هاتريك المهاجم كوستا يقود مكابي الرينة لقلب الطاولة على نس تسيونا 3-2

0 9٬362

حجاج رحال


قاد المهاجم الهنجاري مارك كوستا فريق مكابي أبناء الرينة إلى قلب الطاولة في لقاء القاع المصيري أمام متذيل اللائحة فريق سكتسيا نس تسيونا، حيث قلب التأخر إلى فوز بثلاثة أهداف مقابل هدفين، بحضور جمهور ريناوي داعم على إستاد جرين في نوف هجليل، ضمن مباريات الأسبوع الخامس والعشرين في دوري الدرجة العليا.
ورفع الفريق الريناوي رصيده إلى 25 نقطة، بقيادة المدرب شارون ميمر ومساعده عوديد كوتير، مع الإشارة إلى أن الريناويين باتوا يتقدمون بأربع نقاط على خصمهم المهزوم ويتأخرون بفارق الأهداف فقط عن مرتبة البقاء. وجاءت المباراة مثيرة بأحداثها، وقبل أي هدف ألقى بعض من جمهور الرينة قنابل دخانية تجاه الملعب، فتم إعتقال ثلاثة منهم، كما سيتعرض الفريق إلى عقوبة. وكان كوستا أهدى الريناويين هدف السبق، لكن الفريق الضيف أنهى الشوط الأول لصالحه، بعد صناعة منقلب. وفي الشوط الثاني سجل كوستا هدفين إضافيين، أحدهما من ركلة جزاء 11م، علمًا أن زميله أسامة خلايلة أهدر ركلة جزاء أخرى في الوقت بدل الضائع.

وفي لقاء آخر، تعادل فريق إتحاد أبناء سخنين في مباراته الخارجية أمام مضيفه فريق النادي الرياضي أشدود بهدف لكل منهما، على إستاد أشدود.
ورفع الفريق السخنيني، بقيادة المدرب كوبي ريفوآة، رصيده إلى 27 نقطة، وليتبدد نهائيًا حلمه في التأهل للعب ضمن البلي أوف العلوي، كما أنه يتقدم بست نقاط على الخط الأحمر. وأهدر لاعب أشدود محمد كنعان، إبن مجد الكروم، ركلتي جزاء لفريقه، بينما سجل زميله روعي ليفي هدف التعادل في الدقيقة الحادية والثمانين، بعد أن أعطى فاييان سبوركاسيلدا التفوق للسخنينيين في الدقيقة الحادية والثلاثين.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا