ما يقول لي كان خايف أزعل، وبعد ذهابي للمنزل طلبت من أمي فحص فروة رأسي لأن عندي أربع بقع فارغة من الشعر واتقهرت”.

أشارت سالي عبد السلام إلى أنها تلقت العلاج بالكرتيزون، ما تسبب في زيادة مفاجئة في الوزن، ولكنها لم تكن تخبر الناس على مواقع التواصل الاجتماعي قائلة: “في الأول مكنتش حابة أتكلم عن مرضي، ولما وزني زاد مارضتش أقول على السوشيال ميديا وبعدما شفيت المرة الأولى زرت مستشفى 5757، وتعلمت كتيراً من زيارتي ليها”.

سالي عبد السلام: أصبت ب “الثعلبة” 7 مرات وفاكرة مين زعلني

وأكدت سالي عبد السلام أن التوتر والزعل يسببان الأمراض المناعية ومنها الثعلبة. وأضافت:” تعلمت في بداية إصابتي أعمل شعري بإيدي من غير كوافير مكسوفة أروح وبدأت رحلة العلاج من حينها وأصبت سبع مرات، وفي كل مرة فاكرة مين زعلني قبلها لحد مارجعتلي وعاوزة أقول الزعل بيموت وفاكرة كل مرة مين زعلني ونمت مقهورة، وعلى فكرة فعلًا اللي بينام زعلان بيموت، وحتى لو عملت قوية ومثلت جسمي بيرفض يمثل معانا”.

وتابعت: “كل حزن سيسبب الثعلبة لكن قد يصيبنا بأمراض أخرى بحسب الاستعداد، حيث يتحمل الشخص كمية ما من التوتر ومع الاستعداد تبدأ الانتي جونيوم في مهاجمة الخلية، فيسقط الشعر وذلك في حالة الثعلبة”، وقالت: “قصص الجمهور أثرت في كتير وبتوترني وبقرأ القصة الواحدة عشر مرات”.

ووجهت سالي عبد السلام رسالة للجهور قائلة: “أنا عاوزة الناس ترحم بعض وبلاش تنمر على السوشيال ميديا، وبلاش قوة جيل الثمانينيات شاف كتير أوي وطلع عينه، وأنا فعلًا بخاف من الحسد من الضغط العصبي بيخليني أكسر سناني وأنا نايمة، وساعات بزعل وأنا مش واخدة بالي.. وبخاف من التنمر”.

سالي عبد السلام: دخلت الدوامة دي تاني

ونشرت سالي عبد السلام، مطلع الأسبوع الماضي مقطع فيديو من داخل عيادة طبية أثناء تلقيها العلاج، وكتبت عبر حسابها الشخصي بموقع إنستغرام:” دخلت الدوامة دي تاني! مرض الثعلبة وخلل المناعة للمرة السابعة في 5 سنين.. سبحانك يا رب”.

 

وتابعت قائلة: “يا دوبك لسه مخلصة علاج وكورتيزون وحاولت أخس تاني وأرجع أعالج شعري من الصيف!! في 5 شهور تعافي بعد ما تتعالج تطلع تاني بالسرعة دي، ودي أول مرة تحصل! 3 شهور من الضغط النفسي والعصبي ودي أول حاجة ترجع المرض ده”.

وواصلت قائلة: “حاولت أمثل إني كويسة زي ما على طول بعمل بس جسمي كل مرة بيرفض يمثل معايا، وابتليت في أكتر حاجة كنت بحبها.. سبحانك يا رب.. لما الدكتورة تقول لي فيه أطفال وبنات بقت تيجي تاخد الحقن وتقول سالي بتاخدها، بفرح.. وأقول لعلها المنجية من الابتلاء”!.

واختتمت الإعلامية سالي عبد السلام حديثها قالة: “ادعولي مفيش حاجة تستاهل إنك تضغط على نفسك ولا تزعل وتمرض وتموت، إنا لله وإنا إليه راجعون”.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا