(ممول) -مرشدكم الكامل لصيف صحّي وآمن

0 7٬403

كالمعلوم، يعتبر شهر آب أكثر شهور السنة سخونة ويشتهر بالعديد من المقولات المأثورة والأمثال الشعبية. لماذا يا ترى؟ في السنوات الأخيرة، نشهد تغيّرات جذرية في أحوال الطقس، وقد أصبحت فترات الصيف أكثر “تطرّفًا” وتواصل درجات الحرارة تحطيم الأرقام القياسية، حتى في فصل الشتاء! ومع ذلك، في شهر آب، نشعر جميعًا أن الحرارة ترتفع بشكل استثنائي، وبذلك تؤكد جميع الأمثال والأقوال التي تنسب إليه.

لا بد أنكم قد سمعتم عن ظاهرة الاحتباس الحراري وأزمة المناخ، المسؤولة عن جميع التغيّرات التي تحدث في الآونة الأخيرة. تسلّط هذه الظاهرة الضوء على الحالة الاستثنائية لتغيّر المناخ الحالي وتأثيره الشديد على البيئة والحياة في المستقبل. في أزمة المناخ، نشهد تطورات مثل: الاحترار العالمي الذي يؤدّي إلى درجات حرارة قصوى، عواصف وظواهر جوية “متطرّفة”، وذوبان الأنهار والكتل الجليدية وينتج عنه آثار مثل ارتفاع مستوى سطح البحر والأضرار البيئية، وما إلى ذلك.

في خضم هذه الفوضى، وفي مواجهة ارتفاع درجات الحرارة القصوى، هل تساءلتم مرّة ماذا يحدث لأجسامنا عندما لا نشرب كمية كافية من الماء؟ هذا صحيح- إنه يتضرّر! نعم، تمامًا كما لا يمكن لمحرّك السيارة العمل بكفاءة عندما لا يكون هناك وقود كاف في خزّان الوقود، فإن أجسامنا تحتاج إلى الوقود – أي الماء – للحفاظ على عملها بشكل سليم.

إذًا، لماذا من المهم أن نشرب ماء أكثر في هذه الأيام الحارّة؟
1. للوقاية من المشاكل الصحّية- مع ارتفاع درجات الحرارة، ينتج الجسم المزيد من العرق. يمكن أن يكون التعرّق المفرط خطيرًا عندما لا يكون لدينا ما يكفي من الماء، ما قد يؤدّي إلى مشاكل صحية مثل الدوخة (الدّوران) والجفاف وجفاف الفم وأكثر من ذلك.

2. لتجنّب حدوث مشاكل في الجهاز الهضمي – الماء بمثابة وقود للجهاز الهضمي. شرب الماء في الأيام الحارّة يساعد على منع الجفاف وينظّم حركات الأمعاء. عندما لا نشرب ما يكفي، فإن مجرّد الذهاب إلى الحمام يمكن أن يصبح مهمة مستحيلة.

3. للحفاظ على نشاط جهاز المناعة – الماء هو عنصر أساسي في إنتاج خلايا الدم البيضاء الصغيرة التي تحارب البكتيريا والفيروسات. يضمن شرب كمية كافية من الماء أن يعمل جهاز المناعة لدينا بشكل صحيح، ما يساعدنا على الحماية من الأمراض والحفاظ على اللياقة البدنية الجيدة.

4. للحفاظ على بشرة صحّية ومشرقة – يساعد الماء على تقليل فقدان رطوبة الجلد وتحسين الملمس. في كل مرّة نشرب فيها الماء، فإننا نرطّب بشرتنا، وهذا يعطيها مظهرًا مشرقًا وشابًا.

لهذا، بحال شعرتم بالتعب والإعياء جرّاء الحرّ الشديد، لا تتردّدوا أن تشربوا المزيد من الماء. قدّموا لأجسامكم الرعاية والمحبّة التي تحتاجها واستمتعوا بصيف آمن، صحّي ومنعش مع حملة الصيف الخاصة من تامي4: نتقدّم اليوم إلى بار المياه تامي4 ونستمتع بمياه نقية، بجودة عالية وطيبة أكثر وبسعر خاصّ سينعش صيفكم كما يجب!

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا