معطيات مقلقة حول مرض السكري في ام الفحم والمنطقة

Photo by Towfiqu barbhuiya on Unsplash
0 341

في معطيات جديدة قدمها لنا اختصاصي طب السكري الدكتور رياض محاميد واختصاصية السكري الممرضة فاديا مشهور أشارت إلى أن المعطيات حول السكري عند المواطنين العرب في منطقة المثلث وام الفحم لا تختلف عن النسبة لدى المجتمع لليهودي، نسبة السكري عند العرب هي 9.68% مقارنة بـ9.02% لدى المجتمع اليهودي، ولكن المقلقَ في الامر أن نسبةَ صغار السن المصابين في المجتمع العربي كبيرة. فلو نظرنا الى فئة جيل 35-45 عامًا فنسبة السكري عند المجتمع العربي هي 6.7% مقارنةً بـ2.2% فقط في المجتمع اليهودي (ثلاثة أضعافها لدى العرب). وعند مقارنة جيل 55-64 عامًا فالنسبة لدى المجتمع العربي هي 39.6% مقارنة بـ18% عند المجتمع اليهودي وتزيد فيما بعد (بعد جيل ال 65) الى 58% عند المجتمع العربي مقارنة بـ33% فقط عند المجتمع اليهودي!

وبحسب المعطيات التي يذكرها دكتور رياض فإن أحد الأسباب المركزية لذلك هي السمنة والتي تتعدى نسبتها الـ33% بعد جيل الـ40، لدى النساء بالذات. بالإضافة الى ذلك: التوازن عند المجتمع العربي أصعب بكثير وبالتالي عواقب السكري من امراض شبكية العين، الكلى، ضرر الأعصاب وتصلب الشرايين التاجية والدماغية أعلى بكثير.

 

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا